جمارك دبي تطلق مبادرة "سلامتكم تُهمنا"

بيان صحفي
منشور 02 شباط / فبراير 2021 - 07:02
جمارك دبي تطلق مبادرة "سلامتكم تُهمنا"
شملت المبادرة أيضا ورشات توعوية للأطفال في الحضانة تضمنت تدريبهم على استخدام أدوات الوقاية الصحية والحماية من فيروس كورونا.
أبرز العناوين
وتمثلت المبادرات التي نفذتها زهرة حسين، في توزيع الاحتياجات الضرورية من الأدوات الوقائية على عملاء شركات التخليص الجمركي مع التوعية بأهمية التطعيم وفائدته في الحد من انتشار الفيروس.

انطلاقا من مسؤوليتها المجتمعية وإيماناً منها بالدور التوعوي في المجتمع أطلقت جمارك دبي مبادرة "سلامتكم تُهمنا" بهدف توعية عملاء جمارك مع أفراد المجتمع وذلك للحد من انتشار جائحة كوفيد 19، حيث جاءت فكرة المبادرة من الموظفة زهرة حسين ضابط تخليص جمركي من إدارة المراكز الجمركية البحرية، وتنفيذ عدد من الفعاليات التوعوية خلال الفترة الماضية موجهة لعملاء جمارك دبي، ولأفراد المجتمع، تطوعاً منها وبدعم من عائلتها الكريمة.

وتمثلت المبادرات التي نفذتها زهرة حسين، في توزيع الاحتياجات الضرورية من الأدوات الوقائية على عملاء شركات التخليص الجمركي مع التوعية بأهمية التطعيم وفائدته في الحد من انتشار الفيروس.

وأيضا بعد عودة فتح المساجد والمصليات ودور العبادة في جميع أنحاء الامارات ، بادرت زهرة حسين في تنفيذ مبادرة تثقيفية إرشادية لأفراد المجتمع، حيث قامت بتوزيع بعض النشرات على المصلين مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية الوقائية ومبدأ التباعد الاجتماعي والجسدي،  وتوضيح أهمية الالتزام بالإجراءات الوقائية داخل المسجد ، وذلك عن طريق لبس الكمامات والتباعد الجسدي بين المصلين وتعقيم الايدي قبل الدخول والخروج من المسجد واستخدام سجادة الصلاة الخاصة بكل مصلِ أو السجادة البلاستيكية التي تستخدم لمرة واحدة، وذلك منعاً لانتشار فيروس كورونا بين المصلين والالتزام بقوانين وإجراءات الدولة في هذا الجانب، مع توزيع الأدوات التي تساعد على منع انتشار الفيروس.

كما شملت المبادرة أيضا ورشات توعوية للأطفال في الحضانة تضمنت تدريبهم على استخدام أدوات الوقاية الصحية والحماية من فيروس كورونا.

خلفية عامة

جمارك دبي

تُعد جمارك دبي من أقدم الدوائر الحكومية، عُرفت سابقاً باسم "الفرضة" وهي كلمة عربية أصيلة، والفرضة من البحر أي محط السفن. ونظراً لعراقة الجمارك، أطلق عليها البعض "أم الدوائر"، خاصة وأن العديد من الدوائر الحكومية الراهنة اتخذت في السابق مكاتب لها في مبنى الجمارك القديم، وكانت تُموَّل من الإيرادات التي تحصلها الجمارك إلى أن تطورت تلك الدوائر واتخذت لها مبانٍ مستقلة.

مرت الجمارك عبر تاريخها الذي يمتد لأكثر من مائة عام بعدة مراحل إلى أن دخلت بدايات التوجه المؤسسي في عهد الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم حاكم دبي رحمه الله، الذي استخدم الدور الأول من مبنى الجمارك مكتباً رسمياً له لإدارة شؤون دبي؛ الأمر الذي يعكس أهمية الجمارك ومكانتها في إمارة دبي التي عرفت واشتهرت بتجارتها وتجارها.

اشتراكات البيانات الصحفية


Signal PressWire is the world’s largest independent Middle East PR distribution service.

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن