أسماك قرش ترعب الإسرائيليين على شواطئ مدينة إيلات المُحتلة

منشور 07 تمّوز / يوليو 2020 - 07:43
تعبيرية
تعبيرية

أصيب روّاد شواطئ مدينة إيلات الواقعة جنوب فلسطين المحتلة بالرعب بعد اقتراب سمكة قرش "حوتي" الضخمة على الرغم من أنها لا تهاجم الإنسان عادة.

ونشر شهود عيان مقطع فيديو على موقع التدوين "تويتر" تظهر ذعر المصطافين بعد أن رأوا سمكة القرش تسبح بالقرب منهم.

وتعتبر سمكة قرش "الحوتي" اليوم أكبر الأسماك في العالم، حيث يمكن أن يصل طولها إلى 20 مترًا ووزنها إلى 34 طنًا، وهي بطيئة الحركة وتتغذى بالترشيح.

ومع ذلك، يوصي الخبراء بأن يتجنب السباحون أسماك القرش، ولا يلمسوها وقبل كل شيء لا يحاولون صيدها.

ويقول عمري يوسف عميسي، الحارس في الوحدة البحرية التابعة لسلطة الطبيعة والمتنزهات لدولة الاحتلال الإسرائيلي: "على الرغم من حجمها الكبير، فإن أسماك القرش ليست حيوانات مخيفة، فهي خجولة جدًا".

وتابع: "هي حيوانات نادرة جدًا لذا لا نعرف الكثير عنها، ومن الصعب إجراء دراسة حولها".

ويقول أحد روّاد شواطئ إيلات: "نعلم أنهم يأتون إلى هنا من هذه الفترة تقريبًا وخلال الأشهر الثلاثة إلى الأربعة المقبلة، فالعام الماضي كان استثنائيًا شاهدنا عشرات الدلافين وأسماك القرش".

مدينة إيلات الفلسطينية

يذكر أن إيلات أو المرشرش أو أيلة أو أم الرشاش مدينة وميناء فلسطيني على ساحل خليج العقبة في البحر الأحمر، بنيت عام 1953 وتقع في أقصى جنوب فلسطين بين مدينة العقبة الأردنية من الشرق وبلدة طابا المصرية من الغرب.

تحتوي المدينة على ميناء يصل فلسطين المحتلة بموانئ الشرق الأقصى، ويوجد فيها مطارين -مطار صغير داخل المدينة وآخر أكبر يبعد 50كم شمالًا عنها- يخدمان السياح، كما يربطها معبر حدودي مع مدينة العقبة الأردنية.

أما من ناحية المواصلات البرية تعتبر إيلات منعزلة عن باقي المدن الفلسطينية؛ إذ يصل إليها شارع رئيسي واحد فقط يمر من وادي عربة.

لمزيد من اختيار المحرر:

أنثى نمر تفتك بحارسة حديقة حيوانات في سويسرا.. والسلطات تفتح تحقيقًا

مواضيع ممكن أن تعجبك