بمساهمة 160 فنيا.. الكعبة تكتسي حُلّتها الجديدة في يوم عرفة

منشور 10 آب / أغسطس 2019 - 04:00
الكعبة المشرفة
الكعبة المشرفة

جرت فجر يوم عرفة مراسم استبدال كسوة الكعبة المشرفة على يد 160 فنيًا وصانعًا، جريًا على عادة الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في مثل هذا اليوم من كل عام (أي اليوم التاسع من شهر ذي الحجة).

وتوشحت الكعبة بالكسوة التي قدرت تكاليفها بأكثر من 22 مليون ريال سعودي بنقوش منسوجة بخيوط سوداء كتب عليها لفظ "لا إله إلا الله محمد رسول الله" و"سبحان الله وبحمده" و"سبحان الله العظيم" و"يا حنان يا منان يا الله" وتتكرر هذه العبارات على قطع قماش الكسوة وعلى ارتفاع تسعة أمتار من الأرض وبعرض 95 سم.

ويتم تقليد الكسوة مع بداية شهر ذي الحجة من كل عام، حيث يتم تسليم كبير سدنة الكعبة المشرفة كسوة الكعبة الجديدة، ليتم في فجر يوم التاسع من شهر ذي الحجة إنزال الكسوة القديمة للكعبة، وإلباسها الكسوة الجديدة، ويستمر العمل فيها حتى صلاة العصر من اليوم ذاته، ثم تعود الكسوة القديمة إلى مستودع المصنع للاحتفاظ بها.

وعمل في مصنع كسوة الكعبة المشرفة أكثر من 200 صانعًا وإداريًا، موزعين في أقسام المصنع المزود بآلات حديثة ومتطورة في عمليات الصباغة والنسج والطباعة والتطريز والخياطة، والمكونة أقسامه من: الحزام، وخياطة الثوب، والمصبغة، والطباعة، والنسيج الآلي واليدوي، وتجميع الكسوة، إلى جانب أكبر مكينة خياطة في العالم.

وتشمل تكلفة صناعة كسوة الكعبة المشرفة البالغة 22 مليون ريال سعودي المواد المستهلكة وأجور العاملين، حيث تستهلك الكسوة نحو 700 كيلو جرام من الحرير الخام الذي تتم صباغته داخل المصنع باللون الأسود و120 كيلو جرامًا من أسلاك الفضة والذهب، مبطنة من الداخل بقماش من القطن الأبيض المتين.

 

لمزيد من اختيار المحرر:
جمعية خيرية اسلامية بإنجلترا تدخل "غينيس" بأكبر قطعة سمبوسة (فيديو)


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك