وفاة ملياردير إسرائيلي أثناء عملية تجميل لأعضائه الجنسية في فرنسا

منشور 20 آذار / مارس 2019 - 06:06
وفاة إيهود أري لانيادو
وفاة إيهود أري لانيادو

لقي الملياردير الإسرائيلي ذو الأصول البلجيكية "إيهود أري لانيادو" مصرعه أثناء خضوعه لجراحة تجميلية لأعضائه التناسلية في عيادة تقع بالعاصمة الفرنسية باريس.

وذكرت وسائل إعلام فرنسية نقلًا عن مصادر مطلعة بأن تاجر الألماس البالغ من العمر 65 عامًا، توفي متأثرًا بنوبة قلبية يوم السبت الماضي بعد حقنه بمادة لم يكشف عن اسمها تُستخدم في عمليات التجميل من أجل "تكبير حجم القضيب".

وقد تعمدت الصحافة الفرنسية إخفاء اسم الطبيب الذي أجرى العملية لـ"لانيادو"، باعتبار أن القضيته أصبحت منظورة الآن أمام القضاء، واكتفت بالإشارة إليه بالحرف الأول من اسمه "H" .

وأشارت المواقع بأن الدكتور H في إجازة،  فقامت مساعدته باستقبال الملياردير الإسرائيلي، حيث تولت بنفسها عملية إطالة عضوه الذكري، لكن الذي حدث أن الرجل مات بعد قليل.

التحقيقات أكدت أن الضحية مات بالسكتة القلبية، غير أن مصادر مقربة من التحقيقات ـ حسب الصحافة الفرنسية ـ تقول أن الحقنة تحت الجلد لا صلة لها بالأزمة القلبية، وسط تلميحات إلى أن الرجل بذل جهدًا في ممارسة لم يكن قبله مستعدًا لتحملها .

في حين وجهت النيابة الفرنسية إلى الدكتور H تهمة القتل الخطأ والإهمال الطبي الجسيم ، كما وجهت إلى مساعدته تهمة ممارسة مهام طبيية بدون ترخيص قانوني، وبدون الحصول على شهادات دراسية فرنسية تسمح لها بذلك .

وكان من المقرر أن يمثل "لانيادو" أمام القضاء البلجيكي في 14 مارس، حيث يواجه تهمًا بالتهرب الضريبي.

لمزيد من اختيار المحرر:


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك