"محمد بن راشد لتنمية المشاريع" تنظم الاجتماع الأول لشبكة دبي لحاضنات الأعمال

بيان صحفي
منشور 09 آب / أغسطس 2021 - 10:23
"محمد بن راشد لتنمية المشاريع" تنظم الاجتماع الأول لشبكة دبي لحاضنات الأعمال
خلال الحدث
أبرز العناوين
بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم - نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء -حاكم دبي “رعاه الله “ بتعديل قانون مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة في عام 2016

بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم - نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء -حاكم دبي “رعاه الله “ بتعديل قانون مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة في عام 2016، ليشمل انشاء و تطوير المشاريع و المبادرات التي تسهم في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للمؤسسة، و من ضمنها اعتماد مسرعات و حاضنات الاعمال . 

نظمت مؤسسة محمد بن راشد الاجتماع الأول لشبكة دبي لحاضنات الاعمال، التي تم تأسيسها ودعمها من قبل المؤسسة، حيث تعمل الشبكة كجهة ارشادية لمساعدة وتشجيع وتقديم أفضل الممارسات المتبعة لبرامج حاضنات الاعمال في الدولة. وتسعى الشبكة الى تحفيز النشاط الاقتصادي والتنموي في دولة الامارات العربية المتحدة وتحديدا في امارة دبي، من خلال تأسيس منشآت جديدة قادرة على اتاحة فرص استثمارية واعدة تسهم في تعزيز مسيرة الاقتصاد الوطني وخلق المزيد من فرص العمل.

وتسعى الشبكة من خلال برامجها المتعدة الى دعم وانجاح النشاطات في حاضنات الاعمال من خلال تسهيل تبادل المعلومات والخبرات العملية بين حاضنات ومسرعات الاعمال في امارة دبي وصناع القرار وعملاء الحاضنات والجهات ذات العلاقة. 

وقدمت الحاضنات عروضا عن تجاربها الرائدة نحو التوجه الريادي الفعّال، والذي تكلل بقصص نجاح ومبادرات ريادية مكّنت مئات الشباب من إطلاق مشاريعهم الناشئة، كما تم الاطلاع على اهم تجارب حاضنات الأعمال  المحلية و العالمية لدعم هذا القطاع .

وتم خلال الاجتماع مناقشة الوضع الحالي لشبكة «دبي لحاضنات الاعمال»، و الفرص أمام الشبكة بشكل خاص، وفرص رواد الاعمال و المشاريع الناشئة في امارة دبي ، وذلك حسب تخصص الحاضنات و القطاعات التي تدعمها، بالإضافةً إلى مناقشة المشاريع الحالية للشبكة، والمبادرات الخاصة بعملية الإبداع والابتكار التي تبنتها الشبكة في وقت سابق.

كما ناقش الاجتماع الآليات الخاصة بكيفية تعزيز وتفعيل دور الشبكة وأنشطتها المختلفة، وكذلك تبني مشاريع ومبادرات عملية جديدة تتناسب مع طبيعة الحاضنات التخصصية، علاوةً على مناقشة عملية التدريب في إدارة وتشغيل الحاضنات.

واستعرض المشاركون خطة عمل الشبكة المستقبلية، وأولوية لتعزيز سبل التعاون بين حاضنات الأعمال وتبادل الخبرات والمعرفة وتطوير مهارات رواد الاعمال من خلال البرامج الدولية المعتمدة، بالإضافة إلى المشاركة بعدد من المبادرات الداعمة التي تطلقها المؤسسة لدعم القطاع، هذا الى جانب اعتماد الاجتماعات الدورية للشبكة لمناقشة المعوقات التي تواجه رواد الاعمال وإيجاد الحلول ورفع التوصيات للمساهمة في دعم إمكانيات هذا القطاع. 

وأكد سعادة عبد الباسط الجناحي ،المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة  على السمعة المتميزة التي وصلت إليها امارة دبي كأكبر حاضنة للأعمال، و اهم وجهات جذب المشاريع الابتكارية في المنطقة، ودعمها لمشاريع التنمية الاقتصادية، وتشجيع الاستثمارات، ودعم نمو المؤسسات الصغيرة والمتوسطة مع وجود بنية تحتية متقدمة لتحفيز وتنمية ريادة الأعمال وتطوير تجربة حاضنات الأعمال في مجال تنمية المشاريع الصغيرة والناشئة ، من خلال إيجاد برامج ومبادرات محفزة للإبداع والابتكار، ووضع آليات متطورة وفعالة في تشغيل وإدارة حاضنات الأعمال والاستفادة من الخبرات الإقليمية والعالمية في هذا المجال والتي ستنعكس على تحسين أداء حاضنات الأعمال في امارة دبي .

و اشار الجناحي إلى أهمية إطلاق دبي نكست من قبل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي حفظه الله، كأول منصة رقمية لاستقطاب التمويل الجماعي ولدعم الأفكار والمشاريع المبدعة. 

وتعتبر منصة "دبي نكست" التابعة لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، منصة رقمية متكاملة للشباب وأصحاب الأفكار الإبداعية والطموحة من مختلف الجنسيات في دبي بهدف عرض أفكارهم لاستقطاب رؤوس الأموال اللازمة للبدء في تنفيذها انطلاقاً من دبي واعتماداً على مفهوم التمويل الجماعي.ويتميز هذا النوع من التمويل بسهولة الوصول إلى شريحة كبيرة من المجتمع ورواد الأعمال كما توفر المنصة الخيار الأمثل للطلبة وأصحاب الأفكار لعرض مشاريعهم، وتمكن المنصة الناشئة المشاريع من زيادة فرص تطورها بتوسيع نطاق الأسواق أو طرح منتجات جديدة

وتوفر مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة حزمة من المحفزات للذين تمكنوا من الحصول على التمويل في المنصة من خلال احتضان المشروع في مركز حمدان للإبداع والابتكار أو في إحدى حاضنات الأعمال المعتمدة من خلاله في دبي والبالغ عددها 13 حاضنة، حيث توفر تلك الحاضنات حزمة متنوعة من الخدمات والباقات والفعاليات الداعمة لرواد الأعمال ضمن بيئة عمل مناسبة.

وأضاف الجناحي: «سيشهد العام الجاري نقلة نوعية لمفهوم عمل حاضنات الأعمال في الدولة ، نظرا لتوجه هذا القطاع الى التخصصية في المشاريع المحتضنة مما يتيح التركيز بصورة اكبر على نوعية و جودة المشاريع ، كما سيسهم معرض اكسبو دبي 2020 لهذا العام من استقطاب عدد من رواد الاعمال و الشركات الناشئة للالتحاق بهذه الحاضنات المعتمدة،  بالإضافة الى انه من المتوقع حدوث شراكات و تعاون و تبادل مشترك بين الحاضنات المعتمدة المحلية من قبل المؤسسة و حاضنات الاعمال المشاركة في اكسبو دبي 2020 ، ما سيسهم في تطوير الشبكة و نقل خبرات و تجارب عالمية للاستفادة منها في تطوير منظومة الشبكة .

وتواصل المؤسسة  استراتيجياتها المستمدة من رؤية القيادية الرشيدية المتمثلة في تقديم الدعم والتوجيه والمتابعة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة الناشئة ضمن "اعتماد مسرعات وحاضنات الاعمال "في دبي  ويأتي هذا الاعتماد بمثابة نقطة انطلاق مهمة لأصحاب المشاريع والشركات الناشئة من خلال ما توفره الحاضنات من خدمات وأفكار لتلك الشركات، وتزويدها بالحلول الجديدة، بما يساعدها على الازدهار في سوق الإمارات والمنطقة والاسهام في دعم مسيرة الحاضنات والمسرعات، وتحقيق عائد يضاف إلى الناتج المحلي لاقتصاد إمارة دبي ودولة الامارات بشكل عام.

 

وتضم شبكة دبي لحاضنات الاعمال المعتمدة 13 حاضنة اعمال تخصصية ، تم اطلاقها بالتعاون مع القطاع الخاص والقطاع التعليمي في امارة دبي، حيث تم تحويل الجامعات في دبي الى مناطق اقتصادية و إبداعية حرة لتشجيع الابتكار

 وريادة الأعمال، تماشيا مع محاور "الوثيقة الخمسين" لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، حيث تخدم هذه الحاضنات عدد من القطاعات التخصصية وتشمل:

قطاع التكنولوجيا الرقمية والروبوتات

تركز حاضنات الاعمال في هذا القطاع على تأسيس و تطوير الشركات الناشئة في التكنولوجيا الرقمية بالإضافة الى  عدد من الخدمات الخاصة برواد الاعمال المبتدئين لتأسيس و تطوير الاعمال في قطاع تكنولوجيا المعلومات ، كما تقدم التدريب المتخصص للمهارات الاساسية في مجال الصناعة الرقمية كالتسويق الرقمي، البرمجة، علوم البيانات (Big Data)،تصميم البرامج وتطوير الأعمال. 

و تعتبر كل من ( ذا كو دبي  The Co-Dubai –حاصنة الاعمال كايند بدعم من استرولاب Kind Incubator / powered by Astro labs  – فوروردForward  – كليات التقنية العليا HCT  - زتارت – اب – Ztart-up incubator  الجامعة الامريكية  في دبي AUD -) من قائمة حاضنات الاعمال المعتمدة لهذا القطاع .

قطاع التصميم

تعد حاضنات الاعمال في قطاع التصميم أول منصة متكاملة للمبدعين و المصممين و رواد الاعمال ، حيث توفر الحاضنات حزمة من الخدمات التخصصية بمجالات تطوير و تنمية الأعمال التجارية في هذا القطاع ، بالإضافة إلى برامج متخصصة لتنمية الأفكار التجارية للشركات الجديدة في مجال التصميم و الابتكار ، و تركز هذه الحاضنات على المشاريع المختصة بمجال الهندسة المعمارية ، التصميم الداخلي ، التصميم الجرافيكي ، تصميم الأثاث و المنتجات و غيرها من مجالات التصميم الداعمة مثل التصوير و الطباعة ثلاثية الابعاد و الرسوم المتحركة. وتم اعتماد ري ايربان ستوديو في حي دبي للتصميم كأول حاضنة اعمال في هذا القطاع.

قطاع الاستدامة في الطاقة والمياه ومواد البناء والنقل ومعالجة النفايات

تعتبر حاضنة الاعمال في هذا القطاع، أول مجمع مستدام قيد التشغيل الكامل في منطقة الشرق الأوسط، حيث توفر نظامًا بيئيًا ذكيًا لأصحاب المشاريع الإبداعية الذين يؤمنون بجعل المدن أكثر ملاءمة واستدامة للعيش فيها. وبفضل هذه الحاضنة الجديدة، سيتمكن أصحاب المشاريع الجديدة والشركات الناشئة من الحصول على الخبرات وفرص التواصل والتعارف مع الجهات المختصة لتطوير مجتمعات مستدامة. ومن شأن هذه المبادرة أن تعزز مشاركة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في دبي في التنمية المستدامة، والعمل على توظيف التكنولوجيا، واختبار المشروعات الخضراء في المدينة المستدامة. وعلاوة على ذلك، تتيح الحاضنة فرص إجراء البحوث والتجارب للأفكار قبل تطبيقها على أرض الواقع، للتأكد من فاعليتها ونجاحها. وتعد حاضنة الاعمال بدايات التابعة للمدينة المستدامة اول حاضنة تخصصية في هذا القطاع. 

قطاع التجزئــة .  

تهدف حاضنة الاعمال في قطاع التجزئة إلى ابتكار وتطوير ماركات فاخرة خاصة بها إلى جانب تبني واستثمار في مشاريع إماراتية في مجالات الأزياء والمجوهرات ومواد التجميل والإكسسوارات والعطور والأحذية، وغيرها من السلع الفاخرة التي يصنعها ويبدع في تصميمها أبناء الإمارات والدول العربية، حيث ستعمل الحاضنة على إطلاق واحتضان هذه المشاريع، ودفعها للتوسع والنمو والانتشار إقليمياً وعالمياً.

وكانت دبي قد شهدت اطلاق عدد من نماذج الأعمال الناجحة التي حققت شهرة كبيرة وانتشاراً واسعاً ، وقد حرصت الدولة على احتضان أصحاب المواهب والافكار الابداعية مما جعل مشاريعها تصل الى العالمية، الامر الذي جذب شركات أجنبية لبحث فرص التعاون والشراكة مع هذه المشاريع أو الاستحواذ عليها، لذا يمكن القول أن دبي بيئة مناسبة وملاذ آمن لأصحاب الاحلام الطموحة من أجل اطلاق أعمالهم و تحقيق النمو والتوسع". وتعد المجموعة العربية للماركات TALG اول حاضنة اعمال تخصصية في هذا القطاع.

حاضنة اعمال تخصصية في جذب الاستثمارات والمشاريع الناشئة الأجنبية 

اطلقت المؤسسة حاضنة الاعمال التخصصية للمشاريع الابتكارية البريطانية بالتعاون مع المركز البريطاني في دبي، حيث تساهم هذه الحاضنة و الشراكة  في تعزيز مكانة دبي الريادية، كحاضنة استثمارية متميزة في منطقة الشرق الأوسط، مما جعلها وجهة مميزة للشركات الابتكارية الاجنبية، ما يعكس مدى جاذبيتها وتنافسيتها بما تملكه، سواء على مستوى البيئة التشريعية المنظمة لمجتمع الأعمال أو البنية التحتية التي تحوزها، والتي تعد الأضخم في المنطقة.

تقدم حاضنة الاعمال الدعم والتوسع للشركات البريطانية الصغيرة والمتوسطة في قطاعات تكنولوجيا المعلومات، التجارة الالكترونية الاقتصاد الرقمي، التسويق الرقمي، العمليات والخدمات اللوجستية، التطبيقات الذكية الى جانب قطاعات جديدة التي تشهد اهتماماً متزايداً حول العالم.

قطاعات أخرى داعمة للابتكار.  

تهدف الحاضنات في القطاعات الداعمة للابتكار الى تقديم منصة مثالية لتعزيز ريادة الاعمال واحتضان المبتكرين من رواد الأعمال وأصحاب الأفكار الإبداعية، الى جانب تمكينهم من تحقيق رؤياهم وتحويل أفكارهم الى مشروعات متميزة تخدم عملية التنمية المستدامة، وتسهم في بناء اقتصاد المعرفة القائم على مفاهيم الابداع والابتكار، بما يعزز مكانة الامارة اقتصاديا على الصعيدين المحلي والإقليمي، ويسهل عملية الوصول الى شريحة أكبر من رواد الاعمال الشباب في شتى القطاعات. كما تقدم هذه الحاضنات الدعم اللازم لرواد الاعمال من خلال حصولهم على القدر اللازم من التعليم والتدريب المناسبين والأدوات الضرورية لإنشاء اعمال ناجحة، والانطلاق من دبي باعتبارها منصة لبدء الاعمال والانتقال الى العالمية. و تعتبر كل من ( ذا كو دبي  The Co-Dubai– فوروردForward  – كليات التقنية العليا HCT  - تجارز  ) حاضنات الاعمال المعتمدة لهذا القطاع.

حاضنات الاعمال التخصصية في الجامعات 

تماشيا مع "وثيقة الخمسين" بتحويل الجامعات الى مناطق اقتصادية وإبداعية حرة ،  و تماشياً مع دورها المحوري في دعم تنفيذ مخرجات البند السادس من الوثيقة، المتمثل في تحويل الجامعات الوطنية والخاصة إلى مناطق اقتصادية وإبداعية حرة تشجع الطلاب على الابتكار وريادة الأعمال عبر برنامج حاضنات الجامعات، تم إطلاق واعتماد  عدد من حاضنات الاعمال في الجامعات ، ويمثل توفير حاضنات الأعمال ضمن الجامعات مبادرة نوعية لتطوير البنية التحتية في مؤسسات التعليم، بهدف توظيف المواهب الشابة و تشجيعهم على التفكير الإبداعي والمبتكر، والدخول في عالم ريادة الأعمال في سن مبكرة، وتوفر لهم الدعم اللازم في بداية تأسيس شركاتهم الخاصة، وتوجههم نحو القطاعات الاقتصادية المستقبلية التي تتماشى مع توجهات دولة الإمارات. وتعتبر كليات التقنية العليا، جامعة اميتي، الجامعة الامريكية في دبي حاضنات الاعمال المعتمدة لهذا القطاع. بالإضافة الى عدد من الطلبات التي تقوم المؤسسة بمراجعتها لاعتمادها ضمن هذا القطاع. 

حاضنات الاعمال التخصصية في المدارس 

كما أطلق المركز أول حاضنة لأعمال المدارس من أجل دعم الأفكار المبتكرة للطلاب، وتأتي هذه المبادرة من خلال ربطها بالنتائج المثمرة التي حققتها مسابقة "التاجر الصغير" خلال السنوات الخمس عشرة الماضية، لاتاحة الفرص أمام الجيل الفتي للانخراط في عالم ريادة الأعمال. حيث ستقوم هذه المدارس بطرح التحديات المجتمعية أو المدرسية بين الطلبة، وحفزهم على إيجاد الحلول المبتكرة الكفيلة بمعالجة هذه المشاكل. وعلاوة على ذلك، ستقوم المدارس بتنفيذ عدد من المسابقات على مدار العام، لاختيار أفضل المشاريع، ومن ثم ترشيحها للمشاركة لاحقًا في الحدث الأكبر، وهو مسابقة "التاجر الصغير".  كما وحصلت مدرسة جيمس مودرن أكاديمي – فرع ند الشبا على اول اعتماد لحاضنات الاعمال في المدارس على مستوى الدولة.  



 

هذا و تتوزع حاضنات الاعمال في عدد من المناطق في امارة دبي من أهمها: 

وسط مدينة دبي – برج خليفة – الخليج التجاري – حي دبي للتصميم – كورت يارد القوز – مدينة دبي الاكاديمية – المدينة المستدامة – ند الشبا – ديرة – الصفوح -  المدينة

خلفية عامة

الدائرة الاقتصادية

إن دائرة التنمية الاقتصادية في دبي هي هيئة حكومية تختص بوضع وإدارة الأجندة الاقتصادية لإمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة. وتقدم دائرة التنمية الاقتصادية كل الدعم لعملية التحول الهيكلي التي تشهدها إمارة دبي إلى اقتصاد متنوع ومبدع هدفه الارتقاء ببيئة الأعمال وتعزيز مستويات النمو في الإنتاجية.

وتعمل دائرة التنمية الاقتصادية ومؤسساتها على وضع الخطط والسياسات الاقتصادية، وتعزيز نمو القطاعات الاستراتيجية، وتوفير الخدمات لكافة رجال الاعمال والشركات المحلية والدولية.

وفازت دائرة التنمية الاقتصادية في عام 2012 بفئة الجهة الحكومية المتميزة – مجموعة الجهات المتوسطة في برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز.​

اشتراكات البيانات الصحفية


Signal PressWire is the world’s largest independent Middle East PR distribution service.

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن