أحمد آدم معتذراً "أنا من ايمتى بتريق على الشهداء"

منشور 12 أيّار / مايو 2016 - 08:43
أحمد آدم
أحمد آدم

اعتذر الفنان أحمد آدم ، خلال تقديمه حلقة من برنامج «بني آدم شو »، للجمهور السوري والشعب العربي بسبب تصريحاته الأخيرة عن حلب والشعب السوري.

 وأضاف أن «ما أثير حول الحلقة الماضية من البرنامج عن أحداث حلب، لم يكن المقصود به إهانة الشعب السوري، ولكن عناصر الجماعة الإرهابية التي فبركت الفيديوهات».

 وأضاف: «ما تم إثارته الأسبوع الماضي كان بسبب مكالمة مزيفة لفتاة على قناة إخوانية، عاملة نفسها من حلب، وهى مش من حلب، أنا قولت الحلقة الماضية إن حلب مفيهاش مياه ولا تليفونات»، مؤكدًا أن «المكالمة كانت لفتاة تتحدث من حلب، وسخريتي كانت على المكالمة وليس على الشعب السوري».

 وتابع: «كنت بقلد واحدة عاملة نفسها من حلب وهى مش من حلب، أعمل إيه أكتر من كده»، متسائلا: «أنا من إمتى بتريق على الشهداء، أنا فنان وجزمة أي شهيد في الوطن العربي على دماغي من فوق».

 وأضاف «آدم» أن الفيديوهات والصور والمكالمات التي تتهم الجيش السوري بالوحشية "مفبركة"، وعلي المعترضين على كلامه أن يثبتوا العكس، مشيرا إلي أن المواطنين السوريين الحقيقيين يظهرون في القنوات الروسية، وأما المزيفون يظهرون علي قناة «الجزيرة».

وأشار إلي أن هناك تدليسا في الأزمة السورية «متعمد»، موضحا أنه ضد بشار ولكن الجيش السوري إذا سقط إسرائيل تحتل دمشق في دقائق، وكل المليشيات في سوريا تتعارك مع بعضها هناك، وإسرائيل تستغل الفرصة لدخول سوريا واحتلالها.

 وذكر أن الفيديوهات والصور والمكالمات التي تتهم الجيش السوري بالوحشية "مفبركة"، وعلي المعترضين على كلامه أن يثبتوا العكس، مشيرا إلي أن المواطنين السوريين الحقيقيين يظهرون في القنوات الروسية، وأما المزيفون يظهرون علي قناة «الجزيرة».

 

 

 


© Copyright Al-Masry Al-Youm. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك