لجنة استفتاء جنوب السودان تؤكد بلوغ نسبة المشاركة عتبة الـ60%

منشور 13 كانون الثّاني / يناير 2011 - 10:12
جنوبية تغادر مركز الاقتراع مبتسمة بعد الادلاء بصوتها/أ.ف.ب
جنوبية تغادر مركز الاقتراع مبتسمة بعد الادلاء بصوتها/أ.ف.ب

أكدت المتحدثة باسم لجنة استفتاء جنوب السودان سعاد إبراهيم الخميس أن نسبة المشاركة في استفتاء تقرير مصير جنوب السودان بلغت، لا بل تجاوزت، عتبة الـ60% الضرورية لاعتبار نتيجته صالحة.

وقالت إبراهيم لوكالة الصحافة الفرنسية ردا على سؤال حول نسبة المشاركين في الاستفتاء "وصلوا لستين في المئة وزادوا".

وكان الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر الذي تراقب مؤسسته استفتاء تقرير المصير في جنوب السودان أعلن خلال مؤتمر صحافي في جوبا الخميس أن نسبة المشاركة بلغت العتبة القانونية.

وكان المتمردون السابقون من الحركة الشعبية لتحرير السودان أعلنوا الأربعاء بلوغ العتبة القانونية بحسب تقديراتهم ونسبة المشاركة المرتفعة.

وينص القانون الانتخابي على ضرورة مشاركة 60% من الناخبين المسجلة اسماؤهم لاعتبار نتيجة الاستفتاء صالحة.

وبدأ السودانيون الجنوبيون الادلاء بأصواتهم في التاسع من كانون الثاني/ يناير في الاستفتاء الذي سيتواصل حتى الـ15 منه، وذلك للاختيار بين الانفصال وبالتالي الاستقلال أو البقاء في اطار سودان موحد.

ويأتي هذا الاستفتاء الذي يعطي الجنوبيين حق تقرير المصير في اطار اتفاقية السلام التي وقعت بين الشمال والجنوب عام 2005 والتي وضعت حدا لحرب أهلية طويلة اوقعت مليونين ونصف المليون قتيل منذ الخمسينات.

ونحو أربعة ملايين ناخب مسجلون على اللوائح الانتخابية لهذا الاستفتاء الذي من المتوقع ان يؤدي الى تقسيم السودان أكبر البلدان الافريقية مساحة الى شطرين، شمال مسلم غالبيته من العرب وجنوب افريقي غالبيته من المسيحيين والارواحيين.

مواضيع ممكن أن تعجبك