إيكر كاسياس بالـ"كيباه" اليهودية عند حائط البراق الإسلامي

منشور 21 تمّوز / يوليو 2021 - 07:27
إيكر كاسياس
إيكر كاسياس

توجه نجم نادي ريال مدريد سابقا وحارس فريق كرم القدم "إيكر كاسياس" إلى مدينة القدس العربية عاصمة فلسطين الأبية بعد إجازة أمضاها في سواحل المكسيك.

وفور وصوله للعاصمة الإسلامية، توجه "كاسياس" إلى الأسواق القديمة في وسط مدينة القدس مثيرًا جدلًا واسعًا بعد أن نشر صورة له أمام حائط البراق، وهو يضع طاقية اليهود على رأسه.


ونشر "كاسياس" عبر حسابه الرسمي على تطبيق "إنستغرام" صورة له من أمام حائط البراق، وعلق عليها قائلًا: "أفكر…".



وأحدثت صور "كاسياس" موجة انتقادات وسخرية كبيرة من قبل عدد كبير من متابعيه وعشاقه من العرب والمسلمين، خاصة أنها تأتي بعد أسابيع قليلة من اعتداء إسرائيل على الفلسطينيين في ساحات المسجد الأقصى وفي العديد من المدن المحتلة، بالإضافة الى العدوان الأخير على قطاع غزة.

ثم توجه "كاسياس" برفة وفد من مؤسسة ريال مدريد للقاء بطريرك القدس للاتين بييرباتيستا بيتسابالا.

وعقد اللقاء، بين بيتسابالا وكاسياس وأعضاء المؤسسة بحضور الأساقفة والكهنة وعدد من موظفي البطريركية اللاتينية في دار البطريركية في البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وزار الوفد "كونكاتدرائية" البطريركية، واطلعوا على تاريخ موجز للكنيسة بعد إعادة تأسيس البطريركية اللاتينية في عام 1847.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك