تعرف على 5 نصائح مهمة لتعزيز علامتك التجارية

منشور 08 نيسان / أبريل 2018 - 11:55
تحسين الوعي بالعلامة عبر البث المباشر لمواقع التواصل الاجتماعي
تحسين الوعي بالعلامة عبر البث المباشر لمواقع التواصل الاجتماعي

استجابة لتزايد حدة المنافسة ضمن مجال الأعمال في المنطقة، اتبعت العديد من الشركات القوية أساليب رائدة لإيصال علاماتها التجارية إلى المستهلكين حول العالم.

وفي عام 2018، ذكر أن (Etisalat) تملك أهم علامة تجارية في الشرق الأوسط بفضل الابتكار الرقمي الذي مهد الطريق أمام نموها.

في حين تحاول العديد من الشركات اتباع استراتيجيات مبتكرة لتطوير علاماتها التجارية، وزيادة مستوى الاهتمام بمنتجاتها وخدماتها. وعلى أي حال، إذا كانت شركتك في بداية انطلاقها، أو أردت تطوير علامتك التجارية، إليك 5 نصائح لتعزيز هذه العلامة والتفوق على منافسيك.

  • تحسين الوعي بالعلامة عبر البث المباشر لمواقع التواصل الاجتماعي

من التوجهات الكبرى الجديدة لعام 2018 في مواقع التواصل الاجتماعي، أن الشركات تستفيد شيئاً فشيئاً من مزايا بث الفيديو الحي، سواء في فيسبوك أو تويتر.

فإذا أردت حقاً تنمية علامتك، عليك البدء باستعمال البث الحي لعرض المحتوى الذي يهم عملاءك، ويطلعهم على عروض خدماتك ومنتجاتك. كذلك يمكنك من الوصول إلى عملائك الحاليين بشكل أسرع. ومع الانتشار الكبير لهذه الميزة، تجري مشاركة مقاطع الفيديو لتصل إلى شريحة واسعة من الناس، بما يمكنك من عرض منتجاتك أو مجريات العمل اليومي في المكتب، أو حتى تسليط الضوء على الأحداث الرئيسة في الشركة.

  • الاستفادة من التسويق الداخلي

تقنية معاصرة تستغل الاستراتيجيات الإلكترونية، لتمكنك من نشر رسالتك وجذب الجمهور المناسب لعلامتك التجارية. كما يمكنك من عرض قيمة حقيقية لعملائك قد تفيدهم، وفي المقابل ستضمن ملاحظة علامتك التجارية نظراً لقيمتها أيضاً. في الواقع، هناك الكثير من الشركات المتميزة، تدخل التسويق الداخلي ضمن استراتيجيتها لتسريع نمو العلامة التجارية وعرض خدمة أو منتج مجاني للعملاء، بحيث يستفيدون منها مقابل اشتراكهم في قوائمها أو إعطائهم عناوين البريد الإلكتروني ليمكنها التواصل معهم عبرها. في حين يمكن الشركات والعملاء في بناء علاقة متينة، والتركيز على الابتكار لتقديم عروض منتجات أفضل.

  • صياغة شعار مميز لعلامتك التجارية

مثل هذا الشعار سيساعدك حقاً على نشر رسالة شركتك، والإفصاح قليلاً عن مزاياها. ومن أمثلة ذلك، شعار (Nike) الشهير “افعلها”. فالناس يذكرون غالباً مثل هذه العبارات، سيما إذا كانت منسجمة مع المواد الدعائية الأخرى التي تطلقها شركتك، مما يساعد في تكوين صورة عامة عن علامتك التجارية. وإذا ما أردت التميز في القطاع الذي تعمل فيه أمام المافسين، ينبغي لك اختيار شعار مؤثر.

  • استعمال الـ”هاشتاغ”

قد لا تدرك أهمية الـ”هاشتاغ” في تعزيز العلامة التجارية، أهمها أن له تأثيراً كبيراً في الترويج لشركتك. فيما يتألف عادة من اسم الشركة أو شعارها الذي اخترته، كذلك يمكن استعماله في منشورات مواقع التواصل الاجتماعي. إن صنع هاشتاغ موجز ومؤثر قد يساعد على انتشاره السريع أيضاً، لكن من المهم الحرص على أن يكون موحداً في كل مواقع التواصل الاجتماعي لتجنب التشويش، وتعزيز الرسالة التي تنوي إيصالها.

  • المحتوى دائم الأهمية يسهم في زيادة الوعي بالعلامة التجارية

إيجاد محتوى دائم الاهمية لا يتأثر بمرور الزمن، بحيث لا يرتبط بحدث أو خبر أو توجه آني، ويمكن قراءته في أي وقت، سيعزز الوعي بعلامتك التجارية دون أدنى شك.

فهذا النوع من المحتوى لا يمكن العملاء فقط من الاستفادة منه ونشره، بل استخدامه مرة تلو أخرى، ويتميز بأنه مرتبط بشركتك أيضاً. كذلك يمكن تقديم محتوى يتضمن نصيحة لا ترتبط بالوقت الراهن فحسب، وتتيح لعملائك الاستفادة منها في أي وقت سواء خلال عام أو حتى 5 أعوام. وبإيجاد محتوى دائم الأهمية ومتصل بمجال عملك، تقترب أكثر من تسريع نمو علامتك التجارية ورفع مستواها. (فوربس الشرق الأوسط)

اقرأ أيضًا: 

هل يمكن للتقنية التنظيمية مساعدة القطاع المالي على مكافحة الجرائم؟!

كيف تبيع منزلك من دون وكيل عقارات؟!

ما أسباب عدم ثقة المستثمرين في الإمارات بمستشاريهم الماليين؟!


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك