دراسة: إحراز برشلونة للألقاب يرفع معدل الإنجاب بين مشجعيه

دراسة: إحراز برشلونة للألقاب يرفع معدل الإنجاب بين مشجعيه
4.00 6

نشر 18 كانون الأول/ديسمبر 2013 - 15:19 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
فريق برشلونة
فريق برشلونة
تابعنا >
Click here to add أندريس أنييستا as an alert
،
Click here to add برشلونة as an alert
برشلونة
،
Click here to add Pep غوارديولا as an alert
Pep غوارديولا
،
Click here to add الهدف as an alert
الهدف

وجدت دراسة جديدة رابطاً بين إحراز فريق برشلونة للألقاب وبين معدلات الولادة بين جمهوره في إسبانيا، ولاحظت وجود زيادة في معدلات الإنجاب بنسبة وصلت إلى 16% بين مشجعي البارسا بعد تسعة أشهر من إحراز الفريق لثلاث بطولات كبرى عام 2009.

وبعد 9 أشهر من إحراز أندريس إنييستا هدفاً في الدقائق الأخيرة على تشلسي بدوري أبطال أوروبا في 6 مايو 2009، ومن ثم إحراز اللقب في النهائي، بدأت وسائل الإعلام الإسبانية تتداول مصطلحات من قبيل "جيل إنييستا" أو "أثر إنييستا" في الإشارة إلى ما قالت إنه زيادة بنسبة 45% في معدلات الولادة في إقليم كتالونيا بعد تسعة أشهر من الهدف، معتمدة على ما ادعت أنه إحصائية شملت خمس مستشفيات في المقاطعة.

وفي الدراسة التي نشرت اليوم الأربعاء، في مجلة "بي إم جي" المعروفة باسم "المجلة الطبية البريطانية"، قام الباحثون بالتقصي عن حقيقة "أثر إنييستا" وذلك بقياس معدلات الولادة في مركزين للأمومة في مقاطعتي باغس وسولسينس (حوالي 200 ألف نسمة) المعروفة بمدى تعصبها لنادي برشلونة على حساب منافسيه في كتالونيا، والتي ينحدر منها بيب غوارديولا مدرب الفريق السابق.

ووجد الباحثون زيادة بنسبة 16% في فبراير 2010 (أي بعد 9 أشهر من إحراز اللقب) مقارنة بالسنوات السابقة في مثل هذا التوقيت، كما استمرت الزيادة في معدل الولادات بنسبة 11% في الشهر التالي (مارس)، ثم عادت للانخفاض مجدداً في الشهور التالية.

وبالتالي، تثبت نتائج الدراسة التي عنونها الباحثون بـ "هل تؤثر الانتصارات الرياضية على معدلات الولادة" حقيقة "أثر إنييستا" إحصائياً بشكل فعلي، وإن كانت قد وجدت أن وسائل الإعلام الكتالونية ضخمت الأمر حينما ادعت أن زيادة معدل الولادات بلغ 45%، لكنها لم تكن مخطئة من حيث الفكرة.

وباتصال هاتفي قامت به "العربية.نت" مع الباحث "مات إلمور"، أحد القائمين على الدراسة، فسر نتائج الدراسة بقوله: "في لحظات النشوة تتقلب الهرمونات في الجسد ويزداد الناس حميمية، ويمكننا القول أن الهرمونات تشارك الناس احتفالاتهم ونشوتهم، وبالتالي تزداد القرارات والخطوات غير المنطقية ويمكن افتراض أن أغلب حالات الحمل التي تحدث حينها تكون غير مخطط لها".

وبسؤال الباحث عن سبب عدم شمول الدراسة لمعدلات الولادة في جميع أنحاء كاتالونيا واقتصارها على مقاطعتين محددتين، أجاب الباحث: "إذا أردنا أن نبحث في أثر إنييستا فمن العدل أن نقوم بدراسة ذلك بين جمهور برشلونة. كتالونيا إقليم مختلط وينقسم في ولاءاته الرياضية، وبالتالي فإن هذا الأثر لن ينطبق على كل من فيه، وقد قام بعض الباحثين بمراجعة معدل الولادات في الإقليم كاملاً بشكل مستقل فوجدوا زيادة صغيرة في معدل الولادات لم تتجاوز الـ 1.2%، إلا أن هذا لا يتضارب مع نتائج دراستنا".

ولا توجد أمثلة كثيرة على دراسات مثبتة سابقة درست أثر الانتصارات الرياضية في معدلات الولادة بحسب الباحث، لكن هناك بالمقابل "أثر الكريسماس" الذي تحدثت عنه العديد من الدراسات السابقة والتي تفترض زيادة كبيرة في معدلات الإنجاب بعد تسعة أشهر من عطل رأس السنة الميلادية كل عام.

© 2013 MBC جميع الحقوق محفوظة لمجموعة

اضف تعليق جديد

 avatar