ظنت أنها مجرد بثرة.. عارضة أزياء كادت تخسر قدمها بسبب حذاءها

منشور 14 آب / أغسطس 2019 - 09:33
جيما داوني
جيما داوني

أصيبت عارضة أزياء بريطانية بعدوى مميتة تدعى (الإنتان) بسبب حذاء الكعب العالي الذي كانت ترتديه.

وفي التفاصيل، شعرت "جيما داوني" (23 عامًا) وهي في طريقها إلى محطة القطار عندما بألم في كعبها لكنها لم تكترث لذلك.

وبعد ذلك، لاحظت "جيما" تورمًا في كاحلها، الذي انتشر بسرعة، لتسرع الى الطبيب الذي أخبرها إنه ليس هناك من شيء خطير.

لكن الأمر تطور بشكل سريع، فعادت "جيما" إلى المستشفى في اليوم التالي بعدما كانت في حالة تقيؤ وارتفاع بدرجة الحرارة.

واكتشف الأطباء معاناتها من تعفن الدم، كما لاحظ الأطباء أنها لو انتظرت يومين لكان عليهم بتر قدمها.

وقالت "جيما"، وهي من مقاطعة ويست سوسيكس جنوب شرق إنجلتر لوكالات الأنباء: "لم أستطع أن أصدق أن شيئًا ضئيلًا للغاية قد يسبب الكثير من الضرر، أنا محظوظ جدًا لأن حالتي عولجت مبكرًا".

وأردفت تقول:  "أود أن أحذر النساء الأخريات من ذلك، ما حدث معي قد يحدث مع أي منكنّ، أريدهم أن يعرفوا ما إذا كان لديهم نفطة ويشعرون بالألم منها عليهم أن يعالجوها فورًا".

عدوى الإنتان

الإنتان أو تعفن الدم أو خمج الدم: هي مصطلحات مترادفة تشير إلى حالة مرضية خطيرة عند الإنسان والحيوان تتميز بتفاعل التهابي معمم نتيجة عدوى جرثومية وظهور جراثيم ونواتج استقلابها في الدم والأنسجة، مما يؤدي إلى تعفن الدم.

أشيع مسببات الإنتان هي العنقوديات والعقديات، وأندر منها المكورات الرئوية والإشريكيات القولونية.

وقد أظهرت الدراسات السريرية إلى أن حالات تسمم الدم قد تكون مستمرة أو متقطعة.

يحدث تسمم الدم المستمر في المقام الأول في المرضى الذين يعانون من التهابات الأوعية الدموية (مثل التهاب الشغاف والتهاب الوريد الخثاري المنتن (en) والالتهابات المرتبطة قسطرة الأوعية الدموية)، أو مع حالات تعفن الدم العظمى (الصدمة الإنتانية على سبيل المثال).

تسمم الدم المتقطع يحدث في المرضى الذين يعانون من التهابات موضعية (على سبيل المثال: الرئتين والمسالك البولية والجلد والأنسجة الرخوة).

لمزيد من اختيار المحرر:

بعد رحلة سياحية لمصر.. أسترالية كادت تفقد يدها بسبب الوشم بالحناء

مواضيع ممكن أن تعجبك