القرم سيتي سنتر يحتفل بمرور عامين على تدشينه وباستقباله أكثر من 3.5 مليون زائر خلال العام 2010

بيان صحفي
منشور 09 كانون الثّاني / يناير 2011 - 05:03
خلال الاحفالية
خلال الاحفالية

احتفل «القرم سيتي سنتر» هذا الشهر بمرور عامين على افتتاحه بعد أن استقبلَ خلال عام 2010 رقماً قياسياً من المتسوقين والزوار تجاوز حاجز 3.5 مليون زائر. وبهذه المناسبة، تناول المتسوقون في وقت سابق من هذا الأسبوع كعكاً خاصاً أُعدَّ بهذه المناسبة للاحتفال بولاء المتسوِّقين الذين باتوا يفضلون «القرم سيتي سنتر» كوجهة متكاملة للتسوُّق.  

وأسهمت المبادرات المتتابعة التي أطلقها «القرم سيتي سنتر» خلال عام 2010 في وصول عدد المتسوقين والزوار إلى مستويات قياسية خلال العام الماضي، منها العروض الحصرية والمغرية التي أطلقتها  المحلات المتنوعة الواقعة في مركز التسوق المتكامل، إذ يتضمَّن «القرم سيتي سنتر» توليفة من أشهر محلات الموضة والأناقة العالمية، جنباً إلى جنب مع محلات مستلزمات المنازل العصرية والحياة اليومية.

وقال حسن جعبوب، مدير «القرم سيتي سنتر»: "نعتز بالإنجاز المتمثل باستقبال القرم سيتي سنتر لأكثر من 3.5 مليون زائر خلال عام 2010، رغم أن انطلاقتنا كانت منذ عامين لا أكثر، كما يسرّنا أن يكون القرم سيتي سنتر الوجهة المفضلة للكثيرين من المتسوقين لما يتيحه لهم من تجربة تسوُّق متكاملة".

وتابع قائلاً: "خلال عام 2010، ارتفع عدد المتسوقين بنسبة 7 بالمئة مقارنة بالسنة السابقة، إذ وطَّد القرم سيتي سنتر خلال السنة الماضية مكانته كوجهة مفضّلة بعد أن استضاف أكثر من اثنتي عشرة فعالية محلية ومؤسسية مختلفة، ما أسهم في زيادة عدد قاصديه. وأودُّ هنا أن أشكر النخبة من  محلات التجزئة الواقعة في القرم سيتي سنتر، وأن أشكر أيضاً عملاءنا وزوارنا على ثقتهم المتجدِّدة التي أسهمت في جعل عام 2010 متميّزاً على أكثر من صعيد".


خلفية عامة

الأميرة بياتريس تُغرّد ردّاً على كريسي تيغن.. والأخيرة "مصدومة"!

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 01:32
الأميرة بياتريس وكريسي تيغن
الأميرة بياتريس وكريسي تيغن

في تبادل تغريداتٍ فريدٍ من نوعه حصل يوم أمس الخميس، لم تتوقّع "عميدة" تويتر الممثلة العالمية "كريسي تيغن" أن تحصُلَ على ردٍّ ملكي من قِبل الأميرة بياتريس.

كعادتها، تُغرّد كريسي تيغن بكُلّ شيءٍ يخطر على بالها، وفي يوم أمس كتبت عبر حسابها في تويتر بأنّها تُحب الاسم "بي"، عِلمًا بأنّ لقب الأميرة بياتريس هو Bea، فقالت: "بي اسمٌ رائع، أرجو من أحدٍ منكم أن يُسمّي ابنته بي، فأنا لستُ مُستعدّةً لابنةٍ أخرى، وجون يرفض فكرة تبنّي كلبٍ جديد، وأنا سأكون والدتها بالمعمودية".

وما إن كتبت كريسي هذه الكلمات، حتّى بدأ المُتابعات بنشر صورِ بناتهن اللواتي يحملن الاسم "بي"، بل ووعدها آخرون بأنهم سيُسمّون ابنتهم المُقبلة "بي"، ليأتّي الرّد المُفاجئ من الأميرة البريطانية "بياتريس" قائلةً: "سأعشق أن أكون ابنتك بالمعمودية".

صُدمت تيغن من رد الأميرة غير المُتوقّع، وما كان منها إلّا أن تكتُبَ هذه الكلمات ردًّا عليها "يا إلهي.. يا إلهي.. يا إلهي" من شدّة الصّدمة، بل وصُدم مُتابعوها معها، فرد الأميرة أدخلهم في دهشةٍ إيجابية، إذ قال أحدهم: "انظروا من عاد إلى تويتر"، وقال آخر: "هل تستطيع ذكر ثنائي أكثر أيقونية من هذا"، وعلّق ثالث: "عميدة تويتر وسموّها الملكي الأميرة بياتريس.. هذا أفضل تفاعل رأيته على تويتر.. سلّمي لي على كيت".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
نيري توليدو
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن