أحمد حسن: ماني ومحرز أقرب لنيل جائزة الأفضل في إفريقيا

منشور 11 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2019 - 05:45
أحمد حسن
أحمد حسن

استبعد أسطورة كرة القدم المصرية والزمالك، أحمد حسن، مواطنه محمد صلاح، مهاجم ليفربول من التتويج بجائزة أفضل لاعب في إفريقيا للعام الثالث على التوالي، نظراً لما قدمه منافسوه خلال مباريات العام الحالي الذي يشارف على نهايته.

وتمنى حسن أن يتوج مواطنه صلاح بجائزة أفضل لاعب إفريقي لعام 2019، مضيفاً أنه على أرض الواقع، فقد نجح كل من السنغالي جناح ليفربول ساديو ماني، بالإضافة إلى الجزائري رياض محرز، صانع ألعاب مانشستر سيتي، في لفت الأنظار بتألقهما، سواء مع الأندية أو المنتخبات في بطولة كأس الأمم الإفريقية الأخيرة التي احتضنتها مصر الصيف الماضي.

وقال حسن في تصريحه لأحد البرامج التلفزيونية في مصر حول رأيه بأفضل لاعب في إفريقيا: "أمنيات الجميع أن يتوج محمد صلاح بالجائزة للعام الثالث على التوالي.

"لكن على أرض الواقع، ماني ومحرز هما الأقرب لنيل الجائزة".

وتُوّج محرز بأربعة ألقاب محلية مع مانشستر سيتي على غرار الدوري الإنجليزي، وكأس الرابطة والاتحاد والدرع الخيرية، كما قاد "محاربي الصحراء" للتتويج بلقب كأس الأمم الإفريقية للمرة الثانية في التاريخ، وذلك بالفوز في المباراة النهائية على حساب المنتخب السنغالي ونجمه ماني.

في المقابل، نجح صلاح وماني في قيادة ليفربول للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي على حساب توتنهام وتشيلسي على التوالي في المباراتين النهائيتين، وتوج الثنائي أيضاً بالحذاء الذهبي في البريميير ليغ بعدما سجل كل منهما 22 هدفاً الموسم الماضي.

يذكر أن صلاح، توج بآخر نسختين من جائزة أفضل لاعب في إفريقيا عامي 2017، 2018، فيما عادت الجائزة إلى محرز عام 2016، بعدما قاد ليستر سيتي إلى الإنجاز التاريخي.


جميع حقوق النشر محفوظة 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك