حكم قضائي يُلزم "جونسون آند جونسون" بدفع 750 مليون دولار كتعويضات .. ما السبب؟

منشور 09 شباط / فبراير 2020 - 07:21
جونسون آند جونسون
جونسون آند جونسون

غُرمت شركة "جونسون آند جونسون" بدفع 750 مليون دولار، بعد حكم قضائي أصدرته محكمة بولاية نيوجيرسي الأمريكية، كتعويض عقابي لأربعة مُدعين من مستخدمي منتجها الشهير "بيبي بودر".

كان مدعين آخرين سابقين قد حصلوا بالفعل على 37.2 مليون دولار كتعويض عن أنواع السرطان التي أصيبوا بها، بعد أن ألقوا باللوم فيها على مادة "الأسبستوس" في مسحوق التلك.

كان المحلفون قد خلصوا بعد نحو ساعتين من المداولات إلى أن سلوك الشركة في تصنيع وتسويق المنتج يستوجب العقوبة، كما وجدت هيئة محلفين منفصلة في سبتمبر الماضي، أن الشركة مسؤولة عن بعض المطالبات، وقدمت التعويض الأولي عن الأضرار الفعلية.

كانت قد انتشرت أنباء التعويض الضخم بعد ظهر يوم الخميس، وقد خلصت الهيئة القضائية إلى أن منتج مسحوق الأطفال التابع للشركة يحتوي على مواد مسرطنة وأن الشركة لم تقم بواجبها وتُبلّغ المستهلكين بشكل صحيح بالمخاطر.

كما تواجه "جونسون آند جونسون" أكثر من 16800 دعوى قضائية تتعلق بمنتجات "بودرة التلك"، والتي يزعم أنها تحتوي على مواد مسرطنة تؤدي مباشرة إلى سرطان المبيض وسرطان نادر مثل ورم الظهارة المتوسطة.

وعلى الرغم من نفي شركة المستحضرات الصيدلانية احتواء أي من منتجاتها على مواد مُسرطنة، فقد أمرت هيئة محلفين منفصلة بدفع 37.3 مليون دولار كتعويضات خلال المرحلة الأولى من هذه القضية نفسها في عام 2019.

بينما أمرت هيئة المُحلفين الشركة بدفع 750 مليون دولار للأفراد الأربعة، كانت رئيسة المحكمة آنا سي. فيسكومي قد أكدت أنها ستخفض الغرامة إلى 186.5 مليون دولار فقط بموجب قانون الولاية، حيث لا يمكن أن تتجاوز الأضرار العقابية خمسة أضعاف قيمة التعويضات.

وفي ذات السياق، يعد منتج "بيبي بودر" واحدًة من أكثر منتجات الشركة شهرةً، حيث يعود إنتاجه بالأسواق إلى عام 1894.

في السنوات الأخيرة، كانت الشركة في الطرف المتلقي لعدد من الغرامات الكبيرة، في عام 2018، أدت دعوى منفصلة تتعلق بمنتجات الشركة إلى إجبار "جونسون آند جونسون" على دفع 4.7 مليار دولار إلى 22 امرأة زعمن أنهن أُصبن بسرطان المبيض من خلال تعاطيهن تلك المنتجات.

فيما قال مسؤولو الشركة إنهم سيستأنفون الحُكمين في قضية "نيو برونزويك"، قائلين إن القاضي وهيئة المحلفين قد ارتكبوا أخطاء قانونية تستدعي إلغاء الحكم.

وقالت كيم مونتاجينو، المتحدثة باسم الشركة، في بيان أرسل عبر البريد الإلكتروني: "حكم اليوم يتعارض مع عقود من الأدلة التي تبين أن الشركة تصرفت بمسؤولية، واسترشدت بالعلم واستخدمت أكثر الاختبارات تطورًا في منتجها".

لمزيد من اختيار المحرر:

"إيكيّا" تدفع 46 مليون دولار تعويض لعائلة طفل مات إثر سقوط خزانة فوقه

مواضيع ممكن أن تعجبك