خطة مورينيو أمام أتلتيكو تشغل العالم

خطة مورينيو أمام أتلتيكو تشغل العالم
4.00 6

نشر 30 نيسان/إبريل 2014 - 15:13 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
جوزيه مورينيو
جوزيه مورينيو

أثارت الخطة الفنية التي لعب بها تشلسي بقيادة مدربه جوزيه مورينيو في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا أمام أتلتيكو مدريد تذمر الكثيرين الأسبوع الماضي، خاصة مع انتهائها بالتعادل السلبي.

ومع ذلك، لن يكون غريباً على المدير الفني البرتغالي أن يلجأ إلى أسلوب حريص آخر من اللعب عندما يستضيف فريقه مباراة العودة أمام أتلتيكو اليوم، الأربعاء، في لندن وعلى ملعب ستامفورد بريدج، فقد نجح البلوز في إحباط مخططات أتلتيكو بملعب فيسينتي كالديرون بالعاصمة الإسبانية.

وبعدها أعاد نفسه إلى سباق اللقب ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، حتى وإن كان مورينيو لا يرى ذلك، بفوزه 2-0 على ليفربول الأحد الماضي.

وقال ديمبا با مهاجم البلوز عقب تسجيله الهدف الأول لفريقه على ملعب آنفيلد: "دائماً ما يكون لدينا خطة، فنحن لا نخرج إلى الملعب لنلعب بالطريقة التي نريدها، يجب أن تكون لديك خطة".

لم يكن اللاعب السنغالي مندمجاً بشكلٍ كبير في اللعب حتى الدقائق الأخيرة قبل نهاية الشوط الأول عندما انزلق ستيفن جيرارد قائد ليفربول ليهدي با الكرة وانطلاقة سهلة نحو المرمى.

وتقف خطة مورينيو في تناقض تام للفلسفة التي يشجعها مدرب مثل بيب غوارديولا مدرب بايرن ميونخ الحالي والذي يطالب لاعبيه بالاستحواذ الدائم تقريباً على الكرة.

ولكن فكرة مورينيو تعتمد على الاعتقاد بأن المباريات الصعبة يفوز بها الفريق صاحب الرصيد الأقل من الأخطاء، وعادة ما تقع الأخطاء من قبل الفريق المستحوذ على الكرة، لذا فإن فريقه لا يركز على استعادة الكرة بل يضغط على الخصم ليقع في الخطأ وبعدها يستغل فريق مورينيو هذا الخطأ سريعاً.

ولن يكون غريباً إذا قرر مورينيو اتباع المنهج نفسه في اللعب، ولكن المشكلة هي أن أتلتيكو نفسه يلعب بأسلوب قريب جداً من ذلك في المباريات الكبيرة.

إنها مباراة لن يقاتل أي من الطرفين فيها من أجل الاستحواذ على الكرة، فقد عانى أتلتيكو، رغم استحواذه التام على الكرة، من أجل خلق فرص حقيقية خلال لقاء الذهاب، ومن المرجح أن يفضل اللعب على الهجمات المرتدة في لندن.

ولا يتمتع منهج مورينيو مع تشلسي بشعبية حول العالم، خاصة أن فكرة أن يكون فريق يساوي ملايين اليوروهات مهتماً بهذه الدرجة الضئيلة بالاستحواذ على الكرة تعتبر غريبة إلى حد كبير.

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2014

اضف تعليق جديد

 avatar