"بالبيكيني والأقنعة": منتجع أيرلندي يعتذر عن إعلان "مهين"

تاريخ النشر: 25 كانون الثّاني / يناير 2023 - 08:26
تعبيرية
تعبيرية

تعرض منتجع صحي شهير في باليموني، بمقاطعة أنتريم في أيرلندا الشمالية، لانتقادات عارمة بعدما روّج لخدماته الصحية بطريقة اعتبرها الكثيرون "مهينة" و"مرعبة" وغير مناسبة.

وفي التفاصيل، نشر الحساب الرسمي لمنتجع Rosnashane House صورة الإعلان الذي أظهر سيدتين بـ"البيكيني" مع أقنعة سوداء يجلسون في حمام مائي ساخن برفقة أطفال يمسكون ببنادق.

"منتجع أيرلندي يعتذر عن إعلان مهيبن"

وقدم المنتجع عرضًا بالحصول على حمام ساخن وتدليك، مع فرصة لإطلاق النار من مسدسات، وأرفقه بعبارة ترويجية جاء فيها: "قم بجلب بناتك وأولادك لقضاء ليلة مليئة بالرفاهية والمتعة والراحة المثالية".

وعبّر النشطاء في أيرلندا عن استيائهم من الطريقة التي استخدمها المنتجع من أجل تسويق "حزمة" من الخدمات التي يقدمها والاستعانة بأزياء مرتبطة بالقوات شبه العسكرية في الوقت الذي يعاني الكثيرين من آثار الحروب. (حسب قولهم)

منتجع صحي يهين ضحايا الحروب

كما أصدر كيني دونالدسون، المتحدث باسم منظمة "ضحايا أبرياء متحدون"، التي تمثل ضحايا توفوا أو أصيبوا خلال الحروب أو الاضطرابات، بيانًا رسميًا انتقد فيه الإعلان المذكور.

وندد "دونالدسون" باستخدام إدارة المنتجع أزياء مرتبطة بشكلٍ وثيق بالقوات شبه العسكرية، معتبرًا أنه "تسويق مرعب".

من جهته أصدر ميرفين ستوري، عضو مجلس الحزب الاتحادي الديمقراطي، بيانًا رسميًا ينتقد فيه الإعلان وتسائل عن السبب الذي قد يدفع المنتجع للإساءة "ضحايا العنف المروّع".

المنتجع يعتذر 

قدم منتجع Rosnashane House اعتذارًا رسميًا عن الحملة التي أطلقها من أجل التسويق لخدماته، مشيرًا إلى حذف الصور مع الاستمرار في تقديم هذه الخدمة.

وأكد المنتجع في بيانه أنه لم يكن ينوي التسبب في أي إهانةـ وقال "كشركة سعينا دائمًا إلى وضع رفاهية ضيوفنا في مقدمة كل ما نقوم به. لقد كانت هذه واحدة من أكثر باقاتنا شيوعًا منذ أن تم الإعلان عنها لأول مرة منذ أكثر من عام، نقدم اعتذارنا الشديد”.

 


© 2000 - 2023 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك