عملية جراحية غريبة في مصر.. استخراج هاتف محمول من معدة شاب بعد 7 أشهر!

منشور 23 أيلول / سبتمبر 2020 - 06:35
ستخراج هاتف محمول من معدة شاب بعد 7 أشهر
ستخراج هاتف محمول من معدة شاب بعد 7 أشهر

نجحت الكوادر الطبية في مستشفى بنها الجامعي بمصر من استخراج هاتف محمول من معدة شاب كان قد ابتلعه منذ فترة وصلت إلى 7 أشهر.

وصرّح الطبيب الجراح أحمد شولح بأنَّ المستشفى استقبل مريضًا يدعى "ح. ر" يبلغ من العمر 28 عامًا، وهو من مدينة كفر شكر في محافظة القليوبية، وبإجراء أشعة تليفزيونية على الصدر والبطن تبين وجود التليفون في معدته.

ونقل الطبيب عن المريض أنه ابتلع الهاتف منذ 7 أشهر على سبيل المداعبة مع أصدقائه، وبسؤاله عن صمته طيلة هذه الفترة قال إنه كان يظن أن الهاتف سيخرج بمجرد حدوث ارتجاع بالمعدة، غير أن هذا لم يحدث.

وكشف الدكتور شولح بأن الجراحة استغرقت قرابة ساعتين، حيث تمكن خلالها الفريق من استخراج الجهاز ملفوفًا بطريقة اعتقد منها الأطباء أنه حرز "حشيش"، ومع استدعاء فرد شرطة بنقطة المستشفى لمعاينة الجسم الغريب وجده هاتف محمول الحجم يبلغ طوله 7 سم.

وأشار الدكتور بأن حالة الشاب صحية جيدة الآن، بعد إجراء عملية ناجحة له أسفرت عن استخراج هذا الموبايل.

يذكر أنه قبل أسبوع نجح أطباء فى مستشفى القصر العيني بمصر من  استخراج أربعة لفافات من الورق النقدي مجموعها 6500 جنيه مصري من معدة مريض من خلال عملية جراحية استمرت لساعات.

وقال الدكتور عبد الرحمن مصطفى معيد بقسم الجراحة العامة بالقصر العيني، وهو أحد الأطباء الذين أشرفوا على العملية الجراحية، أن الشاب وفد إلى المستشفى وهو يعاني من آلام حادة على مستوى البطن.

وأخبر المريض الأطباء أنه ابتلع مبالغ مالية على فترات، إلا أنه لم يفصح عن سبب إقدامه على هذا الفعل.

وبعد التشخيص باستعمال الأشعة تبيّن للأطباء معاناة المريض من التهابات شديدة على مستوى المعدة والأمعاء.

وخلال العملية التي استغرقت 4 ساعات، تم استخراج لفافات النقود، التي بلغ مجموعها 6500 جنيه مصري (حوالي 411 دولار أمريكي).

لمزيد من اختيار المحرر:

أغرب عملية جراحية.. استخراج 6500 جنيه من معدة مصري

مواضيع ممكن أن تعجبك