تغيير مسمى مجلس دو للمرأة إلى مجلس دو للتوازن بين الجنسين

بيان صحفي
منشور 01 آذار / مارس 2020 - 10:14
تغيير مسمى مجلس دو للمرأة إلى مجلس دو للتوازن بين الجنسين
خلال الحدث
أبرز العناوين
أعلن مجلس دو للمرأة عن تغيير مسماه ليصبح مجلس دو للتوازن بين الجنسين، والذي يهدف إلى تعزيز روح المشاركة والاندماج وضمان فرص متساوية لكلا الجنسين داخل المنظومة المؤسسية.

أعلن مجلس دو للمرأة عن تغيير مسماه ليصبح مجلس دو للتوازن بين الجنسين، والذي يهدف إلى تعزيز روح المشاركة والاندماج وضمان فرص متساوية لكلا الجنسين داخل المنظومة المؤسسية.

وكانت دو، التابعة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة قد أعلنت في شهر يناير 2019 عن تأسيس مجلسها للمرأة ضمن إطار التزامها بتعزيز التنوع بين الجنسين وضمان بيئة عمل تتسم بالتنوع والتوازن، وسيعمل المجلس على زيادة الوعي وتشجيع النقاشات والحوارات البناءة ودفع الإجراءات المستدامة داخل المؤسسة. كما سيواصل المجلس مهمته نحو تحقيق الأهداف المرسومة بتوفير بيئة عمل تدعم المساواة بين الجنسين وتمكّن العنصر النسائي من خلال تعزيز مهارات وخبرات الموظفات وضمان تطوير مساراتهن المهنية وذلك بما يتماشى مع أهداف الأجندة الوطنية الرامية لجعل دولة الإمارات بين أفضل 25 دولة على مستوى العالم في مجال المساواة بين الجنسين بحلول عام 2021.

نحو بيئة عمل أكثر توازناً بين الجنسين

وقال جوهان دينيليند، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة: "نحن فخورون بالمكانة المرموقة التي وصلت إليها الشركة من خلال اعتمادها نهج استباقي يركز على ضمان بيئة عمل أكثر توازناً. وانطلاقاً من إيماننا العميق بأهمية وجود موظفين أكفاء من الجنسين لقيادة وضمان استمرار نجاح الشركة، نؤكد التزامنا بمواصلة العمل على تبني أفضل الممارسات والإجراءات الرامية إلى تمكين الموظفين وتحفيز روح المساواة وضمان توزيع الفرص بين الجنسين بما يتماشى مع رؤية الإمارات 2021. ونتطلع إلى مواصلة لعب دور محوري في دعم الجهود الوطنية في هذا الإطار خلال العام الحالي والأعوام المقبلة، بصفتنا شركة إماراتية رائدة في مجال الاستدامة ومبادرات التوزان بين الجنسين".

هذا وأشاد دينيليند بالجهود التي بذلها إيهاب حسن، الرئيس التنفيذي للموارد البشرية، لتأسيس مجلس دو للتوازن بين الجنسين.

ومن جهتها قالت حنان أحمد، نائب أول للرئيس - للحوكمة المؤسسية في دو ورئيس مجلس دو للتوازن بين الجنسين: "إن التطورات الأخيرة في المجلس، مهمة للغاية في إطار مساعينا الحثيثية نحو تعزيز المشاركة وضمان توفير فرص متساوية للجنسين في جميع إدارات الشركة. فقد حرصت دو دائماً على تقديم مختلف أشكال الدعم للموظفين وتمكينهم لتحقيق نجاحات في حياتهم  المهنية. ونتطلع في المرحلة القادمة لتحقيق انجازات غير مسبوقة على صعيد تعزيز التنوع في بيئة عمل متوازنه ، وسوف نساهم  في مجلس التوازن بين الجنسين في دعم ومساعدة جميع الموظفين من كلا الجنسين لتحقيق طموحاتهم المهنية وإبراز إمكاناتهم الوظيفية".

صقل مهارات الجيل القادم من القيادات النسائية

كمؤسسة تدعم بقوة التنوع والشمولية، تم إطلاق مجلس دو للتوازن بين الجنسين بهدف ترسيخ مكانة دو كشركة رائدة في دولة الإمارات قائمة على أساس متين من التوازن والمساواة بين الجنسين في بيئة العمل. ويتمحور عمل المجلس حول أربعة ركائز رئيسة تشمل تعزيز العقلية القيادية، والسلوك والثقافة، والسياسات والهيكلية المؤسسية، والاتصال الداخلي والخارجي. وسيسعى المجلس إلى تحقيق أجندة التوازن بين الجنسين ورفع مؤشرات الأداء جميع أقسام الشركة من خلال زيادة وجود العنصر النسائي وتعزيز تواجد السيدات في المناصب القيادية وبناء وصقل مهارات الجيل القادم من القيادات النسائية في الشركة.

وحدّد مجلس دو للتوازن بين الجنسين خطة عمل واضحة تركز على العديد من مجالات الاهتمام الأساسية لتحقيق النمو المستدام والمضي قدماً في تعزيز المساوة بين الجنسين. وتشمل هذه المجالات الالتزام بالقيادة والانفتاح الثقافي وتنمية المواهب وتطوير السياسات وهيكليات العمل وضمان الممارسات والإجراءات المستدامة وتفعيل التواصل بين الجنسين.

الجدير بالذكر أن شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة حصدت في آواخر العام الماضي، جائزة مجلة "ذا انتروبرنير الشرق الأوسط" لـ"أفضل شركة في مجال تمكين المرأة" على هامش فعاليات "مؤتمر رايز: منتدى إنجازات المرأة 2019" وذلك تقديراً لجهودها الكبيرة على صعيد دعم رؤية القيادة الرشيدة الرامية إلى تمكين المرأة في بيئة العمل وضمان بيئة عمل أكثر توازناً.

وتشمل قائمة أعضاء مجلس دو للتوازن بين الجنسين كل من حنان أحمد نائب أول للرئيس - للحوكمة المؤسسية في دو ورئيس مجلس دو للتوازن بين الجنسين، الدكتورة عليا السركال نائب الرئيس – للتعلم والتطوير المهني ونائب رئيس مجلس دو للتوازن بين الجنسين، عبد الواحد جمعة النائب التنفيذي للرئيس للإعلام والاتصال في دو، تشارلز أبان مدير استشارات قانونية، الدكتور منصور حبيب رئيس إدارة السعادة والتسامح في دو، وجنيفر جونزاليس مدير إدارة شركاء حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، منى جليد مدير أول - إدارة العمليات المؤسسية وضمان الجودة، ورنا هاجر رئيس حوكمة وتخطيط خدمات المستهلكين.

خلفية عامة

اتصالات دو

منذ أن افتتحنا للعمل في عام 2006، عملنا بجد لتعزيز وتوسيع باقات خدماتنا في الصناعة و لقد أثر ذلك إيجابيا في التحول الاقتصادي والاجتماعي. إن جمع الناس والشركات معا هو ما نقوم به بأفضل طريقة، وتقديم الهاتف المحمول والثابتة، والاتصال بالنطاق العريض وخدمات البث التلفزيوني عبر الانترنت للأشخاص والمنازل والشركات في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة. كما نقوم بتوفير خدمات الناقل، ومركز البيانات، ومرافق تبادل الإنترنت وخدمات الساتلايت للبث الإذاعي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن