الأمم المتحدة تندد بوحشية قمع التظاهرات في ليبيا وسوريا

منشور 30 أيّار / مايو 2011 - 09:33
ليبيون يحفرون القبور لدفن ضحايا القتال الدائر في ليبيا
ليبيون يحفرون القبور لدفن ضحايا القتال الدائر في ليبيا

نددت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان نافي بيلاي الاثنين بـ"وحشية" قمع المتظاهرين من قبل القوات الحكومية في ليبيا وسوريا، معتبرة أن هذه الأعمال "تثير الصدمة" من حيث ازدرائها بحقوق الإنسان.

وقالت بيلاي في كلمة أمام مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة أن "وحشية الإجراءات التي اتخذتها حكومتا ليبيا وسوريا وحجمها تثير صدمة كبيرة من حيث ازدرائها بحقوق الإنسان الأساسية".

وجددت دعوة دمشق إلى السماح لبعثة دولية مكلفة التحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان بدخول الأراضي السورية.

وكان مجلس حقوق الإنسان طلب إجراء هذا التحقيق في 29 أبريل خلال اجتماع طارئ له ناقش التطورات في سوريا، حيث تم قتل أكثر من ألف شخص واعتقل نحو عشرة آلاف آخرين منذ بدء التظاهرات المناهضة لنظام الرئيس السوري بشار الأسد في منتصف مارس، وفق منظمات غير حكومية.

وقد قتل أمس سبعة مدنيين بينهم فتاة وأصيب العديد من الأشخاص بنيران قوات الأمن السورية في مدينتي الرستن وتلبيسة قرب حمص بوسط البلاد.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك