مركز دبي للسلع المتعددة يجري محادثة افتراضية مع سفير دولة الإمارات لدى المملكة المتحدة

بيان صحفي
منشور 29 نيسان / أبريل 2020 - 08:38
مركز دبي للسلع المتعددة يجري محادثة افتراضية مع سفير دولة الإمارات لدى المملكة المتحدة
الرئيس التنفيذي الأول والمدير التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة وسعادة سفير دولة الإمارات لدى المملكة المتحدة يشيدان بالجهود المبذولة في الدولتين لاحتواء تفشي فيروس كورونا المستجد
أبرز العناوين
أجرى أحمد بن سليِّم، الرئيس التنفيذي الأول والمدير التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة، المنطقة الحرة الرائدة على مستوى العالم والسلطة التابعة لحكومة دبي المختصة بتجارة السلع والمشاريع، محادثة افتراضية عبر الإنترنت أمس (28 أبريل 2020) مع سعادة منصور عبدالله

أجرى أحمد بن سليِّم، الرئيس التنفيذي الأول والمدير التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة، المنطقة الحرة الرائدة على مستوى العالم والسلطة التابعة لحكومة دبي المختصة بتجارة السلع والمشاريع، محادثة افتراضية عبر الإنترنت أمس (28 أبريل 2020) مع سعادة منصور عبدالله بالهول، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى المملكة المتحدة.

وخلال المحادثة، أشاد الجانبان بالاستجابة المثالية والسريعة لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة في مواجهة فيروس كورونا المستجد (COVID-19)، والإجراءات الفعالة التي اتخذتها لحماية الصحة العامة في كافة أنحاء الدولة. كما سلط الطرفان الضوء على أهمية الجهود الاستثنائية التي يبذلها العاملون في القطاع الصحي وخدمات الطوارئ لتقديم الرعاية اللازمة للمتضررين من الفيروس في المملكة المتحدة.

واطّلع سعادة السفير على الاستراتيجية التي يعتمدها مركز دبي للسلع المتعددة بهدف دعم المرونة الاقتصادية في دبي، بما يشمل حزمة دعم الأعمال التي أطلقها المركز مؤخراً، والتي تُعد الحملة التجارية الأكبر في تاريخ المركز والهادفة إلى اجتذاب مزيد من الشركات لتأسيس أعمالها فيه، بالإضافة إلى دعم الشركات الحالية المسجلة فيه والبالغ عددها 17 ألف شركة.

وبالإضافة لذلك، أشاد سعادة منصور بالهول بالالتزام الكبير الذي يوليه مركز دبي للسلع المتعددة تجاه الشركات البريطانية العاملة في دولة الإمارات، وقال: "يلعب مركز دبي للسلع المتعددة دوراً مهماً في تعزيز جهود وخطط التنويع الاقتصادي في دولة الإمارات العربية المتحدة. ويأتي الدعم الاستثنائي الذي وفره المركز للشركات الأعضاء ليعكس مفاهيم وقيم الشراكة الحقيقية بأرقى صورها. وفي ضوء الإسهامات الكبيرة والمتواصلة التي تقدمها الشركات البريطانية لاقتصاد دولة الإمارات، كلنا ثقة بأن هذه الشركات ستواصل تطلعها نحو دبي بوصفها الوجهة الأمثل لتأسيس وتنمية أعمالها وتوسيعها على المستوى العالمي".

ناقش الجانبان أيضاً العلاقات الاستراتيجية التي تجمع دولة الإمارات بالمملكة المتحدة، وأكّدا التزامهما بالتعاون المشترك خلال الأسابيع والأشهر المقبلة بهدف تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، واستقطاب مزيد من الشركات البريطانية لتأسيس أعمالها في دولة الإمارات، بالإضافة إلى دعم حضور الشركات الإماراتية في المملكة المتحدة.

ومن جانبه، قال أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول والمدير التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة: "هذه أوقات صعبة على الجميع، وكان على مركز دبي للسلع المتعددة التكيف. لهذا السبب، عملنا بسرعة على إطلاق برنامج شامل لدعم الشركات الأعضاء في مركز دبي للسلع المتعددة، وزيادة تفاعلنا عبر الوسائل الرقمية مع أصحاب المصلحة الدوليين لجذب شركات جديدة؛ وتعتبر المملكة المتحدة خير مثال على ذلك. لقد عقدنا شراكة مع مجلس الأعمال البريطاني في دبي وغرفة تجارة وصناعة لندن لتقديم أحدث فعالية عبر الإنترنت لعرض الجاذبية التجارية التي تتمتع بها دولة الإمارات العربية المتحدة للصناعة البريطانية، والتأكيد على أن كلاً من دبي ومركز دبي للسلع المتعددة مفتوحان للأعمال التجارية. لطالما قدّر مركز دبي للسلع المتعددة دعم سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في لندن، ونتطلع إلى العمل مع فريق عملكم لفترة طويلة في المستقبل"

وجاءت المحادثة الافتراضية بين الطرفين قبيل أيام قليلة من انطلاق الحملة الترويجية المباشرة "وُجد من أجل التجارة" التي ستهدف الشركات العاملة في لندن. ومن المقرر عقد الفعالية عبر الإنترنت يوم 5 مايو 2020 بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة لندن ومجموعة الأعمال البريطانية في دبي. وتهدف الفعالية إلى تعريف الشركات البريطانية بالفرص التجارية العديدة التي توفرها دبي، إلى جانب تسهيل إجراءات تأسيس الأعمال لدى مركز دبي للسلع المتعددة. يمكن الاطلاع على المزيد من المعلومات والتسجيل في فعالية "وُجد من أجل التجارة" في لندن، عبر زيارة الموقع الإلكتروني:  .www.madefortrade.ae

خلفية عامة

مركز دبي للسلع المتعددة

تأسس "مركز دبي للسلع المتعددة"، وهو إحدى المبادرات الاستراتيجية لحكومة دبي، في عام 2002 ليكون سوقاً للسلع في دبي. ويوفر المركز البنية التحتية لسوق تجمع تحت سقفها مجموعة واسعة من الأنشطة المرتبطة بالسلع. ويلتزم المركز بتوفير كل التسهيلات الممكنة للمشاركين في أسواق الذهب والماس والسلع.

ويعتبر مركز دبي للسلع المتعددة منطقة حرة توفر لأعضائها العديد من المزايا بما في ذلك إمكانية تملك مقرات أعمالهم وخدمات أساسية مماثلة لتلك التي توفرها المناطق الحرة بشكل عام، بالإضافة إلى إعفاء ضريبي على الدخل يمتد حتى 50 عاماً. وتتيح قوانين المركز حق الملكية الكاملة للأعمال كما أنها تسهل جميع الإجراءات اللازمة لذلك بقوانين تنظيمية توفر الطمأنينة والأمان.

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن