"ترامب" بشعرٍ رمادي بعد أيام من الانتخابات الرئاسية.. هل كانت صدمة الخسارة قوية؟

منشور 15 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2020 - 09:14
ترامب (قبل وبعد الانتخابات)
ترامب (قبل وبعد الانتخابات)

تسبب شعر الرئيس الأمريكي السابق "دونالد ترامب" في حيرة المشاهدين بعد ظهوره بلون رمادي أكثر من المعتاد.

وظهر "ترامب" البالغ من العمر 74 عامًا بخصلات شعرِ فضية خلال مؤتمر حول "فيروس "كورونا" في البيت الأبيض أمس السبت وبدا شعره مختلفًا عن شكله المعتاد الأشقر البرتقالي.

وقال كثيرون على وسائل التواصل الاجتماعي أنهم لاحظوا اختلافًا في لباسه.

ولفت اللون انتباه مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، حيث سخر كثيرون من الرئيس، وقال البعض إن شعره أو حلاقه تنازل عن وظيفته ومضى قدمًا في حياته، قبل فترة طويلة من اعتراف الرئيس نفسه بخسارة الانتخابات.

وكتب أحد الأشخاص: "هل نسي ترامب صبغ شعره باللون الأشقر؟ يبدو أن رأسه مليء بالشيب الآن".

واشتهر ترمب بشعره بدءاً من المقابلات وحتى المسيرات الانتخابية، وكثيرًا ما يدافع عن نفسه ضد الادعاءات القائلة بأنه يضع شعراً صناعياً، ليقول إن لديه شعرًا "أفضل من معظم" أصدقائه.

وفي مقابلة في عام 2011، تحدث "ترمب" عن طريقة اهتمامه بشعره، وقال "حسنًا، ما أفعله هو أنني أغسله ولا أقوم بتجفيفه... أتركه ليجف بمفرده... وذلك يستغرق نحو ساعة".

يذكر أن واشنطن شهدت احتشادًا لأنصار "ترامب" للمطالبة بوقف ما يصفونه بسرقة الانتخابات دون دليل على حدوث تزوير فيها.

وقد تجمع أنصار "ترامب" في ساحة الحرية القريبة من البيت الأبيض حاملين أعلام وشعارات حملته، وتوجهت المظاهرة بعد ذلك إلى المحكمة العليا بالقرب من مقر الكونغرس الأميركي.

ويشارك في المظاهرات المؤيدة لترمب في واشنطن ومدن أخرى مزيج من أنصاره وشخصيات وجماعات يمينية تدعم مسعاه للبقاء في السلطة. وتعتزم جماعات يسارية ومنظمات مناهضة للفاشية والعنصرية الخروج في مظاهرات مضادة في واشنطن ومدن أخرى.

وخرج "ترامب" من البيت الأبيض لتحية مناصريه الذين احتشدوا منذ الصباح الباكر في الشوارع المحيطة بالبيت الأبيض لإظهار دعمهم للرئيس في رفضه الاعتراف بنتائج الانتخابات الرئاسية.

وقال "ترامب" في تغريدة عقب ذلك "لن يسكت الناس عن سرقة الانتخابات من قبل شركة دومينيون المملوكة لليسار الراديكالي وغيرها".

لمزيد من اختيار المحرر:

طفل يمني يشعل مواقع التواصل الاجتماعي بتقليده "ترامب".."اجعلوا أمريكا عظيمة مجددًا"

على غرار "ترامب" وأوباما".. مطعم ياباني مشهور يقدّم برغر "بايدن"

مواضيع ممكن أن تعجبك