حوارات ليبتون للإلهام في جلستها الثانية تستعرض أبرز الفرص والمعوقات لعمل المرأة في المملكة

بيان صحفي
منشور 29 حزيران / يونيو 2011 - 06:05
نساء يناقشن مواضيع خاصة بالمرأة خلال حوارات ليبتون للإلهام في جلستها الثانية
نساء يناقشن مواضيع خاصة بالمرأة خلال حوارات ليبتون للإلهام في جلستها الثانية

تعقد الشهر القادم ثاني جلسات حوارات ليبتون للالهام النسوية الرائدة والتي تؤسس لمنصة تفاعلية حيوية تجمع أجيال متعددة من فتيات وسيدات المجتمع السعودي بطاقاته الإبداعية النسوية لمناقشة مختلف المواضيع التي تعزز من دورالمرأة الفاعل في المجتمع السعودي بما يسهم في تحقيق ذاتهن وايمانهن بقضايا ترتبط بمواضيع شخصية فردية أومجتمعية تنموية. وتأتي هذه الجلسة امتداداً لنجاح اولى الجلسات التي عقدت في شهر فبراير الماضي واستضافت الدكتورة عائشة نتو والاعلامية سمر فطاني ومؤسسة اول فريق رياضي نسائي الكابتن لينا المعينا حيث استعرضن تجاربهن الحياتية امام فتيات وسيدات المجتمع في امسية مميزة تحت عنوان نجاحكم الهامنا.

من جانبه، اعتبر ياسر جوهرجي مدير عام شركة بن زقر يونيليفر: أن المبادرة تحققت من خلال الإلهام الذي منحته انجازات المرأة في المجتمع السعودي لفريق العمل، بحيث عززت من إرادتنا في تحقيق هذا التجمع النوعي الذي ينطلق من نجاح المرأة الحالي ليصل إلى دعم مواصلة المرأة في نجاحها في المستقبل، مضيفا ان مبادرة "حوارات ليبتون الإلهام" مصممة لابراز انجازات نماذج مضيئة من الفتيات والسيدات في المجتمع السعودي وجعلهن مصدر إلهام لأخريات يمتلكن الرغبة ولا يعرفن من أين يبدأن وكيف تكون البداية.

تمثل مباردة "حورات ليبتون للالهام" نوعا من جلسات العصف الذهني من أجل تعرف المراة على ذاتها من خلال تجارب آخريات من النسوة المبدعات، وفهم الواقع وتحديد الطموح لاغتنام فرص برامج التنمية المحلية، حيث يتوقع ان تطرح لقاءات " عمل المرأة بين الواقع والطموح " مواضيع اقتصادية، كنسبة توظيف المرأة في القطاعين العام والخاص، والمستويات الإدارية التي وصلت لها وتطمح لبلوغها لتحقيق رغبتها في دعم مشاركتها في صنع القرار، إلى جانب طرح تجارب واقعية لنسوة رائدات ممن خضن غمار العمل في منشآت القطاعين العام والخاص، كما ستتناول الجلسات نقاش مواضيع اجتماعية حول نظرة المجتمع للمراة العاملة والمنتجة، ومستوى ما تلاقيه من تشجيع على الصعيد العائلي او المجتمعي، إلى جانب اكتشاف النقاط الايجابية التي حققتها المرأة في المجتمع السعودي، وكيف استطاعت مواصلة نجاحها كإمرأة عاملة وأم (ربة منزل)، وسيفرد الحديث أيضا لقضايا أخرى تتعلق بالتعليم ، وتحديات الفتاة السعودية التي تفرضها طبيعة الحياة العصرية، التي تتسم بالإنفتاح على الآخر وتنوع مصادر المعرفة الإقليمية والعالمية .

وأوضح ياسر جوهرجي لقد تم تصميم جلسات حوارات ليبتون للالهام  لتؤسس في عقول الحضور من السيدات المشاركات القدوة الملهمة المحفزة لهن نحو فهم الواقع وتحقيق الانجاز القادر على وضع اسس التغيير لمستقبل أفضل لهن، معتبر المبادرة مصدر فخر لشركة بن زقر يونيليفر كونها تبني جسور المعرفة لاجيال صاعدة من الفتيات وتدعوهم لاكتشاف انفسهن والتعرف على مسارات جديدة للحياة تنعكس عليهن وعلى مساهمتهن في المجتمع وفي المقام الأول في بناء اسرة واعية بمستقبل أبناءها.

ويندرج ضمن أهداف مبادرة "حوارات ليبتون للإلهام"، في سنتها الأولى فتح المجال واسعاً أمام المشاركات من فتيات وسيدات المجتمع السعودي لتحقيق لقاء حواري ينقسم إلى ثلاث مسارات، ياتي في مقدمتها مسار "الإلهام لبناء القدوة"، حيث يتيح اللقاء استعراض المتحدثات الرئيسيات لانجازاتهن على الصعيد الشخصي، الفردي أو المجتمعي، من خلال تسليط الضوء على التحديات التي واجهنها في طريق تحقيق طموحهن وكيف استطعن مواجهة الأفكار التقليدية السائدة وتغييرها بجعل المجتمع يتقبل مفاهيم إيجابية قادرة على إعطاء المرأة فرصة تحقيق الذات واكتشاف المحيط من حولها، خصوصا وان المرأة السعودية أصبحت تمتلك ادوات جديدة لتخطيطها لحياتها نابعة من تطور المجتمع ككل، كنتيجة حتمية لزيادة مستوى تعليم المرأة ومجموعة المبادرات التعليمية التي اطلقتها الحكومة السعودية لتحقيق تنمية مستدامة لأبناء المجتمع وخصوصا المرأة التي قطعت مسافة لا باس بها في طريق مشاركتها في عملية التنمية، إضافة لامتلاكها لادوات الحياة العصرية التي تعتبر مصدرا للمعرفة كزيادة معدلات استخدامها للانترنت ووسائل الاتصال الحديثة وانتشار وسائل الاعلام التي باتت تطرح قضايا المراة للوصول إلى التغيير، التي وسعت من مداركها وقدرتها على اكتشاف الذات والاختيار.

وعلى المسافة ذاتها، ياتي المسار الآخر الذي تطرحة المبادرة المتمثل بمسار "الانجاز بفهم الواقع" والذي ينبع من خبرة المتحدثات بمدى قدرة المرأة على الانجاز بناء على حيثيات الواقع المعاش، الذي يرتبط بقيم اجتماعية تغيرت، وبرامج تعليمية توفرت، وفرص وظيفية تتيح للمرأة التعرف على ذاتها وقدرتها على الانجاز مستفيدة مما تحقق حاليا كنتيجة لمخرجات اجيال متعاقبة من المبدعات ممن ساهمن في تغيير الواقع السابق بالواقع الحالي الذي اعطى المرأة ادوات جديدة للتفوق والابداع. حيث سيوفر اللقاء تفاعلا ما بين المتحدثات والسيدات المشاركات حول كيفية فهم الواقع وما هي العناصر الإيجابية المتحققة التي يمكن للمرأة الاستفادة منها لتحقيق انجازهن الذاتي أو مساهمتهن في تحقيق انجاز جماعي يعود بالفائدة على المجتمع ككل.

ويعتبر مسار "الانجاز بفهم الواقع" على تماس مباشر بالمسار الثالث والأخير وهو مسار "الطموح والوعي بالمستقبل"، والذي يفرد له اللقاء مساحة واسعة، كونه يؤسس لمستقبل المرأة السعودية ويشكل طموحها، حيث ستناقش المشاركات تطلعاتهن المستقبلية، من خلال تحديد طموحات المرأة في المجتمع السعودي واحتياجاتها المستقبلية لتحقيق اشراقات متواصلة تحقق لها شخصيتها وحضورها وقدرتها على ارسال رسالتها الثقافية والحضارية محليا وإقليميا وعلى المستوى العالمي.

ومن المقرر أن تستضيف الجلسات مبدعات يمثلن نماذج واقعية لسيدات وفتيات في المجتمع السعودي ينتمين للوسط الأكاديمي، من جامعات وكليات ومعاهد ومدارس المملكة، ونساء عاملات ممن انخرطن بالعمل العام وخدمة المجتمع ضمن مؤسسات المجتمع المدني وتنمية المجتمع، وبالإضافة لمشاركة شخصيات نسوية ممن دخلن العمل الميداني سواء كانت اعلامية أو صاحبات الاعمال، كما وتتيح الجلسات استضافة سيدات نجحن من خلال مهارات فردية طورنها وحققن حضورهن من خلالها، كفنانات تشكيليات ومصورات فوتوغرافيات، وحرفيات وموهوبات.       

خلفية عامة

يونيلفر

إحدى الشركات المتخصصة عالميا في مجال الصناعات الغذائية، المنتجات المنزلية ومستحضرات التجميل. منتجاتها مثل دوڤ، سانسيلك، سينيال، أومو، كنور، ليبتون، ألزا، فير أند لوفلي، أكس وريكسونا حاضرة باستمرار في حياة أكثر من ملياري شخص عبر 170 بلدا في العالم و تساعد المستهلكين على لإحساس بالراحة والاستفادة من الحياة بشكل أفضل.

المسؤول الإعلامي

الإسم
بشار خربط
فاكس
+966 (0) 2 657 5277
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن