الصين تنتزع صدارة الميداليات في إنشيون

الصين تنتزع صدارة الميداليات في إنشيون
4.00 6

نشر 23 أيلول/سبتمبر 2014 - 13:36 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
شعار وتعويذة دورة الألعاب الآسيوية
شعار وتعويذة دورة الألعاب الآسيوية

أزاحت الصين الدولة المضيفة، كوريا الجنوبية أمس الاثنين عن صدارة جدول الميداليات في اليوم الثالث من منافسات دورة الألعاب الآسيوية السابعة عشرة المقامة في مدينة إنشيون حتى 4 أكتوبر المقبل.

ورفعت الصين رصيدها إلى 58 ميدالية (26 ذهبية و14 فضية و18 برونزية) مقابل 45 لكوريا (14 ذهبية و15 فضية و16 برونزية)، ودخلت اليابان على خط المنافسة الجدية بفارق ذهبية وفضيتين عن أصحاب الضيافة.

وشهد أمس تتويج المنتخب الإيراني للسيدات بذهبية الرماية ببندقية الهواء المضغوط واستبعاد الصين، لكن الأخيرة استأنفت القرار واستعادت الذهبية مع رقم قياسي، فيما ذهبت الفضية لإيران.

واستبعد المنظمون الرامية الصينية بين بين جانغ، وأعلنوا فوز إيران بالذهبية لكن الاحتجاج الذي قدمه الصينيون وأخذ به أعاد لهم الذهبية.

وحصلت راميات الصين سي لينغ يي وبين بين جانغ وليو تشي وو على مجموع 1253.8 نقطة وسجلن رقماً قياسياً حسب الأنظمة الجديدة للرماية.

وحصلت الإيرانيات، نجمة خدماتي، ونرجس اندفاري والاهيه أحمدي على 1245.9 نقطة، وجاء المنتخب الكوري الجنوبي ثالثاً 1241.6 نقطة، وفقدت سنغافورة البرونزية التي نالتها قبل الاعتراض الصيني.

وحل المنتخب القطري، العربي الوحيد المشارك في هذه المسابقة والممثل بعايشة السويدي وبهية الأحمد وعايشة المطوع في المركز الحادي عشر، تاركاً خلفه منتخبات كازخستان وتايلاند وطاجيكستان ونيبال.

وفي الفردي، أحرزت الراميتان الإيرانيتان نجمة خدماتي ونرجس آندفاري الذهبية والفضية بعد حصولهما على 207.9 و206.6 من نقاط على التوالي، ونالت بين بين جانغ التي استبعدت في البداية البرونزية بفارق كبير (186.3 نقطة).

وفي مسدس الدقة 25 م، أحرزت سيدات كوريا الجنوبية المركز الأول أمام الصين والهند، وجاء المنتخب القطري في المركز الحادي عشر قبل الأخير خلف إيران وأمام ماكاو.

لكن الصين فرضت سيطرتها على منافسات الفردي وأحرزت جينغ جينغ جانغ الذهبية على حساب مواطنتها ينغ تشين، وعادت البرونزية للمنغولية غوندغما اوترياد.

وتابعت اليابان تألقها في السباحة لليوم الثاني على التوالي، وأحرزت 4 ذهبيات من أصل 6 ميداليات وزعت الاثنين.

وحجز الياباني جونيا كوغا، حامل الرقم الآسيوي (24.24 ثانية) لنفسه ذهبية 50 م ظهرا بزمن 28.24 ثانية، وحل أمام مواطنه ريوسوكي ايريي (24.98 ث)، وجاء الصيني جيا يو تشو ثالثا (25.24 ث).

وكان ريوسوكي ايريي حصد ذهبية 100 ك أمس أمام الصيني يو شو والياباني كوسوكي هاغينو الذي هزم البطليين الأولمبيين والعالميين الحالي الصيني يانغ سون، والسابق الكوري الجنوبي تاي هوان بارك.

وضرب هاغينو مجدداً وأضاف ذهبية سباق 200 م متنوعة في غياب غريميه سون الذي لم يشارك حتى في سباق التتابع لإصابته في إبهام اليد، وبارك، مسجلاً 1.55.34 دقيقة، وتقدم على مواطنه هيروماسا فوجيموري (1.58.56 د)، وحل الصيني شون وانغ ثالثا (1.59.10 د).

وأكمل المنتخب الياباني السيطرة على سباقات الرجال وأحرز المركز الأول في التتابع 4 كرات 200 م حرة مسجلا 7.06.74 دقيقة ومتقدماً على نظيره الصيني (7.16.51 د)، واكتفى الكوري الجنوبي بقيادة بارك بالمركز الثالث (1.21.37 د).

وانتزعت اليابانية كاناكو واتنابي، صاحبة فضية 100 م صدراً، ذهبية سباق 200 م صدراً بزمن 2.21.82 دقيقة، وحلت أمام مواطنتها ري كانيتو حاملة الرقم الآسيوي للسباق (2.20.72د) التي سجلت 2.21.92 دقيقة، وذهبت البرونزية للصينية جينغ لين شي (2.23.58 د). واستهلت الصين منافسات السباحة بذهبية وبرونزية 50م فراشة للسيدات فقطعت يينغ لو المسافة بزمن 25.83 ثانية وتقدمت على السنغافورية لي تاو (26.28 ث) ومواطنتها لان ليو (26.72 ث).

وفي سباق 100 م حرة، كان للصين النصيب الأكبر فأحرزت ديو شين الذهبية بزمن 54.37 ثانية، وحلت أمام مواطنتها يي تانغ، صاحبة الرقم القياسي للدورات الآسيوية (54.12 ث في غوانغجو 2010)، التي سجلت 54.45 ثانية، وجاءت اليابانية ميكي أوتشيدا ثالثة ولها البرونزية (54.66 ث).

وأحرز العراقي كرار محمد جواد برونزية وزن 69 في رفع الأثقال مسجلاً 148 كلغ خطفاً و177 نتراً (325 كلغ)، وحل بفارق كبير نسبياً خلف الصيني كينغ فينغ لين بمجموع 342 كلغ (158+184)، والكوري الشمالي بنفس المجموعة (160+182)، لكن الأول تفوق بفارق المحاولات.

وتشكل النتيجة خطوة أولى على طريق أحلام كرار جواد الذي يعتبر آسياد 2014 محطة للتحضير إلى أولمبياد ريو دي جانيرو بأن يكون صاحب الميدالية الأولمبية الثانية للعراق بعد الأولى التي احرزها الرباع عبد الواحد عزيز في أولمبياد روما 1960.

والرباع كرار محمد جواد (19 عاما) هو أصغر رياضي في البعثة العراقية، ومن أهم محطات مشاركاته الخارجية كانت في بطولة العالم للناشئين في تايلاند 2010 وأحرز فيها المركز الثالث، ثم المركز الثالث أيضاً في بطولة آسيا في العام ذاته، وميدالية ذهبية في الدورة العربية التي أقيمت في قطر (2011) وحصل على المركز الأول في بطولة العالم للناشئين في البيرو (2011).

وتوج الرباع العراقي الشاب بالمركز الأول في بطولة العالم هذا العام التي أقيمت في سلوفاكيا وحقق فيها رقماً عالمياً في وزن 69 كلغ بعد أن رفع خطفاً 143 كلغ، وقبل هذا الإنجاز حصل أيضاً على لقب بطل العالم في البيرو (2013) وحقق رقماً عالمياً للناشئين في هذه البطولة في الخطف 147 كلغ وفي النتر 178 كلغ.

وفي مسابقة كرة القدم للرجال، تأهل منتخبا الأردن والإمارات إلى ثمن النهائي بعد فوز الأول على الهند 2-0 في الجولة الأخيرة من منافسات المجموعة السابعة.

وكان الأردن فاز في مباراته السابقة على الإمارات 1-0، التي تغلبت بدورها في الجولة الأولى على الهند 5-0.

وتصدر الأردن ترتيب المجموعة برصيد 6 نقاط، مقابل 3 نقاط للإمارات، ولم تحصد الهند أي نقطة.

يذكر أن منتخب الإمارات كان قد وصل إلى المباراة النهائية في أسياد غوانغجو 2010 قبل أن يخسر أمام نظيره الياباني 0-1 ويكتفي بالفضية.

وسبق أن حجزت منتخبات العراق واليابان حامل الذهبية وطاجيكستان وفلسطين بطاقاتها إلى ثمن النهائي أيضاً.

وفي كرة اليد للرجال أيضا، خسر منتخب الكويت أمام نظيره الإيراني 25-29 ضمن منافسات المجموعة الثانية من الدور التأهيلي، فضمن الأخير تأهله إلى الدور الأول، فقد فاز على هونغ كونغ في مباراته السابقة.

وبرز من الكويت سعود الضويحي (7 أهداف) وملتاق الدوسري (6)، ومن إيران اوميد سيكيناري (10) وأمين نور الدين (6).

يذكر أن منتخب ايران كان حل ثالثاً في كأس آسيا الأخيرة بالبحرين، وسيمثل مع قطر والبحرين والإمارات آسيا في كأس العالم في الدوحة مطلع العام المقبل.

وحقق منتخب البحرين بدوره فوزه الثاني وجاء على حساب نظيره السعودي 26-20 (11-6) ضمن منافسات المجموعة الأولى. وكان المنتخبان البحريني والسعودي ضامنين تأهلهما إلى الدور الأول من القرعة الرئيسية بعد فوزهما على منغوليا في مباراتيهما السابقتين.

وضمن المجموعة الثالثة، ألحق المنتخب العُماني الخسارة الثالثة على التوالي بنظيره الإماراتي بفوزه عليه 28-18 (16-9)، بعد أن كان قد سقط أمام الصين وقطر.

وهو الفوز الأول لعُمان في الدورة لكنه خرج مع الإمارات من دائرة المنافسة لتأهل قطر والصين.

وبرز من عُمان أسد الحارثي (8 أهداف) وحامد الدغيثي (5)، ومن الإمارات شهاب البلوشي (5) وطارق المعازمي (4).

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2014

اضف تعليق جديد

 avatar