عباس يؤكد حق حماس بالمعارضة والحركة تتهم أوباما بالإنحياز

منشور 23 أيّار / مايو 2011 - 06:39
الرئيس الفلسطيني محمود عباس يؤكد اهمية اعتراف اسرائيل بمبدا حق العودة والتعويض للاجئين
الرئيس الفلسطيني محمود عباس يؤكد اهمية اعتراف اسرائيل بمبدا حق العودة والتعويض للاجئين

اكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس اهمية اعتراف اسرائيل بمبدا حق العودة والتعويض للاجئين الفلسطينيين بالاضافة الى موضوع القدس كجزء من الاراضي العربية المحتلة.

وقال خلال لقائه وزير الخارجية الأردني معروف البخيت في العاصمة الأردنية عمان ان حركة "حماس" هي جزء من المجتمع الفلسطيني وحركة فلسطينية تمارس المعارضة وفق الاسس الديمقراطية، مشيرا الى ان الحكومة الفلسطينية هي التي ستتولى ملف المفاوضات.

واستعرض الرئيس عباس الموقف الفلسطيني من الركائز الرئيسية للمفاوضات المقبلة بالاضافة الى الموقف من مبدأ حق العودة للاجئين، مؤكدا ان الفلسطينيين لا يسعون لعزل اسرائيل من خلال المطالبة باعتراف الامم المتحدة بالدولة الفلسطينية وانما بالاعتراف بفلسطين كدولة تحت الاحتلال.

حماس تنتقد أوباما

من جهة ثانية قالت حركة حماس مساء الأحد، إن تصريحات الرئيس الأمريكي باراك أوباما أمام اللجنة الأمريكية الإسرائيلية للشؤون العامة (ايباك)، تؤكد أن الإدارة الأمريكية منحازة بالكامل لصالح إسرائيلي.

وقال المتحدث باسم حماس سامي أبو زهري في تصريح تلقت يونايتد برس انترناشونال نسخة منه، ان خطاب أوباما يؤكد ان إدارته "لا تعد صديقة لشعوب المنطقة وأنها منحازة بالكامل لصالح الاحتلال الإسرائيلي"، معتبراً ان هذا الانحياز هو على حساب حرية الشعب الفلسطيني وحقه في تقرير مصيره وإقامة دولته كاملة السيادة.

واعتبر تصريحات أوباما بشأن التراجع عن حدود عام 1967 دليلاً على خطأ اعتبار الإدارة الأميركية راعيًا نزيهاً، وخطأ الاستمرار في الرهان على الدور الأمريكي.

وشدد على أن الإدارة الأميركية "ستفشل مثلما فشلت باستمرار في إرغام الحركة على الاعتراف بالاحتلال".

وكان الرئيس الأمريكي أوضح الأحدحدأح ان على الفلسطينيين والإسرائيليين التفاوض على حدود الدولتين على أساس خطوط عام 1967 مع الأخذ بعين الاعتبار التغييرات الديمغرافية التي طرأت منذ ذلك الوقت، وطالب "حماس" بالاعتراف بإسرائيل، وأكد التزام بلاده بالحفاظ على التفوق العسكري الإسرائيلي.

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك