دبي: طرح 8 مشروعات عقارية جديدة بـ 9,75 مليار درهم خلال أسبوع

دبي: طرح 8 مشروعات عقارية جديدة بـ 9,75 مليار درهم خلال أسبوع
2.5 5

نشر 07 تشرين الأول/أكتوبر 2013 - 07:51 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
قادت شركات: نخيل وأمنيات وماج، عمليات إطلاق المشروعات قبيل انطلاقة فعاليات “سيتي سكيب جلوبال 2013
قادت شركات: نخيل وأمنيات وماج، عمليات إطلاق المشروعات قبيل انطلاقة فعاليات “سيتي سكيب جلوبال 2013
تابعنا >
Click here to add دبي as an alert
دبي
،
Click here to add دائرة الأراضي والأملاك في دبي as an alert
،
Click here to add خالد كلبان as an alert
خالد كلبان
،
Click here to add الزراعة والثروة الحيوانية as an alert
،
Click here to add أمجد مهدي as an alert
أمجد مهدي
،
Click here to add الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم as an alert

اطلقت شركات تطوير بدبي 8 مشروعات عقارية جديدة بقيمة 9,75 مليار درهم خلال أسبوع عشية انعقاد معرض “سيتي سكيب جلوبال 2013” الذي يبدأ فعالياته غداً.

وقادت شركات: نخيل وأمنيات وماج، عمليات إطلاق المشروعات قبيل انطلاقة فعاليات “سيتي سكيب جلوبال 2013”.

وتوزعت قيمة المشروعات بواقع ملياري درهم لتطوير قناة دبي المائية التي ستشكل محوراً للتنمية العقارية، فيما أطلقت شركة نخيل العقارية مشروعين عقاريين هما تطوير 1200 فيلا سكنية في ورسان و400 فيلا في الفرجان بقيمة تقدر بنحو ملياري درهم، و1,5 مليار درهم على التوالي. من جانبها، أطلقت مجموعة “ماج” أربعة مشروعات عقارية جديدة باستثمارات تقدر بنحو 3,25 مليار درهم، فيما أطلقت شركة أمنيات العقارية برج “ذا أوبس”، الذي يعد أيقونة معمارية غير مسبوقة في قطاع العقارات والضيافة العالمي الذي يحتوي على فندق “مي” وشقق فندقية فارهة. 

وتنطلق فعاليات معرض سيتي سكيب جلوبال 2013 في دبي غداً بمشاركة أكثر من 220 شركة تطوير عقاري بالتزامن مع الانتعاشة الجديدة التي يشهدها القطاع العقاري في الإمارة.

 ومن المتوقع أن تتخذ شركات التطوير العقاري الكبرى مثل إعمار ونخيل ومجموعة دبي العقارية من الفعالية منصة لاستعراض نسب الإنجاز في المشروعات الجاري تنفيذها، والكشف عن مشروعات جديدة تتلاقى مع الطلب الحقيقي في السوق المحلية.

وقال ووتر مولمان مدير معرض سيتي سكيب جلوبال 2013 لـ”الاتحاد”، إن الدورة الحالية للمعرض تكتسب أهمية خاصة، حيث تتزامن انتعاشة غير مسبوقة منذ بداية الأزمة قبل أربع سنوات في الدولة، حيث تشهد السوق إقبالاً كبيراً على المشروعات العقارية الجديدة التي طرحتها شركات التطوير العقاري، منذ مطلع العام. ويقام المعرض في الفترة من 8 إلى 10 أكتوبر بمركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وأوضح مولمان أن عدد العارضين زاد بنسبة 29% ليصل إلى نحو 223 شركة تطوير عقاري مقابل نحو 172 شركة خلال الدورة السابقة للمعرض، لافتاً إلى 50% من العارضين من شركات التطوير العقاري العالمية، فيما تستحوذ شركات التطوير المحلية على نسبة مماثلة من أجمالي عدد المشاركين.

وقال، إنه تم تأجير 100% من مساحة العرض قبل ستة أسابيع من الموعد المحدد لانطلاقه، الأمر الذي يعكس أهمية الحدث ويجدد الثقة بالسوق العقارية في دبي.

وتوقع مولمان إطلاق المزيد من المشروعات خلال المعرض، حيث تشهد دورة هذا العام حضوراً قوياً لكبرى الشركات والمشروعات العقارية الوطنية والعالمية.

وقال سلطان بطي بن مجرن مدير عام دائرة أراضي وأملاك دبي، إن القوانين والإصلاحات التشريعية التي أرستها دائرة الأراضي وسلطة التنظيم العقاري شكلت منظمة تشريعية متكاملة تضمن توافر معايير الشفافية بما يضمن استدامة النمو بالقطاع.

ويعقد معرض سيتي سكيب بدعم دائرة الأراضي بدبي، إلى جانب ثلاثة مؤتمرات متخصصة.

وقال ابن مجرن، إن الدائرة ستشارك في المعرض تحت شعار “عقارات دبي عابرة للقارات”، لافتاً إلى أن معرض “سيتي سكيب” يعد بمثابة منصة مثالية بالنسبة لاستعراض إنجازات الدائرة القطاع العقاري في دبي

قناة دبي المائية

من أبرز المشروعات التي تم إطلاقها الأسبوع الماضي، قناة دبي المائية التي دشنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتمثل محوراً جديداً للتنمية العقارية والسياحية بالإمارة.

وقال خالد بن كلبان، رئيس مجلس إدارة شركة الاتحاد العقارية، إن القناة المائية التي ستربط منطقة الخليج التجاري بمياه الخليج العربي، مروراً بقلب دبي بمسافة ثلاثة كيلومترات، تفتح آفاقاً جديدة لتطوير العديد من المشروعات العقارية على ضفافها.

وأكد أهمية التأثيرات الإيجابية لمثل هذه المشروعات الاستراتيجية التي تنطلق من رؤية حكومية ثاقبة تهدف لتعزيز استدامة نمو القطاع العقاري في الإمارة، مشيراً إلى ضخامة الاستثمارات المقرر ضخها بالمشروع والذي تبلغ تكلفته نحو ملياري درهم.

وتضيف القناة 6 كيلومترات للواجهة البحرية بدبي و80 ألف متر مربع من المرافق والأماكن العامة. ويشمل المشروع مركزاً للتسوق وأربعة فنادق و450 مطعماً.

ورسان

وأطلقت شركة نخيل نهاية شهر سبتمبر الماضي مشروع “قرية ورسان” والذي يتضمن 1200 وحدة سكنية تتميز بتصميمها العصري موزعة ما بين 940 منزل “تاون هاوس” و250 شقة سكنية “كورت يارد”.

وأطلقت شركة “نخيل” مشروع إنشاء 400 وحدة سكنية جديدة في مشروع “الفرجان” حيث بدأت عمليات البيع في المشروع.

وتعد المرحلة الجديدة في “الفرجان” هي ثاني مشروعات “نخيل” السكنية الجديدة خلال أسبوع وثامن مشروع لها هذا العام.

وسيستغرق إنجاز المرحلة الجديدة في “الفرجان” عامين حيث سيتم تصميمها بشكل أكثر تطوراً من وحدات المرحلة الأولى من حيث الطابع العام وتوزيع المساحات واللمسات النهائية بما يتناسب مع أذواق عملاء الشركة، حيث ستبنى في مجموعات ويتم توصيلها بسلسلة من الحدائق والممرات.

أربعة مشروعات

من جانبها، أعلنت مجموعة ماج إطلاق مشروع مباني “بولو تاونهاوسز” و”بولو ريزيدنس” وستقوم مجموعة الاستثمار لما وراء البحار “IGO” إحدى الشركات التابعة لمجموعة ماج بتنفيذه في منطقة ميدان.

وأعلنت الشركة عن إطلاق ثلاث مشروعات عقارية جديدة خلال مشاركتها في معرض سيتي سكيب ليصل إجمالي استثماراتها الجديدة المعلنة إلى 3,25 مليار درهم.

وتنضم المشروعات الأربعة الجديدة، التي تشمل أكبر مبنى سكني في العالم مصمم على شكل حرف “M”، إلى محفظة العقارات الحالية لمجموعة ماج في الإمارات والتي تضم خمسة مشروعات عقارية مكتملة بما فيها مباني “ماج 214” و”ماج 218” و أبراج الإمارات المالية وشقق ماج الفندقية والمنطقة الصناعية 18.

وقال موفق القداح، رئيس مجلس إدارة مجموعة ماج “تواصل دبي ترسيخ مكانتها كوجهة جاذبة للمستثمرين المحليين والإقليميين والدوليين”. وأضاف “نتطلع لمشاركتنا في معرض سيتي سكيب جلوبال والاستفادة من الفرص التي يوفرها لعرض تفاصيل هذه المشروعات الطموحة على زوار المعرض والإجابة عن استفساراتهم بشأنها”.

وتنفذ مجموعة ماج ثلاثة من هذه المشروعات السكنية الجديدة في مناطق مرسى دبي والخليج التجاري ومشروع ميدان على مساحة تغطي 3,75 مليون قدم مربعة، في حين تغطي مساحة المشروع الرابع والمتمثل في مركز تجاري في منطقة البرشاء 2 مساحة 600 ألف قدم مربعة.

«أمنيات» تطلق تصميم برج «ذا أوبس»

دبي (الاتحاد) - أطلقت شركة “أمنيات” التصميم الجديد من برج “ذا أوبس”، الذي يحتوي على فندق “مي” وشقق فندقية، أشرف على تصميم أدق تفاصيلهما المصممة العالمية زها حديد.

وسيحتوي برج ذا أوبس الجديد، الكائن في منطقة برج خليفة، على أثاث عالمي المستوى صممته زها حديد، صاحبة تصاميم معمارية مميزة في العالم، من الداخل والخارج أي أن كل قطعة داخل البرج من أكبر الأشياء كالمفروشات والكراسي والطاولات إلى أصغر الأشياء كالإضاءة الداخلية للغرف والمعدات المطبخية الصغيرة تحمل توقيع هذه المصممة العالمية.

وسيتم عرض برج “ذا أوبس” خلال معرض “سيتي سكيب جلوبال” 2013.

وتقول «أمنيات»، إن هذا البرج القائم على فندق “مي” العالمي هو أول وجود لهذه العلامة الراقية في عالم الضيافة في قارة آسيا بعد سلسلة من الإطلاقات الناجحة في مناطق أخرى من العالم شملت “لندن” و”كابو” و”كانكون” و”برشلونة” و”مدريد” و”فيينا” التي تتبع العلامة الرائدة في عالم الضيافة التي تمتلك 350 فندقاً في العالم و90 ألف غرفة فندقية في 39 دولة في أربع قارات. ويشمل فندق “مي” لائحة من أفضل العلامات الخاصة بالضيافة الحائزة نجمة “ميشلين” العالمية التي تم انتقاؤها بدقة متناهية اعتماداً على عراقتها والتجارب النوعية التي توفرها. ويمتد الفندق على مساحة 250 ألف متر مربع وسيتم اختيار خيارات الرفاهية والترفيه من “نيويورك” و”ميامي” و”لندن” و”لاس فيغاس”.

وسيضم العدد المحدود من الشقق الفندقية المرصوفة على سطح الفندق أربع شقق “بينتهاوس” مع شرفة خاصة لتمكن المقيمين من الاستمتاع بتجربة نوعية مدعومة بأفضل الخدمات المخصصة.

وقال مهدي أمجد الرئيس والرئيس التنفيذي للشركة: نفخر في “أمنيات” بإطلاق برج “ذا أوبس” بحلة جديدة. واليوم من خلال تصميم المبدعة العالمية زها حديد، سيشكل البرج منحوتة فنية بكل ما للكلمة من معنى لتضاف إلى أبرز معالم قطاع العقارات والضيافة في العالم، حيث سيقدم الفندق والشقق الفندقية تجربة استثنائية رفيعة المستوى لنزلائهما.

وأضاف: يمثل المشروع الدخول الأول لعلامة الفنادق الدولية “مي” واحدة من الشركات الرائدة في قطاع الفنادق في العالم. وتؤمن علامة “مي” بمفهوم عدم تشابه أذواق أي مسافرين في العالم وهذا ما يجعلها توفر تجربة فريدة لكل واحد منهم. إن أحد الإضافات الرئيسية لبرج “ذا أوبس” هو الأثاث الرائع الذي هو من تصميم زها حديد الذي يتوافر بإطلاقات محدودة في معارض تجزئة مختارة وعالية المستوى حول العالم.

وأضاف أمجد: إن برج “ذا أوبس” هو تحفة فنية صممه أفضل مبدعي العالم. ويمثل هذا البرج صرح معماري في وسط مدينة دبي، فهو يقع في منطقة برج خليفة التي أثبتت أنها بالفعل من أرقى المواقع العقارية على الصعيد العالمي.

ويبلغ ارتفاع برج “ذا أوبس” 95 متراً ويعكس تصميمه شكل فريد من الأصالة والتميز. وقد أنجزت شركة “بروكفيلد مالتيبلكس” 30 بالمائة من عمليات تشييده حتى الوقت الحالي.

وستقدم الشقق الفندقية في برج “ذا أوبس” تجربة لا تضاهي، كما أنها تجسد نمط الحياة المدنية بطابع من الفخامة والرفاهية والخصوصية العالية التي يطغى عليها طابع “ذا أوبس”.

وتعد “زها حديد” من المهندسين العالميين ذوي الرؤية الإبداعية، حيث تم اختيارها في عام 2004 لتكون أول امرأة حائزة جائزة “بريتزكر” المرموقة، التي تعتبر “جائزة نوبل في الهندسة المعمارية”. ومن إنجازات المصممة الأخيرة أنها كانت قد منحت من “طوكيو” تصميم الملعب الألومبي في اليابان الذي سيحتضن دورة الألعاب الأولمبية 2020.

من جهته، قال “غابرييل إسكارير”، الرئيس التنفيذي، نائب الرئيس في “ميليا هوتيلز إنترناشيونال”: أثمرت جهود بحثنا عن مدينة جديدة لطرح علامة “مي” فيها في انتقاء هذا المشروع العقاري البارز في إمارة دبي. إنها لمدينة مذهلة ورائعة وتتوافق مع مستوى الخدمة التي تقدمها “مي باي ميليا” لضيوفها. لقد فاق تصميم المهندسة زها حديد توقعاتنا، ونحن سعداء لأمنيات لتطوير هذا المشروع الطموح ولثقتهم بعلامتنا التجارية.

Copyrights © 2013 Abu Dhabi Media Company, All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar