عبور البضائع التركية عبر العراق الى الأردن يرفع كلف الشحن

منشور 08 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 02:05
فضل التجار استيراد البضائع المتخلفة وخاصة الغذائية عبر البحر وذلك بسبب ارتفاع نسبة الامان اكثر من العراق حيث ان حاويات المواد الغذائية تحتاج الى عناية تخزينة بالاضافة الى ان عامل الوقت يلعب دورا في مدة صلاحيتها
فضل التجار استيراد البضائع المتخلفة وخاصة الغذائية عبر البحر وذلك بسبب ارتفاع نسبة الامان اكثر من العراق حيث ان حاويات المواد الغذائية تحتاج الى عناية تخزينة بالاضافة الى ان عامل الوقت يلعب دورا في مدة صلاحيتها

بعد إجراء الحكومة مباحثات مع الجانب العراقي بشأن فتح الحدود العراقية للمستودات الاردنية من تركيا وأوروبا، اكد تجار لـ «الدستور» ان مرور البضائع والمستوردات الاردنية من العراق سيزيد من تكلفة البضائع على التجار الاردنيين، حيث ان عدم الاستقرار الامني في العراق سيؤثر على مستوى الامان للبضائع المستوردة الامر الذي سيزيد الكلف التأمينية على تلك البضائع.

وفضل التجار استيراد البضائع المتخلفة وخاصة الغذائية عبر البحر وذلك بسبب ارتفاع نسبة الامان اكثر من العراق حيث ان حاويات المواد الغذائية تحتاج الى عناية تخزينة بالاضافة الى ان عامل الوقت يلعب دورا في مدة صلاحيتها. وبهذا الخصوص، اكد نائب رئيس غرفة تجارة عمان فايز الفاعوري ان عبور البضائع المستوردة من تركيا واوروبا عن طريق العراق يزيد المدة المحددة لوصول البضائع الى الاردن مما سيزيد بطبيعة الحال الكلف التشغيلية ، مشيرا الى ان كلف التأمين للبضائع التي ستمر عبر العراق ضمن الترانزيت ستكون مرتفعا عما كانت عليه في حال مرورها.

واشار الى ان عدم عبور البضائع المستوردة من تركيا عبر سوريا سيكون له دور سلبي على القطاع التجاري الادرني من حيث زيادة الكلف على السلع المختلفة، مبينا انه يجب العمل على فتح الاستيراد عبر البحر لما له من زيادة في الامان على تلك البضائع المستوردة. وبدوره، اكد نقيب تجار المواد الغذائية المهندس سامر الجوابرة، ان عبور البضائع المستوردة من تركيا عن طريق الحدود العراقية امر جيد، مشددا على انه يجب ان يكون هناك ضمانات حكومية بزيادة الامن على تلك البضائع حيث ان النواحي الامنية تشكل عائقا كبيرا في عملية مرور البضائع التركية عبر العراق.

وبين ان المواد الغذائية تختلف عن باقي البضائع حيث تحتاج الى رعاية خاصة في التخزين داخل مستوعات امانة، مشيرا الى ان تلك البضائع ذات مدد للصلاحية مما يستوجب وصولها ضمن مواعيد محددة ودون تأخير، مؤكدا ان الحدود العراقية معبر استرايجي للبضائع التركية وعلى الحكوميتن العراقية والاردنية بحث الأمر بشكل كبير والابتعاد عن الضجيج الإعلامي لضمان فتح الحدود العراقية بشكل افضل.


© 2019 Jordan Press & publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك