خسارة برشلونة في إسبانيا، ليون يقترب من حسم الدوري برباعية في مرمى بوردو، وأبو بكر كاكي يحرز للعرب الذهبية الوحيدة في بطولة العالم لألعاب القوى

منشور 10 آذار / مارس 2008 - 09:32

خسارة برشلونة في إسبانيا، ليون يقترب من حسم الدوري برباعية في مرمى بوردو، وأبو بكر كاكي يحرز للعرب الذهبية الوحيدة في بطولة العالم لألعاب القوى     

 

سقط برشلونة على ملعبه ووسط جماهيره في فخ الخسارة أمام فياريال بهدفين لهدف في المرحلة الـ27 من الدوري الإسباني.واتسع فارق النقاط بين برشلونة صاحب المركز الثاني وريال مدريد متصدر الترتيب إلى ثماني نقاط قبل 11 مرحلة من نهاية الليجا.

 

تقدم ماركوس سينا لفياريال في الدقيقة 31 من ركلة جزاء، قبل أن يعادل برشلونة النتيجة عن طريق منقذه الدائم شابي هرناندز في الدقيقة 67.

 

وفي الدقيقة 81 صعق الدنماركي يون دال توماسون جمهور كتالونيا بهدف فياريال الثاني.

 

وتعد الخسارة هي الثانية للبارسا على أرضه بعد سقوطه أمام ريال مدريد.

 

سيطر لاعبو برشلونة على الكرة في بداية المباراة وسط تراجع الغواصات الصفراء التي اكتفى مدربها التشيلي مانويل بيلليجريني بمهاجم واحد، مبقيا التركي نيهات قهوجي على مقاعد البدلاء.

 

واقتنص فياريال هدفه الأول من هجمة مرتدة قادها جيلمو فرانكو الذي مر من الفرنسي المخضرم ليليان ترام والإيفواري يايا توري قبل عرقلة فيكتور فالديس له.

 

وعدل برشلونة النتيجة من هجمة منظمة بدأها البرازيلي رونالدينيو بتمريرة بالكعب لأندريس إنيستا الذي اخترق دفاعات فياريال من الجانب الأيسر مررا الكرة إلى شابي الذي لم يتوان عن إسكانها الشباك.

 

ولكن تمريرة ثنائية بين سباستيان إجورين وسانتي كازورلا تبعتها بينية لمهاجم ميلان الأسبق توماسون قتلت أمال برشلونة في الهروب من الخسارة التي عقدت وضع الفريق في مشوار منافسته على اللقب.

 

وفي مباريات أخرى، صعد راسينغ سانتاندر الى المركز الخامس بتغلبه على ضيفه بيتيس 3-صفر . وأستغل راسينغ سانتاندر النقص العددي في صفوف بيتيس اثر طرد لاعبه اليساندرو ميلي في الدقيقة 49، فسجل ثلاثة اهداف عبر الارجنتيني الدو دوشر (51) وازيكيال جاراي (59) والكاميروني تشيتيه (88).
ولم يهدر راسينج سانتاندر خسارة اسبانيول الخامس سابقا امام ريال مدريد المتصدر 1-2 امس السبت فانتزع منه المركز الخامس بعدما رفع رصيده الى 44 نقطة بفارق الاهداف خلف اتلتيكو مدريد الذي خسر بدوره امام سرقسطة بالنتيجة ذاتها امس السبت.
وصعد اشبيلية الى المركز السادس بفوزه على ليفانتي 2-1.

 

وخطف خيتافي فوزا ثمينا من مضيفه مورسيا بثلاثة اهداف نظيفة سجلها بابلو هرنانديز (56) وخوان البين (84) وفرانشيسكو خافيير كاسكيرو (88). وانعش اوساسونا اماله في البقاء بفوزه الثمين على الميريا بهدفين لانريكه سولا (7) وسيزار كروتشاجا (30) مقابل هدف لبيريز كورونا (31).

 

وحذا اتلتيك بلباو حذو اوساسونا بتغلبه على ضيفه بلد الوليد بهدفين نظيفين سجلهما ايجور جابيلوندا (6 و69). ولعب بلد الوليد بعشرة لاعبين اثر طرد بيدرو مونوز لوبيز في الدقيقة 56. وأكرم مايوركا وفادة ضيفه ريكرياتيفو هويلفا وسحقه 7-1. وفرض المهاجم الفنزويلي خوان فرناندو ارانجو نفسه نجما للمباراة بتسجيله ثلاثية في الدقائق 18 و48 و53 رافعا رصيده الى 10 اهداف هذا الموسم، وأضاف دانيال غيزا هدفين في الدقيقتين 22 و32 رافعا رصيده الى 14 هدفا في المركز الثاني على لائحة الهدافين الى جانب مهاجم سرقسطة الارجنتيني دييجو ميليتو، وبورخا فاليرو هدفين في الدقيقتين 38 و42. اما هدف الشرف للضيوف فسجله ماركوس روبن في الدقيقة 40.

 

 

وفي فرنسا، قطع ليون شوطا كبيرا نجو الحفاظ على لقب بطل الدوري الفرنسي بعدما تغلب على منافسه بوردو بأربعة أهداف مقابل هدفين في ختام مباريات المرحلة الـ28 للبطولة.

 

سجل رباعية ليون ماثيو بودمير (هدفين) وكريم بنزيمه والايفواري عبد القادر كيتا في الدقائق 12 و24 و50 و89، بينما سجل هدفي بوردو البرازيلي وينديل جيرالدو والأرجنتيني فرناندو كافيناجي من ركلة جزاء في الدقيقتين 35 و60.

 

فوز ليون رفع رصيده إلى 58 نقطة ليحلق في صدارة الترتيب ويوسع الفارق مع بوردو أقرب منافسيه إلى ست نقاط كاملة.

 

وفي ألمانيا، فقد هامبورج فرصة الإنفراد بالمركز الثاني في الدوري الألماني بالتعادل مع مضيفه نورنبرج سلبيا في المرحلة الـ23.

 

وأهدر زفيدتسدان ميسيموفيتش ركلة جزاء لنورنبرج في الدقيقة 43، وتم استبعاد المهاجم المصري محمد زيدان من المباراة.

 

وارتفع رصيد هامبورج إلى 42 نقطة في المركز الثالث، كما ارتفع رصيد نورنبرج إلى 18 نقطة في المركز الـ16.

 

وفي مباراة أخرى، تغلب باير ليفركوزن على ضيفه هانوفر بهدفين دون رد، ليرتفع رصيد الفريق إلى 41 نقطة في المركز الرابع، بينما تجمد رصيد هانوفر عند 32 نقطة في المركز العاشر.

 

وفي إنكلترا، أهدر أرسنال نقطتين في سباق صدارة الدوري الإنجليزي بتعادله سلبيا مع ويجان أثليتك في المرحلة الـ29 من عمر الدوري.

 

وارتفع رصيد أرسنال من النقاط إلى 66، على بعد نقطتين من مانشستر يونايتد صاحب المركز الثاني والذي تأجلت مباراته أمام بولتون واندرز في تلك المرحلة إلى 19 مارس المقبل.

 

شهد اللقاء عودة الهداف الهولندي روبن فان بيرسي للمباريات بعد تغيبه عن معظم أحداث الموسم بسبب الإصابة، وشارك في الدقيقة 65 على حساب الدنماركي نيكلاس بندنر.

 

وفي ذات المرحلة، اكتسح فريق توتنام هوتسبر ضيفه وست هام يونايتد برباعية نظيفة قادها الهداف البلغاري ديتمار برباتوف.

 

سجل برباتوف الهدفين الأول والثاني في الدقيقتين الثامنة و11، قبل أن يحتفل الظهير البرازيلي جيلبرتو بأول أهدافه بقميص السبيرز في الدقيقة 85.

 

وأتم دارين بينت رباعية توتنام في الدقيقة 90، ليرتفع رصيد فريقه للنقطة رقم 35 في المركز الـ11.

 

وواصل إيفرتون تشبثه بسباق المركز الرابع المؤهل لدوري أبطال أوروبا بعدما تفوق بهدف لأندرو جونسون في الدقيقة 55 على سندرلاند في ذات المرحلة.

 

وارتفع رصيد إيفرتون لـ56 نقطة وهو ذات رصيد ليفربول، فيما توقف أبناء الأيرلندي روي كين عند 27 نقطة في المركز الـ16.

 

وفي إيطاليا،واصل روما ملاحقة إنتر ميلان على صدارة الدوري الإيطالي بفوزه على نابولي بهدفين من دون رد يوم الأحد في المرحلة الـ27 التي شهدت عودة ميلان لطريق الانتصارات من بوابة إمبولي بثلاثة أهداف لهدف.

 

نجح روما في العودة من نابولي بثلاث نقاط ثمينة أبقت له حظوظه في المنافسة على لقب الكالتشيو بهدفين سجلها سيموني بيروتا وقائد الذئاب فرانشيسكو توتي في الدقيقتين الثانية و50.

 

وحافظ روما على فارق النقاط الست مع إنتر متصدر الترتيب والذي فاز على ريجينا بهدفين نظيفين في المرحلة ذاتها.

 

وبالمثل، عاد ميلان لجمهوره بثلاث نقاط ليقبع خامسا بفارق نقطة عن فيورنتينا صاحب المركز الرابع المؤهل لدوري أبطال أوروبا.

 

افتتح البرازيلي الشاب ألكسندر باتو هدف السبق لميلان في الدقيقة 19، قبل أن يعادل أنطونيو بوتشي النتيجة لإمبولي في الدقيقة 24.

 

وسجل ماسيمو أمبروزيني والبرازيلي كاكا هدفي ميلان الثاني والثالث في الدقيقتين 86 و89.

 

وفي البرتغال، فقد فريق بنفيكا نقطتين ثمينتين في صراعه على صدارة الدوري البرتغالي الممتاز لكرة القدم بتعادله 2/2 مع ضيفه يونياو ليريا اليوم الأحد في المرحلة الثانية والعشرين من المسابقة.

 

وابتعد فريق نافال خطوة جديدة عن دائرة الهبوط بتغلبه على ضيفه لييكويس 2/1 .

 

ورفع بنفيكا رصيده إلى 40 نقطة في المركز الثاني بفارق 11 نقطة خلف بورتو المتصدر مقابل تسع نقاط لليريا في المركز السادس عشر الأخير.

 

بينما رفع نافال رصيده إلى 23 نقطة في المركز الثاني عشر بينما تجمد رصيد لييكويس عند 21 نقطة في المركز الرابع عشر.

 

وفي تركيا، واصل فريق فناربخشة مطاردته لبيشكتاش على صدارة الدوري التركي لكرة القدم وتغلب على ضيفه فيستيل مانيسا 4/1 اليوم الأحد في المرحلة الخامسة والعشرين من المسابقة التي شهدت فوز سيفاسبور على ضيفه أنقرة جوجو 3/.2

 

وفي مباريات أخرى اليوم بالمرحلة نفسها تغلب طرابزون سبور على ضيفه قاسم باشا 2/1 بينما تعادل آوفتاش سبور مع ضيفه بورصاسبور 2/2 وجازنتيب سبور مع ضيفه ريزيسبور 1/1 .

 

وفي المباراة الأولى تقدم فناربخشة بأربع أهداف سجلها محمد اورليو والصربي ماتيا كيزمان (هدفين) وجيلشيك شاهين في الدقائق 13 و19 و43 و57 قبل أن يحرز يلماظ الهدف الوحيد لمانيسا في الدقيقة 88 .

 

ورفع فناربخشة رصيده إلى 54 نقطة بفارق الأهداف خلف جالطة سراي صاحب المركز الثاني وبفارق نقطة واحدة خلف بيشكتاش المتصدر بينما تجمد رصيد مانيسا عند 22 نقطة في المركز السابع عشر قبل الأخير.

 

 

ومن كرة القدك لرياضة العدو، حيث أحرز العداء السوداني ابوبكر كاكي الميدالية الذهبية لسباق 800 متر في بطولة العالم لألعاب القوى تحت الصالات المغلقة التي انتهت يوم الأحد في مدينة فالنسيا الاسبانية لتكون أول ميدالية ذهبية عالمية يحرزها السودان والميدالية الذهبية العربية الوحيدة في هذا المحفل العالمي .

 

العداء السوداني صاحب ال18 عام انهي السباق في دقيقة و 44 ثانية و 81 جزء من الثانية متقدما على الجنوب أفريقي مبولايني مولودزي الذي حل ثانيا والبحريني يوسف كامل الذي حل ثالثا في هذا السباق.

 

أنجاز كبير حققه العداء ابوبكر الذي ينتظر منه السودان الكثير في اولمبياد بكين المقبلة .

 

والآن، إليكم أخبار رياضية قصيرة جديرة بالذكر :

 

** قال ريو فيرناند لاعب نادي مانشستر يونايتد الانجليزي انه يرغب فى الاستمرار فى صفوف فريق الشياطين الحمر حتى نهاية مسيرته الكروية. وكشف اللاعب الانجليزي أن مسئولو مانشستر دخلوا معه بالفعل فى مفاوضات لبحث إمكانية تجديد عقده الحالي مع الفريق.
وأضاف فيردناند: " أشعر بسعادة بالغة لتواجدى فى صفوف مانشستر فهو فريق عريق وتربطني علاقة قوية بجماهيره ولذلك فأنا ارغب فى تجديد عقدى الحالي معه لأظل فى صفوفه حتى الاعتزال".

 

** قفز النجم الساحلي لصدارة ترتيب فرق الدوري التونسي بعدما تغلب على مضيفه الترجي بهدفين دون مقابل مساء الأحد في المباراة المؤجلة بينهما من المرحلة الـ13 للبطولة.

 

** سجل أحمد حسن هدفا لفريقه أندرلخت ليقوده لتحقيق فوز ثمين خارج ملعبه على سبورتنج شارليروا بهدفين دون مقابل ضمن مباريات المرحلة الـ25 للدوري البلجيكي.

 

 ** قرر الاتحاد المصري لكرة القدم أن يشارك منتخب دون 19 عاما في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية للمحليين والمقرر إقامتها في كوت ديفوار في فبراير القادم.

 

** قرر محمد مصيلحي رئيس نادي الاتحاد السكندري أن يكون دخول الجماهير في مباراة الفريق أمام الاتصالات في المرحلة الـ20 للدوري بدون مقابل.

 

** سحق ريال مايوركا ضيفه ريكرياتيفو أويلفا بسبعة أهداف مقابل هدف في المرحلة الـ27 من عمر الدوري الإسباني، فيما تمكن سيفيليا من تحول تأخره بهدف لفوز بهدفين في ذات الجولة.

 

** لقي السيلية الذي يضم وائل جمعة هزيمته الخامسة على التوالي في الدوري القطري حيث خسر أمام مضيفه الخور بأربعة أهداف مقابل هدف ضمن مباريات المرحلة الـ24 للدوري القطري.

 

** أكد الدكتور ايهاب على طبيب النادي الأهلي أن حالة محمد أبو تريكة تتحسن من يوم لأخر وهناك إمكانية كبيرة حول لحاقة بمباراة القمة أمام الزمالك يوم الجمعة المقبل.

 

 ** ودع ميدلسبره الذي يضم الثنائي أحمد حسام "ميدو" ومحمد شوقي بطولة كأس إنجلترا بعدما تلقى هزيمة مفاجئة على ملعبه أمام كارديف سيتي - أحد فرق الدرجة الأولى - بهدفين دون رد.

 

** فاز طرابزون سبور الذي يضم الثنائي أيمن عبد العزيز وسيد معوض على ضيفه قاسم باشا بهدفين مقابل هدف يوم الأحد ضمن مباريات المرحلة الـ25 للدوري التركي.

 

** تعادل بتروجيت مع الإسماعيلي 2-2 في الدوري الممتاز يوم السبت في مباراة شهدت تقلبات كثيرة في اتجاه كلا الفريقين فيما ازداد موقف الاتحاد السكندري صعوبة بعد التعادل مع الترسانة 1-1.

 

** اعترف كلاوس ألوفز المدير الرياضي لنادي فيردر بريمن بأنه فريقه تنقصه الكفاءة اللازمة للفوز بالدوري الألماني، مشيرا إلى أن التأهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل هو هدف النادي.

 

** يعيش سايمون ديفي المدير الفني لبارنسلي حالة من النشوة عقب الفوز على تشيلسي في كأس إنجلترا، مؤكدا أنه لايزال غير مصدق أن فريقه أطاح باثنين من كبار الدوري الممتاز من البطولة.

 

** ربما تكون هذه المرة الأولى في تاريخ أليكس فيرجسون التي يتفق فيها ما شئ ما قاله أرسين فينجر، إذ أيد المدرب الاسكتلندي صديقه اللدود في انتقاد الحكام الإنجليز عقب خروج مانشستر يونايتد من كأس إنجلترا على يد بورتسموث.


 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك