"عشنا أسبوعين لن أنساهما"... سارة نتنياهو تمضي إجازتها في أستراليا

منشور 30 كانون الثّاني / يناير 2019 - 12:00
سارة
سارة

تركت زوجة رئيس وزراء دولة الاحتلال الإسرائيلي سارة نتنياهو وسائل الإعلام هناك في حيرة بعد اختفائها عن الساحة في الفترة الماضية.

وبعد هذه التساؤلات، نشرت عائلة نتنياهو، صورًا لسارة، التي انضمت إلى ابنها "أفنير" في رحلته الأخيرة إلى أستراليا ونيوزيلندا.

ونشر "أفنير" عبر حسابه الرسمي على تطبيق "إنستغرام": “عشنا أسبوعين لن أنساهما. إذا كان يمكنكم التنزه مع والديكم، فتنزهوا. تنزهوا في بحيرة طبريا، اليونان، تايلاند أو نيوزيلندا. الموقع ليس مهم، بل الوقت الذي تقضونه معًا".

وأشارت عائلة نتنياهو إلى أن العائلة دفعت تكاليف الرحلة، بالرغم من أن الدولة خصصت حماية متواصلة لزوجة رئيس حكومة دولة الاحتلال، وابنه وفق توصيات جهات أمنية، وقد تحملت الدولة هذه التكاليف.

يذكر أن سارة حوكمت العام الماضي بالفساد المالي وخيانة الأمانة، وهي القضية المعروفة إعلاميًا بـ "ملف السكن".

وبحسب وسائل إعلام إسرائيلية أن "قضية (ملف السكن) تحتوي على فضائح فساد تحوم حول نتنياهو الزوجة، أهمها ما يسمى (فضيحة الوجبات)، التي تشير إلى أنها ضخمت حجم نفقات الوجبات، وكانت تجلب وجبات من المطاعم، في الوقت الذي كانت هناك طاهية في البيت الرسمي لرئيس الحكومة، وعملت على إخفاء وجود هذه الطاهية، ما كلف خزينة دولة الاحتلال الإسرائيلي 393 ألف شيكل (أكثر من 100 ألف دولار أمريكي)".

لمزيد من اختيار المحرر :

نتينياهو أضحوكة روّاد مواقع التواصل.. والبطّة أقل وصفٍ له.. شاهد الفيديو!‎

مغنية إسرائيلية تتعرض لموقف محرج أمام الكاميرات (فيديو) 


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك