الطيران العماني يتحكم بإدارة أسعار التذاكر مع برنامج تعرفة سيتا إيرفير إنسايت الثوري

بيان صحفي
منشور 03 أيّار / مايو 2011 - 11:37
هاني الأسعد، نائب الرئيس الإقليمي في سيتا الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
هاني الأسعد، نائب الرئيس الإقليمي في سيتا الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

أصبحت شركة الطيران العماني خامس شركة نقل كبيرة في الشرق الأوسط تعتمد نظام سيتا الثوري لإدارة أسعار التذاكر وذلك بتوقيع عقد لمدة سبع سنوات.

يحلل النظام الجديد أسعار التذاكر ويدير دفق العمل بين عدة إدارات - إدارة العائدات والمبيعات وتوزيع الأسعار المسند إلى جهات خارجية - لضمان توزيع الأسعار الصحيحة في الأوقات المناسبة وللعميل المناسب.

قال بيتر هيل، المدير التنفيذي لشركة الطيران العماني: "تركز شركة الطيران العماني دائمًا على تقديم أفضل أسعار تذاكر لعملائها وبفضل برنامج تعرفة سيتا، «إيرفير إنسايت» Airfare Insight، سنتمكن من تحسين عروضاتنا في يوم البيع نفسه. سيصبح بإمكاننا الاطلاع على ما يقوم به منافسونا، إلى جانب أخذ قرارات في الوقت الحقيقي حول الأسعار، وتعديل عروضاتنا لتوفير أفضل التعرفات من خلال أي قناة توزيع كانت".

على وجه التحديد، تتوقع شركة الطيران العماني إزديادًا في العائدات بفضل تدفقات عمليات محسنة وأوقات إستجابة أفضل لمعلومات السوق؛ وإنتعاشًا في العائدات بفضل تمركز كل بيانات الأسعار وتدقيق أفضل للتذاكر وسرعة محسّنة في السوق بفضل توحيد كل دفق أعمال الأسعار وزيادة في دقة بيانات الأسعار بفضل تطبيق التحميل الآلي للتغذية وللأسعار على نحو يحد من الإدخالات اليدوية ومن إمكانية حدوث الأخطاء المكلفة.

قال السيد هاني الأسعد وهو نائب الرئيس الإقليمي في سيتا الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "تظهر دراسات مستقلة أن الشركات تخسر ما بين 3% و 10% من عائداتها إذا لم تكن أسعارها تنافسية. وفي الواقع، تمكّن بعض عملائنا من تسديد تكاليف كامل مشروع «إيرفير إنسايت» Airfare Insight خلال شهر واحد بفضل زيادة العائدات. فنظامنا أداة برمجية متطورة وسيتم تكوينه بدقة لتلبية احتياجات الطيران العماني".

يتم نشر حوالي 100 مليون سعر تذكرة حول العالم في أي وقت واحد وستقوم شركات الطيران بشكل نموذجي بتحديث الأسعار عبر شبكة التوزيع الخاصة بها من أنظمة التوزيع العالمية (GDS) ووكالات السفر ومواقع ويب عدة مرات في اليوم.

طوّرت سيتا وهي شركة مختصة في تكنولوجيا معلومات النقل الجوي برنامجَ إيرفير إنسايت'Airfare Insight' كجزء من حقيبة هورايزون "Horizon" لتوزيع وإدارة الركاب وذلك بهدف تزويد شركات الطيران بقدرة متكاملة على إدارة تعقيد عمليات التوزيع والإدارة للأسعار من النهاية إلى النهاية إلى جانب التحكم بها.

خلفية عامة

الطيران العماني

الطيران العماني هي شركة الطيران الوطنية العمانية، يقع مقرها الرئيسي في مدينة مسقط عاصمة سلطنة عمان، وتتخذ من مطار مسقط الدولي مركزاً لعملياتها، إضافة إلى مركزها الفرعي الثاني في مطار صلالة. 

بلغ عدد الموظفين في الطيران العماني في مارس 2007 حوالي 1097 موظفاً، ونقلت الشركة عام 2005 ما يقارب مليوناً و135 ألف مسافر. ويقدم الطيران العماني خدماته إلى أكثر من 25 وجهة في كلاً من شمال أفريقيا، آسيا وأوروبا، وهو أحد أعضاء الاتحاد العربي للنقل الجوي.

يرجع تاريخ إنشاء شركة الطيران العماني إلى عام 1981، وبدأت رحلاتها فعلياً عام 1993. تمتلك حكومة سلطنة عمان نسبة 82.4% من أسهم الشركة، أما النسبة الباقية فيمتلكها مستثمرون آخرون.

سيتا

سيتا هي الشركة الرائدة عالميًا في مجال اتصالات النقل الجوي وحلول تكنولوجيا المعلومات. وتوفر الشركة وتدير حلول أعمال لعملاء خطوط الطيران والمطارات وأنظمة التوزيع العالمية GDS والحكومات وغيرهم من العملاء على الشبكة الأوسع في العالم التي تشكل أساس الاتصالات في مجال النقل الجوي.  

تتضمن محفظة خدمات سيتا إدارة الاتصالات الشاملة والبنية التحتية والإسناد إلى جهات خارجية إلى جانب خدمات الإدارة التجارية لخطوط الطيران وعمليات الركاب وعمليات الرحلات وعمليات الطائرات والاتصالات الجوية إلى الأرضية وإدارة المطارات وعمليات المطارات وعمليات حقائب السفر وأمان التنقل وإدارة الحدود وعمليات الشحن والكثير غيرها. 

بفضل فريق كبير لخدمة العملاء يتألف من أكثر من 1,900 موظف حول العالم، تستثمر سيتا بشكل واسع لتقديم خدمة عملاء متميزة بتوفير دعم محلي وعالمي لكل من خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. 

بالإضافة إلى ذلك، تملك سيتا شركتين فرعيتين وهما شركة أون إير (OnAir) المتخصصة بالاتصالات الهاتفية الجوّالة على متن الطائرة وشركة شامب كارغوسيستمز (CHAMP Cargosystems) وهي شركة تكنولوجيا المعلومات الوحيدة في العالم المخصصة للشحن الجوي. كما تدير سيتا شركتي محاصة توفران خدمات في مجال النقل الجوي: أفياريتو (Aviareto) لإدارة أصول الطائرات وسيرتيباث (CertiPath) لتأمين الإدارة الالكترونية للهوية. 

شركة سيتا هي واحدة من إحدى الشركات الأوسع انتشارًا على المستوى الدولي ويستند امتدادها العالمي على وجودها المحلي وخدماتها التي تقدمها لأكثر من 500 عضو في مجال النقل الجوي و 3200 عميل في أكثر من 200 دولة ومنطقة. وقد تأسست الشركة في العام 1949 مع 11 خط طيران أما اليوم فإن سيتا تستخدم أناسًا من أكثر من 140 جنسية يتكلمون أكثر من 70 لغة مختلفة. وقد بلغت عائدات الشركة الموحدة حوالي 1.49 مليار دولار (1.07 مليار يورو) في العام 2009.  

المسؤول الإعلامي

الإسم
سوسن غانم
فاكس
+971 (0) 4 390 4656
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن