فرنسا تتهم الرئيس اليمني بعدم المسؤولية

منشور 23 أيّار / مايو 2011 - 01:15
الرئيس صالح لايزال يتحدى الإنتفاضة الشعبية في بلاده
الرئيس صالح لايزال يتحدى الإنتفاضة الشعبية في بلاده

اتهمت فرنسا الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الاثنين بأنه غير مسؤول لرفضه التوقيع على اتفاق لنقل السلطة يؤدي الى تركه الحكم.

وكان من المقرر أن يوقع صالح الاحد اتفاقا أعد بوساطة مجلس التعاون الخليجي لكنه تراجع في اللحظة الاخيرة وهي المرة الثالثة التي يفعل فيها هذا منذ خرج محتجون الى الشوارع في فبراير شباط للمطالبة باستقالته.

وبموجب الاتفاق كان صالح سيوافق على ترك الحكم في غضون 30 يوما من التوقيع وليس في 2013 حين تنتهي ولايته الرئاسية.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان "هذا التحول الجديد غير مسؤول وغير مقبول."

وأضافت "نحث الرئيس اليمني مرة أخرى على التوقيع على هذا الاتفاق دون تأجيل لانه الوسيلة الوحيدة القابلة للتطبيق لحل الازمة."

ولا يزال صالح متحديا في وجه اشهر من الانتفاضة الشعبية التي وضعت أفقر دولة في العالم العربي على شفا الانهيار الاقتصادي.

وأثار نظامه تنديدا دوليا لاستخدامه القوة ضد محتجين مسالمين مما أسفر عن مقتل 170 تقريبا منذ بدء الانتفاضة.

وقالت وزارة الخارجية "اذا استمر الرئيس صالح في رفض احترام التزاماته فان فرنسا مستعدة للتعامل مع العواقب الى جانب الاتحاد الاوروبي وشركائها الاوروبيين

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك