الأمير علي نائباً لرئيس الفيفا عن قارة آسيا

منشور 06 كانون الثّاني / يناير 2011 - 09:42
الامير علي
الامير علي

 

فاز الأمير علي بن الحسين شقيق العاهل الاردني بمنصب نائب رئيس الفيفا لكرة القدم عن قارة آسيا في الانتخابات التي جرت ظهر اليوم الخميس في الدوحة.

وجاء انتخاب الامير الاردني بدعم من الاتحادات العربية والاسيوية خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الاسيوي لكرة القدم في العاصمة القطرية الدوحة التي تستعد لاستضافة كأس الامم الاسيوية ابتداء من يوم الجمعة  .

وحصل الامير علي (35 عاما) على 25 صوتا مقابل 20 صوتا حصل عليها منافسه الكوري الجنوبي تشونغ مونغ جون (59 عاما) الذي ظل عضوا بالفيفا منذ 1994  .

وكان تشونغ يشغل منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي منذ 16 عاما، ومن الاسماء المرشحة لمنافسة بلاتر على رئاسة الاتحاد الدولي ومن هنا كانت اهمية الاحتفاظ بمنصبه.

وفي وقت سابق اعلن الامير علي ان ترشحه يأتي لدعم قطاع الشباب ويجب علينا بناء قاعدة رياضية في اسيا تنافس مستقبلا على البطولات العالمية.

وكان الأمير علي قد شدد، في برنامجه الانتخابي للمنصب الدولي، على مكافحة الفساد ورعاية الشباب، كما اقترح إنشاء صندوق لدعم الاتحادات الأهلية في كافة المجالات، ومعالجة حالات الشغب التي تحدث في المباريات، وتطوير القطاع النسائي في لعبة كرة القدم، واستكمال مشروع الاحتراف للرجال.

وفي تصريحات أعادت للأذهان الخلاف بين الاتحادين الأردني والقطري، على خلفية انتخابات اللجنة التنفيذية للفيفا، طلب الأمير علي من نظيره القطري، محمد بن همام، الذي يشغل أيضاً منصب رئيس الاتحاد الآسيوي "التزام الحياد"، وقال إن بن همام هو رئيس الاتحاد الآسيوي "وبالتالي فإنه مظلة للجميع، ولا يجب أن يكون محابياً لأحد." وفق ما اوردته شبكة السي ان ان على موقعها الالكتروني .

وأشار الأمير الأردني إلى أنه لم يجر اتصالات مع محمد بن همام، وأن الواجب "يحتم" وقوف الأخير إلى جانبه من منطلق عربي، كونه المرشح العربي الوحيد على منصب نائب رئيس الفيفا أمام المرشح الكوري الجنوبي، الذي أمضى 16 عاماً في المنصب.

كما أشار الأمير علي إلى مساندة الاتحاد الأردني لملف قطر لاستضافة مونديال 2022، وبالتالي فإنه ينتظر من الاتحاد القطري الوقوف إلى جانبه في الانتخابات، المقرر إجراؤها في السادس من يناير/ كانون الثاني المقبل.

يذكر أن العلاقات كانت قد توترت بين الاتحاد الأردني لكرة القدم وبين بن همام في 2009، بعدما منحت عمّان صوتها في انتخابات عضوية اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لصالح الشيخ سلمان بن إبراهيم، رئيس الاتحاد البحريني، الذي عاد وخسر بفارق صوتين عن بن همام.

كما اعيد يوم الخميس انتخاب القطري محمد بن همام لرئاسة الاتحاد الاسيوي لكرة القدم لولاية ثالثة  .  وانتخب اعضاء الجمعة العمومية للاتحاد ابن همام (61 عاما) للاستمرار في رئاسة الاتحاد الاسيوي للعبة الشعبية بالتزكية لانه لم يواجه اي منافس على المنصب الذي يشغله منذ ثمانية اعوام.

وتستضيف قطر كأس الامم الاسيوية ابتداء من يوم الجمعة كما انها ستنظم نهائيات كأس العالم 2022

  .

 

مواضيع ممكن أن تعجبك