دراسة: هل يؤثر استعمال الهاتف المحمول على عدد الحيوانات المنوية؟

منشور 08 حزيران / يونيو 2014 - 05:47
 الإشعاع الصادر عن الهواتف المحمولة قد يضعف من خصوبة الذكور
الإشعاع الصادر عن الهواتف المحمولة قد يضعف من خصوبة الذكور

الاستخدام المطول للهواتف المحمولة أو النقالة يمكن أن يؤدي إلى انخفاض عدد الحيوانات المنوية، وفقا للخبير دانيال فرانكن من منظمة الصحة العالمية. وتشير أبحاث دانيال إلى أن الإشعاع الصادر عن الهواتف المحمولة قد يضعف من خصوبة الذكور ولكن تأثير هذا الإشعاع على الحيوانات المنوية البشرية غير معروف بشكل واسع.

ويعمل فرانكن على تعزيز التدريب قصير الأجل على أحدث المبادئ التوجيهية حول الحد الأدنى من عدد الحيوانات المنوية اللازمة للانجاب، ومقاييس قياس نوعية الخلايا التناسلية للذكور.

وقال فرانكن بأن بحثه على الجيل الأكبر سنا من الأجهزة النقالة 900 ميغاهرتز وحركة الحيوانات المنوية عن طريق الكمبيوتر بمساعدة تحليل الحيوانات المنوية. وقال فرانكين،" تقل قدرة الحيوانات المنوية على التحرك بشكل صحيح نحو البويضة بسبب الاستعمال لفترة طويلة للهواتف النقالة، مثلا لمدة ست ساعات في اليوم أو أكثر."

ومع ذلك، قال فرانكن، وهو عضو في فرقة عمل منظمة الصحة العالمية بشأن إجراءات تحليل السائل المنوي أن تحليلا جديدا يوضح أنه حتى الذكور مع عدد الحيوانات المنوية منخفضة الذي يصل إلى 4% فقط يصبحون والدين. ولا زالت معظم تقارير مختبرات المستشفيات تتابع التحليل القائم على الانطباع، وهو ذاتي وغير دقيق. وتعد أحدث المبادئ التوجيهية بشأن تحليل السائل المنوي لمنظمة الصحة العالمية اكثر دليل يعكس إمكانات خصوبة الذكور بدقة مسندة بالبيانات.

وقالت الدكتور بريا شيتواري، متخصصة الطب التناسلي، "الحد الأدنى من تركيز الحيوانات المنوية المطلوب للانجاب هو 15 مليون حيوان منوي لكل مليلتر."

واضافت إن دراسات مختلفة أشارت الى أن الاستعمال المطول للهواتف، والكمبيوتر المحمول، والتدخين، والإجهاد يمكن أن يؤدي إلى انخفاض في الخصوبة.

وقالت الدكتورة شيتواري، " تعمل الفحوصات بشكل أفضل في درجات الحرارة المنخفضة أقل بقليل من درجة حرارة الجسم الأساسية. هذه الأجهزة تؤثر على الخصوبة من خلال زيادة درجة حرارة كيس الصفن." 


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك