الجاسوسة الروسية آنا تشابمان قد تصبح من أعضاء البرلمان

منشور 14 تمّوز / يوليو 2010 - 09:03
الحسناء المتهمة بالتجسس
الحسناء المتهمة بالتجسس

ربما يكون لآنا تشابمان، الجاسوسة الروسية التي أصبحت بحسنها وشعرها الأحمر المتوهج الوجه العام لشبكة تجسس في الولايات المتحدة، مستقبل في عالم السياسة.

وذكرت صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" اليوم الثلاثاء أن سكان مسقط رأسها فولجوجراد­ ستالينغراد سابقا­ تراودهم فكرة ترشيح تشابمان (28 عاما) للانتخابات البرلمانية في العام المقبل.

وقد أعيدت تشابمان إلى روسيا الأسبوع الماضي في إطار صفقة تبادل جواسيس حظيت بتغطية إعلامية واسعة النطاق ببين القوتين العظميين السابقتين خلال الحرب الباردة.

وقالت الصحيفة إن تشابمان أصبحت "حتى أكثر شعبية من النصب التذكاري لروسيا الأم الذي يبلغ ارتفاعه 84 مترا" في المدينة التي تحيي ذكرى معركة ستالينجراد الشهيرة .

وكان مسئولون في المدينة التي تقع جنوب غرب روسيا قد دعوا في وقت سابق إلى تأليف أغنية لتكريم تشابمان خلال فترة اعتقالهافي الولايات المتحدة التي دامت أسبوعين. 

مواضيع ممكن أن تعجبك