إيطاليا تحلم بالكأس الخامسة

إيطاليا تحلم بالكأس الخامسة
4.00 6

نشر 02 حزيران/يونيو 2014 - 15:20 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
منتخب إيطاليا
منتخب إيطاليا

يدخل المنتخب الإيطالي مونديال البرازيل 2014 وهو يحلم بأن يضع نجمة خامسة على صدره ليعادل الرقم القياسي المسجل باسم أصحاب الضيافة، لكن الآتزوري يخوض مشاركته الثامنة عشرة في العرس الكروي العالمي بأسلوب خارج عن "طبيعته" مع مدربه تشيزاري برانديلي.

تمكنت إيطاليا منذ أن استلم برانديلي الإشراف عليها خلفاً لمارتشيلو ليبي، مهندس التتويج الرابع في ألمانيا 2006، بعد الفشل التام في جنوب إفريقيا 2010، حينما خرج الآتزوري من الدور الأول، من مقايضة خطته الدفاعية بالإحكام على مجريات المباراة، لكنها لا تزال قادرة أن تدافع على طريقتها القديمة بفضل قوة جماعية ستجعلها من المنتخبات المرشحة للفوز في مونديال البرازيل 2014.

ونجحت إيطاليا بقيادة مدرب فيورنتينا السابق في تقديم أسلوب هجومي مميز في كأس أوروبا 2012 فاجأت فيه العالم لكنها سقطت في المتر الأخير أمام بطل العالم وحامل اللقب القاري المنتخب الاسباني (0-4).

وواصل المنتخب أداءه الجيد في التصفيات المؤهلة إلى البرازيل إذ تصدر مجموعته دون عناء يذكر.

ويأمل أبطال العالم (4 مرات) أن يمتد مسلسل نجاحهم في اختبارهم البرازيلي الذي وضعهم في مجموعة صعبة للغاية (الرابعة) التي تضم بطلي عالم سابقين أيضاً هما المنتخبان الأوروغوياني والإنجليزي إلى جانب كوستا ريكا.

بإمكان برانديلي الاعتماد في المشوار البرازيلي الذي يستهله منتخبه بمواجهة الإنجليز قبل لقاء كوستا ريكا ثم الأوروغواي، على عناصر الخبرة مثل صانع ألعاب يوفنتوس أندريا بيرلو وزملائه في فريق السيدة العجوز المتوج بطلاً لإيطاليا للموسم الثالث على التوالي، الحارس القائد جيانلويجي بوفون وثلاثي الدفاع جيورجيو كييليني وليوناردو بونوتشي وأندريا بارزالي، إضافة إلى لاعبي الوسط دانييلي دي روسي (روما)، وماركو فيراتي وتياغو موتا (باريس سان جيرمان).

ويملك الآتزوري أيضاً العلم والمرونة التكتيكية التي ظهرت في يورو 2012 والتصفيات المؤهلة إلى مونديال 2014، ويتحدث برانديلي عن هذه المسألة، قائلاً: "موهبة هذا الفريق تكمن في عدم فقدان التركيز، والقدرة على تحمل المعاناة للبقاء في المباراة".

من أجل النجاح في هذا التحول، تعتمد إيطاليا على قوة جماعية رسمها مهندس الفريق قبل 4 سنوات: "نحن فريق يعرف إمكاناته تماماً، يستفيد إلى الحد الأقصى من قدراته، ويقدم كل ما في وسعه".

وقد حث برانديلي لاعبيه على إثبات قيمتهم في العرس الكروي العالمي، مضيفاً في حديث لصحيفة "لا غازيتا ديلو سبورت": "عليناً أولاً تجاوز الدور الأول ثم علينا تنظيم صفوفنا بأكبر قدر ممكن من أجل الوصول إلى النهائي".

وأشار برانديلي إلى أنه لم يقرر الخطة التي سيعتمدها في البرازيل إن كانت 2-1-3-4 أو 1-5-4 أو 2-5-3 التي طبقها في معظم مباريات يورو 2012، معتبراً أن المرونة التكتيكية قد تكون المفتاح، على غرار ما حصل في كأس القارات العام الماضي حين وصل منتخبه إلى نصف النهائي قبل أن يخسر مجدداً أمام نظيره الإسباني لكن بركلات الترجيح هذه المرة (حل ثالثاً بفوزه على منافسته في مونديال 2014 الأوروغواي بركلات الترجيح).

وقال برانديلي: "في كأس القارات العام الماضي قمنا بتغيير تشكيلتنا ولاعبينا كثيراً لكن تمكنك من القيام بهذا الأمر يمنحك خيارات إضافية. إنها أفضلية".

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2014

اضف تعليق جديد

 avatar