البشير سيواصل تقديم الدعم للجنوب حتى اذا اختار الانفصال

منشور 04 كانون الثّاني / يناير 2011 - 04:40
سلفا كير في استقبال البشير لدى وصوله الى مطار جوبا الثلاثاء
سلفا كير في استقبال البشير لدى وصوله الى مطار جوبا الثلاثاء

قال الرئيس السوداني عمر البشير في جوبا الثلاثاء انه "سيكون حزينا" شخصيا اذا اختار الجنوب الانفصال لكنه "سيحتفل معه"، مؤكدا انه مستعد لمواصلة تقديم الدعم للجنوب حتى في حال اصبح "دولة".
وقال البشير "على الرغم من انني على المستوى الشخصي ساكون حزينا اذا اختار الجنوب الانفصال لكنني ساكون سعيدا لاننا حققنا السلام للسودان بطرفيه".
واضاف "نحن مع خياركم. ان اخترتم الانفصال ساحتفل معكم"، مؤكدا انه "حتى بعد قيام دولة الجنوب نحن جاهزون لتقديم دعم فني او لوجستي او دعم بالخبرة لها".
واوضح البشير ان "حجم المصالح والروابط بيننا في الشمال والجنوب غير موجودة بين اي دولتين في العالم"، موضحا انه "حتى لو حصل الانفصال فان الفوائد التي يمكن ان نحققها عبر الوحدة يمكن ان نحققها من خلال دولتين".
وكان مئات الاشخاص يتقدمهم الزعيم الجنوبي سلفا كير استقبلوا الثلاثاء الرئيس السوداني عند وصوله الى جوبا في زيارة نادرة للجنوب قبل خمسة ايام من الاستفتاء حول مصير هذه المنطقة.
وكان في استقبال البشير عند هبوط الطائرة سلفا كير يرافقه عدد كبير من كبار القياديين الجنوبيين وحرس الشرف المكون من جنود شماليين وجنوبيين.
وكان وزير الاعلام الجنوبي برنابا ماريال قال في وقت سابق "سنخصص له استقبالا حارا". واضاف "كثيرون قدروا تصريحاته التصالحية الاخيرة. طلبنا من شعبنا ان يكون مضيافا ووديا لانه لا وجود لمنافسة هنا".
وكان الرئيس السوداني تعهد الاسبوع الماضي المساعدة على بناء "دولة آمنة ومستقرة" في الجنوب اذا اختارت المنطقة الاستقلال في اقتراع التاسع من كانون الثاني/يناير.
وقال البشير "نقول لاخواننا في الجنوب هناك، الكرة في ملعبكم والقرار عندكم ان قلتم وحدة اهلا وسهلا وان قلتم انفصالا ايضا اهلا وسهلا".
واضاف "لن نعترض على قرار الاخوة الجنوبيين وسنساعدهم على بناء دولتهم ونريدها دولة آمنة ومستقرة لانه لو حدثت فيها مشاكل ستأتينا".
وكانت المسؤولة في الحركة الشعبية لتحرير السودان (المتمردون الجنوبيون السابقون) آن ايتو قالت ان "هذه الزيارة ستسمح له بدس نبض تطلعات الشعب وسيلاحظ بطريق سلمية خيار الجنوب".
ونشرت قوات امنية كبيرة في جوبا عاصمة الجنوب قبل وصول الرئيس السوداني، بينما يجوب جنود مسلحون في الشوارع.
وعند مدخل المطار رفعت منظمات غير حكومية لافتات كتب عليها "نحن سعداء باستقبالك من جديد للاحتفال باستقلال جنوب السودان" و"نرحب بكم في الدولة ال193".

© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك