رابع عملية انتحار في تونس بسبب البطالة في أقل من 10 أيام

منشور 27 كانون الأوّل / ديسمبر 2010 - 07:03
تشهد محافطة سيدي بوزيد احتجاجات عنيفة
تشهد محافطة سيدي بوزيد احتجاجات عنيفة

أفاد شاهد عيان ومصدر نقابي أن شابا عاطلا عن العمل لقى حتفه غرقا في بئر في حادثة يرجح انها انتحار بسبب البطالة في جنوب تونس .

وقالت المصادر ان الشاب يدعى لطفي قدري /34 عاما/ ويقطن منطقة القوادرية الريفية التابعة لمحافظة سيدي بوزيد جنوب تونس لقي حتفه غرقا في بئر في حادثة يرجح أنها رابع عملية انتحار في المحافظة التي تشهد احتجاجات عنيفة على "تردي الظروف المعيشية وتفشي البطالة".

وكان خريج جامعة عاطل عن العمل اقدم على إحراق نفسه بسبب البطالة في 17 الشهر الحالي أمام مقرّ المحافظة في مدينة سيدي بوزيد (265 كلم جنوب العاصمة تونس).


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك