كورونا يضرب "سامسونج".. والشركة تغلق مصنعها في الصين

منشور 23 شباط / فبراير 2020 - 06:45
متجر سامسونج
متجر سامسونج

تسبب الانتشار السريع لفيروس "كورونا المُستجد" في تعطيل السفر والأعمال في الصين التي اتخذت إجراءات غير مسبوقة بإغلاق مدن تضم أربعين مليون شخص حول بؤرة المرض في ووهان لمحاولة إبطاء تقدمه.

وخلال الأيام القليلة الماضية، كشفت الشركات الكبرى، بدرجات متفاوتة من الخصوصية، عن كيفية تأثير الفيروس عليها في قطاعات عدة كان آخرها شركة "سامسونغ" للإلكترونيات.

هذه المرة أعلنت شركة "سامسونج" للإلكترونيات إن إحدى حالات الإصابة بالفيروس المميت قد تأكدت في مجمع مصنعها للأجهزة المحمولة في مدينة "جومي-Gumi" بجنوب شرق كوريا الجنوبية، مما تسبب في إغلاق كامل منشأتها هناك حتى صباح الاثنين.

وقالت الشركة في بيان رسمي أن الأرضية التي يعمل بها الموظف المصاب ستغلق حتى صباح 25 فبراير.

وقالت "سامسونغ": "وضعت الشركة زملاءها الذين اتصلوا بالموظف المصاب في الحجر الصحي واتخذوا خطوات لفحصهم بحثًا عن إصابة محتملة".

يُشار إلى أن مصنع Gumi يصنع هواتفًا متطورة موجهة أساسًا إلى السوق الكورية الجنوبية.

ليست سامسونج وحدها في مواجهة مشكلات العرض المتعلقة بفيروس كورونا، فقد حذرت شركة أبل من نقص iPhone بعد توقف مؤقت للإنتاج، في حين تتوقع شركة Valve وجود نقص في السماعات Index VR بسبب توقف الإنتاج.

يذكر أن كوريا الجنوبية أعلنت أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد في البلاد، قد ارتفع إلى أكثر من ضعفين في يوم واحد.

وتجاوز عدد حالات الإصابة المؤكدة الأحد 550 حالة، بزيادة 100 حالة عن السبت، بينما ارتفع عدد الوفيات إلى أربعة.

وقال نائب وزير الصحة "كيم غانغ ليب" إن انتشار المرض دخل "مرحلة جديدة خطيرة".

وذكرت السلطات أن العديد من الحالات الجديدة مرتبطة بمستشفى واحد وجماعة دينية معينة، بالقرب من مدينة دايغو جنوب شرقي البلاد.

وتوفي اثنان من المرضى في كوريا الجنوبية حتى الآن، وهناك مخاوف من ارتفاع العدد.

لمزيد من اختيار المحرر:

بالفيديو.. زواج جماعي لسجناء في السودان أثار جدلًا واسعًا

مواضيع ممكن أن تعجبك