كلينتون للاحزاب تقدم رؤية اميركية لتوحيد اليمن

منشور 12 كانون الثّاني / يناير 2011 - 04:49
اقتراحات اميركية للاحزاب اليمنية
اقتراحات اميركية للاحزاب اليمنية

التقت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون قيادات أحزاب اللقاء المشترك اليمني عقب لقاء جمعها مع الرئيس علي عبدالله صالح .

وذكرت مصادر في احزاب المشترك اللقاء بحث رؤية امريكية للوصول الى حل توافقي بشأن مشاركة أحزاب المشترك في الانتخابات وكذا استمرار الحوار مع حزب المؤتمر الحاكم بشأن التعديلات الدستورية .  واضافت المصادر ان اللقاء الذي استمر لمدة ساعتين ناقش ايضا مجمل الاوضاع السياسية والاقتصادية وكذا مكافحة الارهاب في اليمن .

وقالت كلينتون عقب محادثات مع الرئيس اليمني علي عبد الله صالح استمرت نحو ساعتين: "نواجه تهديدا مشتركا يشكله الإرهابيون وتنظيم القاعدة، ولكن شراكتنا تتجاوز قضية محاربة الإرهاب، فنحن لا نركز فقط على التهديدات قصيرة الأجل بل كذلك على التحديات طويلة الأمد." ومضت للقول: "نحن ندعم عملية سياسية شاملة من شأنها التأسيس ليمن موحد ومستقر ومزدهر وديمقراطي." وكانت المسؤولة الأمريكية قد قالت قبيل وصولها إلى صنعاء: "ليس كافيا أن تكون العلاقات بين جيشينا قوية، بل علينا توسيع نطاق الحوار. يجب أن يكون حوارنا مع الحكومة اليمنية."

وتوجهت كلينتون الى سلطنه عمان للقاء السلطان قابوس بن سعيد

وأكدت أن المسلحين الذين يعملون من اليمن يمثلون مصدر قلق عاجلا بالنسبة للولايات المتحدة وان وقف تهديدهم يشكل أولوية. وأضافت في لقاء مع شخصيات من المجتمع المدني في صنعاء "أريد أن أكون صريحة. يوجد إرهابيون يعملون من الأراضي اليمنية اليوم وكثير منهم ليسوا يمنيين.. ويؤسفني القول أن بعضهم مواطنون أمريكيون. ولذلك فهذا مبعث قلق عاجل لكل منا." وأضافت "لقد سعوا لمهاجمة بلدنا... ولذلك فوقف هذه التهديدات سيكون أولوية لأي دولة.. وهو كذلك بالنسبة للولايات المتحدة." وتابعت "لا نركز على التهديدات قصيرة المدى فحسب بل على التحديات طويلة الأمد."

وكانت هيلاري كلينتون قالت إنها بصدد شن مزيد من الضغوط على الدول العربية من أجل إصلاح أنظمتهم السياسية، مشيرة إلى أن وزارتها قامت بالكثير من الضغوط من أجل دفع بعض الدول في اتجاه الإصلاح السياسي، إلا أن تلك المطالب لم تلق أذانا صاغية، مؤكدة في الوقت نفسه أنها لن تتوقف عن الضغط على هذه الدول من أجل الإصلاح السياسي

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك