السلطان هيثم يزور السعودية.. ومعالم الرياض مُضاءة بعلم سلطنة عمان

منشور 11 تمّوز / يوليو 2021 - 11:17
الملك سلمان والسلطان هيثم
الملك سلمان والسلطان هيثم

أنهت المملكة العربية السعودية استعداداتها لاستقبال سلطان عُمان هيثم بن طارق تلبية لدعوة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

تعد زيارة السلطان هيثم بن طارق هي الزيارة الأولى له منذ توليه سلطات الحكم في يناير 2020.

وعبر وسم "#السلطان_هيثم_يزور_المملكة" عبر المغردون السعوديون عن ترحيبهم بزيارة السلطان العُماني.

ونشرت وكالة الأنباء السعودية "واس" صورًا لمعالم العاصمة الرياض الرئيسية وهي "تزهو بألوان علم سلطنة عمان، احتفاء بمقدم السلطان هيثم بن طارق.

كما تداول النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورًا لشوارع مشروع نيوم وهي مزينة بالعلمين السعودي والعُماني حيث سيجري استقبال الشيخ هيثم هناك.

كما نشرت شبكة "عمان" أغنية "أسود العرين" التي أطلقت بمناسبة زيارة السلطان هيثم طارق للسعودية موضحة أنها من كلمات خميس المقيمي، وألحان خالد بن حمد البوسعيدي، وغناء صلاح الزدجالي وعبد المجيد عبد الله.

هيثم بن طارق

ولد هيثم بن طارق بن تيمور آل سعيد في 11 أكتوبر 1955 وهو السلطان العاشر لسلطنة عمان ورئيس مجلس الوزراء منذ 11 يناير 2020 خلفًا لابن عمه السلطان قابوس بن سعيد وطبقًا لوصيته.

وكان هيثم بن طارق وزيرًا للتراث والثقافة منذ فبراير 2002، ورئيس اللجنة الرئيسية للرؤية المستقبلية "عمان 2040" كما شغل العديد من المناصب في وزارة الخارجية منها الأمين العام، ووكيل الوزارة للشؤون السياسية ووزير مفوض، وعمل في بعض الأحيان مبعوثاً خاصًا للسلطان قابوس بن سعيد.



توليه الحكم

بعد وفاة السلطان قابوس بن سعيد يوم 10 يناير 2020، دعا مجلس الدفاع في 11 يناير 2020 العائلة المالكة لاختيار سلطان جديد للبلاد طبقًا للدستور، وقد جعل مجلس العائلة المالكة اختياره طبقًا لوصية السلطان الراحل، ولذلك أوكل مجلس العائلة إلى مجلس الدفاع فتح الوصية وفقًا لما نصت عليه المادة السادسة من النظام الأساسي للدولة، وقد جرت جلسة فتح وصية سلطان عُمان الراحل قابوس بن سعيد، بحضور عدد من كبار المسؤولين وأفراد العائلة المالكة، ونصت على تسمية هيثم بن طارق بن تيمور آل سعيد، سلطانًا لعُمان.

وفي نفس اليوم أدى السلطان الجديد اليمين الدستورية بحضور كبار المسؤولين في البلاد في قصر البستان أمام مجلس عمان.

ثم قام السلطان الجديد بإلقاء خطاب التنصيب الذي بين فيه الخطوط العامة لسياسته:

  • أكد على المضي قدمًا في نهج السلطان قابوس بن سعيد لتطوير وتقدم السلطنة.
  • أكد تمسكه بسياسة عدم التدخل في شؤون الدول الأخرى، مشددًا على دفع مسيرة التعاون بين دول مجلس التعاون.
  • على صعيد السياسة الخارجية أكد استمراره في دعم جامعة الدول العربية ومنظمة هيئة الأمم المتحدة وتحقيق أهدافهما، والنأي بالمنطقة عن الصراعات.
  • بعد ذلك بايع الحاضرون السيد هيثم بن طارق سلطانًا لعُمان.

هل السعودية أفضل بلد عربي لعيش النساء؟
البلوغر المصرية هبة مبروك تتزوج كلبها.. هل يئست من الرجال
مزاعم حول التحقيق مع أمير سعودي بتهمة ممارسة "العبودية الحديثة"!

مواضيع ممكن أن تعجبك