تشافي ينجو من تفجيرات باريس

تشافي ينجو من تفجيرات باريس
4.00 6

نشر 16 تشرين الثاني/نوفمبر 2015 - 15:27 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
تشافي هيرنانديز
تشافي هيرنانديز

لم يكن نجم السد الحالي وبرشلونة السابق تشافي هيرنانديز يتوقع على الإطلاق أن يكون شاهد عيان على أحداث باريس الدامية التي شهدت عدة تفجيرات في أرجاء العاصمة الفرنسية والتي أودت بحياة العديد من الأبرياء بل، وينجو من هذه التفجيرات التي كان من الممكن أن تودي بحياته مثل الكثيرين لولا القدر الذي ساقه لعدم حضور مباراة فرنسا وألمانيا الودية في ملعب دو فرانس الذي كان مستهدفاً ضمن الهجوم.

ونشرت القصة بالتفصيل صحيفة "سبورت" الكتالونية التي أكدت أن تشافي كان بالفعل ينوي حضور المباراة والتوجه لملعب دو فرانس قبل أن يتراجع عن قراره في اللحظات الأخيرة ليتابع اللقاء أمام شاشة التلفزيون لكنه تفاجىء بالتفجيرات والأحداث التي جاءت تباعاً بعد ذلك ليكون في صدمة كبيرة ولا يصدق ما حدث على الإطلاق.

بداية سفر اللاعب لباريس كان بدعوة من شركة آديداس للملابس الرياضية لحضور مراسم تقديم القميص الثاني للمنتخب الاسباني في العاصمة الفرنسية لوسائل الإعلام والجماهير وهو القميص الذي سيرتديه الماتادور في يورو 2016 والتي ستقام أيضاً في باريس العام المقبل، وتوجه اللاعب إلى فرنسا بعد موافقة الجهازين الفني والإداري لنادي السد في ظل توقف الدوري في هذا الوقت حيث خاض السد آخر مبارياته في الجولة الثامنة أمام الغرافة وحقق الفوز بهدف نظيف لموريكي.

وسافرت مع اللاعب زوجته للحصول أيضاً على قسط بسيط من الراحة والإستمتاع بأجواء فرنسا الساحرة ولكنها فجأة ليلة المباراة اشتكت من آلام مبرحة بسبب الحمل وقرر تشافي قبل دقائق من مغادرة الفندق مقر الإقامة أن يظل بجوارها ولا يتوجه لملعب دو فرانس ليستمر بعدها حتى الساعات الأولى من الصباح وهو يتابع كافة كل الحادث كاملة بالقرب من زوجته وهكذا شاء القدر أن تكون زوجته سبب في إنقاذه مما لا يحمد عقباه أو على أقل تقدير البقاء لساعات طويلة في الملعب مثلما كان الحال للجميع مما تابعوا هذه المباراة العصيبة في الملعب.

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2015

اضف تعليق جديد

 avatar