العفو الدولية تدين مشروع القانون الفرنسي لحظر النقاب

منشور 14 تمّوز / يوليو 2010 - 03:56
امراتان واطفال يصلون في برشلونة احتجاجا على حظر النقاب هناك
امراتان واطفال يصلون في برشلونة احتجاجا على حظر النقاب هناك

قالت منظمة العفو الدولية الأربعاء إن تطبيق حظر مقترح لارتداء الزي الإسلامي الذي يغطي جميع الجسم "النقاب" ينتهك الحقوق الأساسية ويزيد التمييز الذي تعاني منه بالفعل النساء المسلمات.
وذكرت المنظمة الحقوقية في بيان لها أصدرته في لندن بعد عملية تصويت على الحظر في الجمعية الوطنية الفرنسية، إن تطبيق حظر شامل يشكل خطورة تتمثل في مكث النساء في بيوتهن ويحد من أنشطتهن العملية والتعليمية.
وأضاف البيان "كقاعدة عامة، الحق في حرية الاعتقاد والتعبير يؤكد على أن كافة البشر يجب أن يكونوا أحرارا في اختيار ما يلبسونه وما لا يلبسونه. لا يمكن تقييد هذه الحقوق ببساطة لأن بعض الأشخاص  حتى ولو كانوا أغلبية  يجدون أن نوعا من الزي يعتبر مثيرا للاعتراض أو أنه مسيء".
ويلزم القانون الدولى الدول بحماية النساء ضد الضغوط والتهديدات في ارتداء النقاب. يمكن تلبية المخاوف الأمنية المشروعة من خلال وضع قيود محددة بشأن تغطية كامل الوجه في "الأماكن المصنفة على أنها مرتفعة الخطورة".
وذكر البيان "ومع هذا، فإن فرض حظر شامل ليس هو السبيل لفعل هذا، ينطوي هذا على خطورة تتمثل في أن النساء اللائي يرتدين حاليا النقاب سيصبحن محاصرات في منازلهن، واقل قدرة على العمل أو الدراسة أو الحصول على الخدمات العامة".
وطالبت منظمة العفو الدولية الحكومات النظر في تعزيز الجهود لمكافحة التمييز الذي تواجهه النساء المسلمات، في كل من مجتمعاتهن وفي المجتمعات الخارجية التي يعشن بها.
وأضافت المنظمة"يتعين أن ينصب اهتمامها(الحكومات) على تشجيع النساء علي اتخاذ خياراتهن، بدلا من تضييق نطاق الخيارات المتاحة لهن".

© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك