أبرز 5 نجوم يتوقع أن يتألقوا في يورو 2020

منشور 09 حزيران / يونيو 2021 - 05:57
رونالدو ومبابي
رونالدو ومبابي

يترقب المتابعون انطلاق منافسات بطولة يورو 2020 بعد يومين، حيث دعم كل منتخب مشارك في هذا الحدث صفوفه بأفضل اللاعبين المتاحين.

وتنعم العديد من المنتخبات في يورو 2020 بعدد كبير من المواهب الهجومية العالمية والتي بالتأكيد ستزيد من متعة وإثارة البطولة التي فاز بلقبها منتخب البرتغال في النسخة السابقة والتي أقيمت في فرنسا عام 2016.

فيما يلي أبرز 5 نجوم يجب الانتباه إليهم خلال يورو 2020

5- كريم بنزيمة - فرنسا

كان بنزيمة حديث الجميع مؤخراً عندما أعلنت فرنسا عن تشكيلتها للبطولة الأوروبية.

تم استدعاء هداف ريال مدريد لأول مرة لتمثيل الديوك منذ 14 عاماً تقريباً، وشارك في 82 مباراة منذ ذلك الحين، ومع ذلك، بسبب الجدل خارج الملعب، رأى المهاجم جزائري الأصلي نفسه خارج المنتخب الفرنسي في عام 2015.

بعد ستة سنوات طويلة، حصل بنزيمة أخيراً على فرصة تمثيل منتخب بلاده مرة أخرى في يورو 2020 إذ تم اختياره بعد موسم غزير الأهداف مع ريال مدريد، بعدما كان الفرنسي أحد أكثر لاعبي لوس بلانكوس تأثيراً، حيث سجل 30 هدفاً، كما قدم تسعة تمريرات حاسمة على مدار الموسم.

مكنت مساهماته ريال مدريد من المنافسة في دوري أبطال أوروبا، حتى هزمهم الفائز باللقب فريق تشيلسي في نهاية المطاف.

كما احتل ريال مدريد المركز الثاني في الدوري الإسباني، فيما احتل بنزيمة المركز الثاني في قائمة الهدافين خلف النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

قوبل قرار ديدييه ديشامب باستدعاء اللاعب بتقدير كبير، حيث شارك المشجعون فكرة أن المهاجم كان في أفضل حالاته مؤخراً.

وستتجه الأنظار إلى بنزيمة بكل تأكيد في يورو 2020.

4- روميلو لوكاكو - بلجيكا

يعد لوكاكو من اللاعبين الأساسيين في منتخب بلجيكا.

تم استدعاء اللاعب البالغ من العمر 28 عاماً عام 2010، وأصبح جزءاً ثابتاً من فريق الشياطين الحمر منذ ذلك الحين حيث شارك في 92 مباراة حتى الآن، وسجل 59 هدفاً في المجموع، كما أنه يتصدر قائمة معظم الأهداف التي سجلها أي لاعب في التاريخ البلجيكي.

بدأ لوكاكو مسيرته المهنية في بلجيكا في البداية، وانتقل إلى تشيلسي في عام 2011، ومنذ ذلك الحين، شهدت مسيرته المهنية تقدماً واضحاً عبر أندية مختلفة في الدوري الإنجليزي الممتاز.

أعير لوكاكو لويست بروميتش آلبيون، ثم انتقل إلى إيفرتون ثم مانشستر يونايتد.

أثارت براعته في التهديف اهتمام إنتر ميلان، الذي وقع ضمه عام 2019 مقابل سعر قياسي للنادي بلغ 74 مليون يورو.

وصلت مسيرة الدبابة البلجيكية إلى مستويات أعلى منذ انتقاله إلى النيراتزوري، حيث فاز المهاجم مؤخراً مع فريقه بلقب الدوري الإيطالي.

كان لوكاكو عنصراً هاماً في تشكيلة المدرب أنتونيو كونتي، حيث سجل ما مجموعه 30 هدفاً في جميع المسابقات، وحصل على جائزة أفضل لاعب في البطولة هذا العام واحتل المركز الثاني في قائمة الهدافين، خلف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

كان جزءاً من تشكيلة بلجيكا لكأس العالم 2018 في روسيا، والتي احتلت المركز الثالث.

لم يخجل المدرب روبرتو مارتينيز أبداً من التعبير عن إعجابه بهداف إنتر، ومن المتوقع أن يعتمد عليه باعتباره المهاجم الأول لمنتخب بلجيكا في يورو 2020 .

3- كريستيانو رونالدو - البرتغال

رونالدو يتطلع للفوز بلقب يورو 2020

يمكن القول أن رونالدو هو أحد أفضل اللاعبين الذين لعبوا كرة القدم على الإطلاق حيث يتمتع بمسيرة حافلة بالإنجازات، وقد تم توثيق نجاحاته على مستوى النادي والمنتخب بشكل غير مسبوق.

قادته مسيرته الاحترافية عبر البرتغال وإنجلترا وإسبانيا ومؤخراً إيطاليا، والتي سجل خلالها البالغ من العمر 36 عاماً مئات الأهداف.

أرقامه التهديفية مثيرة للإعجاب، ويبدو أنه في حالة جيدة خلال فترة الاستعداد لنهائيات يورو 2020.

كانت عروض رونالدو على مدار الموسم مميزة، حيث سجل 36 هدفاً ليوفنتوس طوال الموسم.

على الرغم من أن يوفي أنهى الموسم رابعاً في الدوري الإيطالي، إلا أن رونالدو فاز بلقب الهداف، وأحرز 103 أهداف مع منتخب البرتغال بفارق ستة أهداف فقط عن الإيراني علي دائي في قائمة الهدافين التاريخيين على المستوى الدولي.

لا شك في أن قائد البرتغال الذي كان عضواً مهماً خلال نجاح برازيليي أوروبا في بطولة يورو 2016، سيسعى لقيادة بلاده لتجديد الفوز باللقب في يورو 2020.

ورغم وقوع منتخب البرتغال في مجموعة الموت، إلا أن رونالدو والمدرب فيرناندو سانتوس يأملان في قيادة الفريق للفوز على منتخبي فرنسا وألمانيا اللذان ينافسانه في المجموعة ذاتها.

2- هاري كين - إنجلترا

يعد كين أحد أكثر المهاجمين تألقاً خلال الأعوام الماضية، إذ هيمن على الدوري الإنجليزي الممتاز على مدار السنوات الستة الماضية وفاز بالحذاء الذهبي للدوري الممتاز ثلاث مرات.

يصل الهداف البالغ من العمر 27 عاماً إلى يورو 2020 بعد موسم مميز مع توتنهام، على الرغم من احتلال سبيرز المركز السابع فقط، لكن كين سجل 33 هدفاً ومرر 17 تمريرة حاسمة في جميع المسابقات خلال الموسم.

تمت الإشادة به على نطاق واسع لتغيير أسلوبه لإشراك زملائه في الفريق في كثير من الأحيان.

حصل كين بجدارة على كل من جائزة الحذاء الذهبي في الدوري الإنجليزي الممتاز بالإضافة إلى جائزة أفضل صانع ألعاب في الدوري الإنجليزي الممتاز (أكثر تمريرات حاسمة).

شارك كين بشكل منتظم مع منتخب الأسود الثلاثة منذ عام 2015، وخاض 54 مباراة سجل خلالها 34 هدفاً.

تم اختياره قائداً للفريق عام 2018 وقاد إنجلترا إلى نصف نهائي كأس العالم 2018 في روسيا، وفاز بالحذاء الذهبي في البطولة.

حتى الآن لم يُتوج كين بأي ألقاب كبرى على مستوى الأندية، وألمح في كثير من الأحيان إلى أن منتخب إنجلترا لديه أفضل فرصة للفوز باللقب، لذلك ستكون بطولة يورو 2020 فرصة مثالية لإغراء الراغبين في التعاقد معه.

1- كيليان مبابي - فرنسا

أحد أكثر لاعبي كرة القدم الشبان الذين تتحرق الجماهير لرؤيتهم في بطولة أوروبا 2020 ولا يزال الفرنسي يبلغ من العمر 22 عاماً فقط، وقد حقق مسيرة رائعة مع أربعة ألقاب في الدوري الفرنسي وكأس العالم 2018.

ولد المهاجم في باريس، وبدأ مسيرته مع موناكو، وفاز بلقب الدوري المحلي معه وأثارت عروضه المذهلة اهتمام العديد من الأندية في جميع أنحاء أوروبا.

تمت إعارته في البداية إلى باريس سان جيرمان عام 2017، وبات انتقاله دائماً بعد دفع 145 مليون يورو لنادي الإمارة الفرنسية.

أصبح بعدها أغلى لاعب شاب في التاريخ وثاني أغلى انتقال على الإطلاق، بعد زميله نيمار، لم تكن السنوات الثلاث التي تلت ذلك أقل من كونها استثنائية.

فاز اللاعب البالغ من العمر 22 عاماً بثلاثة ألقاب في الدوري الفرنسي وجائزتي أفضل لاعب في دوري الدرجة الأولى الفرنسي.

بينما فشل باريس سان جيرمان في الاحتفاظ بلقب الدوري هذا الموسم، تمكن مبابي من تسجيل 42 هدفاً وصنع 11 تمريرة حاسمة في 47 مباراة.

كان لاعباً مؤثراً لفرنسا في كأس العالم 2018، حيث ساهم بأربعة أهداف في سبع مباريات من بينها هدف في المباراة النهائية أمام منتخب كرواتيا.

يُنظر إلى مبابي على نطاق واسع باعتباره أحد أفضل اللاعبين في العالم، ويتطلع إلى ترك بصمته على الساحة الدولية مرة أخرى.

شراكته الهجومية مع بنزيمة وأنتوان غريزمان يمكن أن تثير الخوف والقلق في أعماق أي خصم، سيعتمد المدرب ديدييه ديشامب على مبابي لجلب مستواه الرائع إلى يورو 2020 وتمكين منتخب فرنسا من الانتقام من خسارة نهائي يورو 2016 أمام منتخب البرتغال.


© Copyright Al-Masry Al-Youm. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك