المكسيك تصل إلى موسوعة غنيس من خلال طبق "جواكامولي"

المكسيك تصل إلى موسوعة غنيس من خلال طبق "جواكامولي"
2.5 5

نشر 22 أيلول/سبتمبر 2017 - 09:18 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
المكسيك تصل موسوعة غنيس في طبق
المكسيك تصل موسوعة غنيس في طبق "جواكامولي"

اجتمع ما يصل إلى 815 شخصا في المكسيك للعمل معا من أجل تحضير أكبر طبق على مستوى العالم من وجبة الجواكامولي المكسيكية، وبالتالي تسجيل رقم قياسي، ضمن موسوعة الأرقام القياسية العالمية غينيس.

وقامت تلك المجموعة بتحويل 25.200 ثمرة من فاكهة الأفوكادو، و3.500 حبة من الطماطم، و3000 حبة من نبات الليمون، و750 قطعة من البصل، و90 حزمة من الكزبرة إلى الجواكامولي، التي تم وضعها في حاوية مغطاة، ومن ثم اصطف الناس أمام الطعام، الذي كان يزن ما يقرب من 6500 رطل «أي 2954.55 كيلوغرام تقريبا» لمراجعة ما إذا كانت الوجبة سجلت الرقم القياسي.

المكسيك تكسر الرقم القياسي بتصنيع 3 طن من الجواكامولي

وصفة كسر الرقم القياسي في الغواكامولي ؟ 25,000 الأفوكادو و 1000 شخص لمزجهم.

هذا هو ما حشده مزارعو الأفوكادو في ولاية خاليسكو في المكسيك يوم الأحد لكسر الرقم القياسي العالمي لأكبر غواكامولي، وهوعبارة عن 3 طن من صوص التغميس الأخضر.

ويضم تصنيع هذه الهريسة الضخمة جزءا من الترفيه وجزء من السياسية، حيث أن المزارعين والمكسيك - ومحبي الغواكامولي من الأمريكيين الأمريكيين - ألقوا الضوء على انهم قد استفادوا من اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية التي أصبحت الآن مهددة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وقد اجتمع المفاوضون من كندا والمكسيك والولايات المتحدة فى العاصمة المكسيكية فى نهاية هذا الاسبوع لإعادة تنظيم اتفاقية نافتا التى دامت 23 عاما وهدد ترامب بإنهائها اذا لم يحصل على تنازلات لكبح العجز التجارى مع المكسيك.

ويأتي نحو 80 في المائة من استهلاك الأفوكادو في الولايات المتحدة من توسع البساتين في المكسيك. أصبحت جاليسكو ثاني أكبر منتج للصنف هاس في المكسيك وراء ولاية ميتشواكان، وفقا للمنتجين.

أعد أكثر من 600 من الطهاة الطلبة و 400 شخص من بلدة كونسيبسيون دي بوينس آيرس الريفية الطبق التقليدي لآلاف الناس، وكثير منهم جاءوا من عاصمة ولاية خاليسكو في غوادالاخارا.

وكان حاكم الولاية يتواصل للحصول على اعتراف من ممثل موسوعة غينيس للأرقام القياسية العالمية.

وقال المفاوضون الأمريكيون إنهم يريدون إدراج أحكام لتسهيل قيام مزارعي المنتجات الموسمية في الولايات المتحدة بتقديم قضايا مكافحة الإغراق ضد المكسيك.

وقد تعرضت هذه الفكرة لانتقادات من قبل المطاعم الأمريكية وتجار التجزئة، الذين يقولون أنها سترفع الأسعار.

ويقول مزارعو الفاكهة المكسيكيون إن إنتاج الولايات المتحدة من الأفوكادو لا يمكن أن يفي بالطلب.

تجدون في البوابة:
السعودية: إقامة أكبر طبق فواكه في العالم بطول 120 متراً
لبنان يدخل "غينيس" للمرة الثانية بأكبر صحن حمص
السعودية دخلت موسوعة غنيس بالزهور
كفيفة تحقق رقمًا قياسيًا في الإعلام

 

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2017

اضف تعليق جديد

 avatar