قاعدة اميركية في جزيرة سوقطرة اليمنية

منشور 26 كانون الأوّل / ديسمبر 2010 - 10:44
قاعدة اميركية في جزيرة سوقطرة اليمنية
قاعدة اميركية في جزيرة سوقطرة اليمنية

مشهد آخر يختفي خلف المناظر الطبيعية الخلابة التي تتمتع بها جزيرة سوقطرة اليمنية والتي سحرت صخورها وثمارها ونقاء منظرها كل من شاهد تلك الصور على الانترنت وهي توزع وتتداول عبر الرسائل الالكترونية، المنظر المقصود ذلك الذي يشع القتل والدمار ورائحة البارود وهدير الطائرات الاميركية التي باتت تحتل جزءا يسيرا من الجزيرة اليمنية الجميلة.

لقد بات اليمن وتحديدا جزيرة سوقطرة هدفا للمكوث الاميركي واقامة القواعد بعد الفرار من الصومال وافغانستان ودول اخرى كانت تنتشر فيها قواتها خلسة وخفية، وتسعى الولايات المتحدة حاليا لاقامة قاعدة جوية ضخمة في الجزيرة وذلك بدلا ان تكون المحمية الطبيعية محط انظار بنوك التنمية والاستثمار سيما بعد تصنيفها كمحمية طبيعية فريده وكأحد مواقع التراث العالمي في عام 2008. ولقبت بأكثر المناطق غرابة في العالم. نظراً للتنوع الحيوي الفريد والأهمية البيئية لهذه الجزيرة وانعكاسها على العالم.

وتنضم الطائرات الاميركية من دون طيار الى القاعدة الجوية اليمنية الحيوية، ولهذا الطراز سمعه سيئة في العالم خاصة في باكستان وافغانستان حيث حصدت ارواح الالاف من المدنيين الابرياء من نساء وشيوخ واطفال ، والسمعه السيئة ايضا ممتده الى فلسطين المحتلة وتحديدا غزة التي عانت وتعني الامرين من اثار هذا الطراز من الطائرات.

وقد وصل حتى الان 15 طائرة الى جانب 200 جندي ومستشار وفني ومهندس وقوات خاصة للحراسة.

وتحت ذريعة محاربة الارهاب استخدمت القوات الاميركية الاجواء اليمنية عشرات المرات باذن الحكومة في صنعاء او بدونه احيانا كثيرة واسفرت عملياتها عن مقتل العشرات، وعلى الرغم من رفض السلطات اليمنية للتصرفات الاميركية الا ان الاخيرة ظهرت بصورة غير مبالية وواصلت عملياتها مستغله التفوق الجوي والتكنولوجي لطائراتها واجهزتها .

ووفق المعلومات الواردة فقد حاول الجنرال الأمريكي ديفيد بترايوس اقناع الرئيس اليمني علي عبدالله صالح بضرورة بقاء القوة الجوية الاميركي الضاربة في الجزيرة اليمنية الا ان الرئيس اليمني رفض الطلب وصمد امام الضغوط على مارسها عليه الجنرال الاميركي وادارة البيت الابيض كما تؤكد وثيقة ويكيليكس المؤرخة بتاريخ 3/1/2010 .

الجنرال الاميركي حاول التخفي وراء المطلب الاميركي المتجدد وهو محاربة الارهاب والقاعدة والتطرف في المنطقة انطلاقا من اليمن . 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك