خبرة بوفون في مواجهة طموح تير شتيغن

خبرة بوفون في مواجهة طموح تير شتيغن
4.00 6

نشر 06 حزيران/يونيو 2015 - 16:02 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
تير شتيغن يتحدى بوفون
تير شتيغن يتحدى بوفون

فيما تتركز الأنظار على نجوم خط الوسط والهجوم في برشلونة ويوفنتوس عشية نهائي دوري الأبطال، يجب ألا يغيب عن الذهن الدور الكبير لحارسي المرمى في وصول الفريقين إلى النهائ الشاب مارك أندريه تير شتيغن في مواجهة المخضرم بوفون.

الحارس المخضرم جيانلويجي بوفون، المدافع عن عرين يوفنتوس الإيطالي، فاز بألقاب كثيرة يحلم بها أي حارس مرمى في العالم. ولكن لقب دوري أبطال أوروبا مازال ينقصه. والآن تبدو الفرصة سانحة كي ينتزع هذا اللقب عندما يلتقي مساء السبت في برلين فريقه يوفنتوس مع خصمه القوي برشلونة الإسباني.

ولكن بالمقابل يتطلع خصمه حارس برشلونة مارك– أندريه تير شتيغن إلى دخول التاريخ مع الفريق الكتالوني– فهو يلعب موسمه الأول مع البرشا، بعد أن انتقل إليه مطلع الموسم الجاري قادما من بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني.

"الذهب العتيق" بوفون

موقعة برلين ستكون بمثابة صراع بين جيلين مختلفين، على صعيد حراسة المرمى. فعندما أصبح بوفون حارسا في الدوري الإيطالي مع فريق روما في عام 1995، كان تير شتيغن بعمر أربعة أعوام فقط؛ يومها انضم تير شتيغن لصغار فريق بوروسيا مونشنغلادباخ في ألمانيا، ولكن برغم فرق السنين (عمر بوفون اليوم 37 عاما، وتير شتيغن يبلغ 23 عاما) فإن كلا الحارسين يبدو قادرا على صنع الفارق في المباراة.

يقول تير شتيغن: «نريد استكمال المسيرة، لذلك نحن ذاهبون إلى برلين من أجل العودة بذلك الشيء». وذلك الشيء الذي يتحدث عنه هو ما ينقص مجموعة الحارس الإيطالي من الكؤوس والألقاب. يقول بوفون عن خصمه تير شتيغن: «لقد راقبته جيدا عندما كان في صفوف مونشنغلادباخ. إنه حارس رائع. يستحق الموقع الذي وصل له في نادٍ كبير».

الحارس الصاعد تير شتيغن، وبعد صعوبات البداية في الدوري الإسباني، عقب الانتقال من مونشنغلادباخ مطلع الموسم الجاري، يريد الآن استكمال موسم أول ممتاز، حصد فيه لقبه الأول مع النادي، عندما فاز برشلونة على بيلباو في نهائي كأس ملك إسبانيا، لأن لقب الدوري الذي أحرزه برشلونة لم يكن لتير شتيغن فيه دور، بسبب مبدأ المداورة في النادي بين الحارس الألماني الذي مثل النادي في مسابقتي الكأس المحلية ودوري الأبطال القاري، فيما شارك كلاوديو برافو كحارس أساسي في مباريات الدوري.

وبعد أن أحرز برشلونة ثلاثية تاريخية في عام 2009، يتطلع الآن لتكرار الإنجاز.

والجميع يركزون أنظارهم على حارسهم الذي سيلعب دورا حاسما في المباراة. وعن ذلك يقول تير شتيغن: «بالنسبة لي الأمر سيان، سواء فزنا بفضل هدف من ميسي أو بفضل تصدٍ رائع من قبلي. المهم هو أن نحرز اللقب».

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2015

اضف تعليق جديد

 avatar