مفتي سعودي: إعداد المرأة الطعام في نهار رمضان أكثر أجرًا من قراءة القرآن!

منشور 12 نيسان / أبريل 2021 - 08:26
تعبيرية
تعبيرية

بينما يستعد المسلمون حول العالم لاستقبال شهر رمضان المبارك، تبدأ الفتاوى المثيرة للجدل بالانتشار محدثة حالة من الجدال بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي طيلة أيام الشهر الفضيل.

وكل عام تتجدد الفتاوى المثيرة للجدل مع ظهور فتاوى أخرى منافسة، لتتحول ساحة الفتاوى إلى حلبة مصارعة يحاول كل طرف إثبات قوته بفتوى مثيرة وشاذة تخطف الأنظار إليه.

ولعل فتوى الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد بن عبد الرحمن المطلق، عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للإفتاء في السعودية، الأخيرة قد أحدثت جدلًا عارمًا حين قال أن إعداد المرأة الطعام في نهار رمضان أكثر أجرًا من قراءة القرآن.

#فتاوى | أقبل الشهر الفضيل، فنسأل الله أن يبلغنا وإياكم هذا الشهر.. توجيه إلى النساء الدين يبقون في المطبخ لتجهيز الأكل وكذلك متابعة تعليم الأبناء.

وقال أستاذ الفقه المقارن بالمعهد العالي للقضاء في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض خلال مقابلة مع قناة السعودية: "المرأة لها حظها من الأجر، وأكثر أجرًا ممن تفرغ لقراءة القرآن، وعندما رأى الرسول، صلى الله عليه وسلم، أخوين أحدهما يسعى للكسب والآخر يتفرغ لطلب العلم، قال إن الأول الذي يعمل ويسعى لكسب الرزق أفضل من الآخر".

وتابع قائلًا: "إن عمل المرأة في المطبخ عبادة؛ لأنها تعمل على راحة الصائمين، وينبغي للمرأة أن تحرص على سماع القرآن وترديده أثناء عملها؛ لأن في ذلك عبادة أيضًا".

وأحدثت فتوى الشيخ عبدالله المطلق انقسامًا على مواقع التواصل الاجتماعي بين مؤيدٍ ومعارضٍ، فمنهن من اعتبر أن عمل المرأة في المطبخ لإعداد الطعام فيه الأجر الكثير خاصة مع ساعات الصيام الطويلة ومنهم من اعتبر بأن شهر رمضان هو شهر الطاعات وليس شهر الطعام، وعلى المسلم/ـة استثماره في العبادة والصلاة والصوم وقراءة القرآن.

مواضيع ممكن أن تعجبك