تعرف على قائمة الوظائف الأكثر طلبًا في الإنترنت.. مُترجم من بينها!

تعرف على قائمة الوظائف الأكثر طلبًا في الإنترنت.. مُترجم من بينها!
2.5 5

نشر 09 اذار/مارس 2017 - 10:57 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
بفضل توافر شبكة الإنترنت في كل مكان، أصبح هناك العديد من الوظائف المطلوبة التي لا تحتاج إلى السفر يومياً إلى مكان العمل
بفضل توافر شبكة الإنترنت في كل مكان، أصبح هناك العديد من الوظائف المطلوبة التي لا تحتاج إلى السفر يومياً إلى مكان العمل

أصبح العالم قرية صغيرة. لم يعد المرء في حاجة إلى السفر للعمل وكسب المال. كل شيء متاح هنا، من موقعك على تلك الأريكة. فما الذي يُمكنك القيام به؟

بفضل توافر شبكة الإنترنت في كل مكان، أصبح هناك العديد من الوظائف المطلوبة التي لا تحتاج إلى السفر يومياً إلى مكان العمل. فقط ابحث عن الوظيفة التي تُناسب مهاراتك. لكن لا تعتقد خطأً أنك ستحصل على مبلغ زهيد في المقابل. فيُمكنك أن تحصل على نفس راتب – أو أعلى – العمل الذي يُجبرك على قضاء معظم وقتك في المواصلات.

لذا إليك قائمة بأكثر الوظائف المطلوبة في عالم الإنترنت…

1 – كاتب حر

الآن وأكثر من أي وقت مضى، هناك احتياج كبير للكُتَّاب المستقلين للعمل في مجال كتابة المقالات أو المحتويات. وربما في مجال اقتراح بعض الأفكار الإبداعية لبعض المواقع لجذب زوار أكثر. العديد من المواقع الكبرى لديها كُتَّابُها بالفعل، لكن العديد من المواقع أيضاً تميل إلى الاستعانة بمصادر خارجية من الكُتَّاب المستقلِّين لإنجاز أعمالهم.

إذا كان لديك الخبرة المطلوبة، فهذه بالطبع نقطة لصالحك. لكن إن لم يكن لديك، فكل المطلوب منك هو الطموح والمثابرة. طوِّر قدرتك على تحليل الأحداث اليومية. هذا من شأنه إمدادك بأفكار للعمل وبالتالي الاستمرار والنجاح في هذا المجال.

2 – مساعد افتراضي

في عصر التكنولوجيا الحالي، اتجهت الكثير من الشركات إلى العمل بشكل كُلِّي على الإنترنت. مما أوجد الحاجة إلى مساعدين افتراضيين للشركة من أجل الحفاظ على منظومة العمل وتنفيذ المهام الإدارية المختلفة. تختلف مهنة المساعد الافتراضي من شركة لأخرى. فبعض الشركات تحتاج إلى إنجاز الوثائق المتعلقة بالأعمال المختلفة. بينما تحتاج الشركات الأُخرى إلى الرد على استفسارات البريد الإلكتروني الوارد أو إنشاء محتويات الأعمال المطلوبة أو غيرها من الأعمال.

اجلس في منزلك أو في إحدى المقاهي، خذ نفساً عميقاً وانجز أعمالك أيها المساعد العظيم.

3 – مصمم مواقع الإنترنت أو مصمم جرافيك على حد سواء

بالطبع تُريد جميع الشركات أن تَجذِب زُوَّاراً لمواقعهم الإلكترونية. لذا يجب أن يشعُر الزائر بأن هذا الموقع يقدم أشياءً مختلفة بطرقٍ مختلفة تستحق وقته وانتباهه. كلما كان الموقع ذا محتوى جيد وتصميماُ جذّاباً، كلما زاد الوقت الذي يقضيه الزُوَّار بالموقع. هنا يأتي دور المصمم في لفت انتباه الناس وجذبها للمشاركة والتفاعل. ومن منا يقاوم إغراءات المواقع الجذابة؟

4 – مدير حساب بشبكات التواصل الاجتماعي

لقد اتجهت جميع الشركات تقريباً وحتى الأفراد أصحاب الأعمال إلى وسائل التواصل الاجتماعية للوصول إلى العملاء مباشرةً دون إنفاق الكثير في إعلانات الإذاعة أو التليفزيون. بالطبع هناك إعلانات بأجر على وسائل التواصل، لكن أسعارها تكون زهيدة بالنسبة لوسائل الإعلانات السابقة.

بالطبع لا تعتمد جميع الشركات على أفراد من خارج المؤسسة لإدارة حساباتهم. مما يدفع الأفراد المستقلون إلى الترويج عن أنفسهم كمديري حسابات من أجل دفع باقي الشركات لتوظيفهم أو العمل معهم لزيادة نمو الشركة وتوسيع نطاق العمل. إذا كانت لديك القدرة على جمع أكبر عدد ممكن من الأفراد في إحدى حسابات شبكات التواصل الاجتماعية، فهنيئاً لك على حاجة أصحاب الأعمال لتوظيفك.

5 – مدير تسويق بالبريد الإلكتروني

هذه الوظيفة تحديداً هي لأولئك المسئولين عن تصميم وتنظيم حملات إعلانية للأعمال التجارية باستخدام البريد الإلكتروني. ولأولئك الذين يُديرون قوائم للمتابعين لهم كقاعدة بيانات لزبائن مُحتملين. وعادةً ما يتم شغل هذه الوظائف من قبل من لديهم خلفية كبيرة في مجالات العلاقات العامة والتسويق ومهارات التواصل مع الآخرين.

وجود خلفية عن التصميم الجرافيكي وتصميم مواقع الإنترنت أيضاً سوف يزيد من إيجابياتك لشغل تلك الوظيفة. ازرع تعباً واحصد نجاحاً.

6 – عالم صناعة الرسوم المتحركة

أصبحت صناعة الرسوم المتحركة عمل شائع جداً يتَّجه إليه الكثيرون بفضل القدرة على العمل عبر الإنترنت. فلم يعد هذا العمل في حاجة إلى السفر لكُبرى الشركات. مهنة صناعة الرسوم لا تعتمد فقط على الإبداع، إنما تتغذى عليه بشكل أساسي. فهي تسمح للقائمين عليها بالاستفادة من كل مصدر من مصادر الإلهام من حولهم. وبالتالي، يجب أن يصل الإلهام إلى ملف السيرة الذاتية الخاص بك. كما يجب أن تتحلى بالثقة لأن هذه الوظيفة تحديداً تُعَد وظيفة الأحلام بالنسبة لكثيرين. إنها وظيفة الأجر الجيد والعمل الممتع عبر الإنترنت.

7 – عالم صناعة الأفلام الترويجية

هناك بالفعل من لديه خلفية جيدة في عالم صناعة الأفلام لكن لا رغبة له في الارتباط بمكان معين للتصوير. لا تقلق، فمكانك هنا في عالم صناعة الأفلام الترويجية.

تلك الأفلام قد تكون :-

  • فيديو دعايا لشركة
  • فيديو موسيقي قصير
  • عرض دعائي مختصر لفيلم.

اليوم تستخدم وسائل الإعلام تلك الفيديوهات في كل شيء تقريباً. كما تتزايد المنصات – على هيئة فيديوهات أيضاً – يوماً بعد يوم. في كثير من الأحيان، يتطلب العمل في هذا المجال السفر إلى مواقع مختلفة للتصوير. لذا إذا كنت مُحب للسفر – الداخلي أو الخارجي – فأنت الشخص المثالي لتلك الوظيفة. أما إذا لم تكن أو لم تستطع، فبإمكانك عمل الفيديوهات عبر الإنترنت. فكل ما تريده أصبح متاحاً الآن.

8 – مُترجِم

كمُترجم عبر الإنترنت، فإن كل ما تحتاج إليه هو إتقان لغة أخرى لتستطيع الترجمة منها وإليها. إنها الوظيفة المثالية للعمل عن بعد، كما أنها الأكثر رواجاً. الترجمة وظيفة واضحة جداً ليس فيها أي تعقيد. كما يمكنك القيام بها كُلِّياً من المنزل.

قد تحتاج إلى مراجعة عملك في البداية، لكن ما إن تُمارسها كثيراً وتنمي مهاراتك بها حتى تكون قادراً على الترجمة بحرفيَّة دون مراجعة. بالإضافة إلى نقل مشاعر وأفكار كاتب العمل الأصلي بدقة ومهارة، وهذا أمر لا يُتقنه الكثيرون. فالعمل في مجال الترجمة مليء بالتحدي. لكن هذا لا يمنع أن يكون مملاً في بعض الأحيان. فاختر ما يُشعِل حماسك.

أهم عوامل النجاح في أي وظيفة من الوظائف السابقة هو إدارة الوقت. فلا تنخرط في أحد الأعمال مُتناسياً مقدار الوقت المطلوب حتى لا تتفاجأ في نهاية كل فترة مُعيَّنة أنك لم تتلقي الربح الذي خططت له.

اقرأ أيضًا:

وجود عنصر نسائي في مجلس الإدارة يزيد من فرص نجاح الشركات... ما السبب؟

كيف تطور علامتك التجارية الشخصية؟!

5 صفات يجب أن تغيرها لتستمر في عملك

Copyright 2017.Palmyra Media Limited. All Rights Reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar