الراقصة مارلين.. تمتهن الإغراء في 71 من عمرها ولا تفكر بالإعزال (فيديو)

منشور 26 آذار / مارس 2019 - 08:00
مارلين بيرسي
مارلين بيرسي

قررت مُسنة بريطانية تبلغ الـ71 من عمرها اقتحام عالم "رقص الإغراء" من أوسع أبوابه لتكون أكبر راقصة في بريطانيا.

وذكرت صحيفة "ميرور" البريطانية أن الجدة "مارلين بيرسي" أصبحت مُهتمة بعروض "burlesque" الاستعراضية منذ عام تقريبًا، عندما كانت في سن 70 سنة.

وقالت الجدة "مارلين" بأن الشعور بالوحدة هو ما دفعها لاتخاذ هذا القرار وخوض غمار رقص الإغراء، خاصة بعد وفاة زوجها وانفصال أبنائها عنها.

وروت "مارلين" مراحل دخولها لعالم "رقص الإغراء" والذي بدأ بعد أن شاهدت على موقع فيسبوك إعلانًا لفرقة "بورليسك- burlesque".

وقالت: "شعرت بالحرج بداية الأمر لكبر سني وللفارق الكبير في العمر بيني وبين أعضاء الفرقة. لكن مخاوفي تلاشت بعدما بدأت أول التدريبات مع الفرقة".

وتابعت الراقصة المسنة: "يوجد في هذا الرقص كل شيء، وكل ما أريده أستطيع تحقيقه. لقد شعرت بأنوثتي وبأنني (مرغوبة) منذ اليوم الأول مع الفرقة".

وتعمل "بيرسي" على تقديم عروضها في الإغراء مع الفرقة، مرة كل أسبوع، من خلال فقرتين في كل استعراض.

وقالت بيرسي: "يسود الاعتقاد بأنك عندما تبلغ السبعين من العمر، يجب أن تلازم المنزل، لكنني لست من أولئك الأشخاص".

واعترفت الراقصة المسنة بأن ابنتها أحبت عروضها، وأن ابنها فخور بها ويعدها حفيدها أروع جدة في العالم.

يذكر أن "بورليسك" يعد نوعًا من العروض المسرحية الموجهة للإثارة والإغراء، كان يحظى بشعبية واسعة في بداية القرن العشرين، وتم إحياء هذا النوع من الاستعراضات في تسعينيات القرن الماضي.

لمزيد من اختيار المحرر:


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك