دي بروينه: لعبت أمام إيطاليا رغم إصابتي

منشور 03 تمّوز / يوليو 2021 - 05:34
ماركو فيراتي (يسار) يواسي دي بروينه
ماركو فيراتي (يسار) يواسي دي بروينه

قال كيفين دي بروينه لاعب وسط منتخب بلجيكا أنه واجه إيطاليا في ربع نهائي بطولة يورو 2020 رغم إصابته بتمزق في أربطة الكاحل.

وكانت مشاركة نجم وسط مانشستر سيتي غير مؤكدة بعد إصابته في فوز الشياطين الحمر على البرتغال في دور الستة عشر لكنه قال أنه كان عازماً على اللعب.

وأضاف في تصريحات لموقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا): "بالنسبة لي فالأسابيع الأربعة أو الخمسة الماضية كانت غريبة، لكني أريد توجيه الشكر للطاقم الطبي بشكل خاص.

"مشاركتي كانت معجزة بسبب الإصابة في كاحلي. إنه تمزق في أربطة الكاحل. لكني شعرت أن من واجبي تمثيل بلادي. لكن للأسف لم أستطع فعل المزيد".

وسبق أن تعرض دي بروينه البالغ عمره 30 عاماً، لعدة إصابات خلال الموسم منها خروجه في الخسارة أمام تشيلسي في نهائي دوري أبطال أوروبا لإصابة في الوجه إثر اصطدام قوي مع غريمه المدافع أنتونيو روديغر.

وخاضت بلجيكا المباراة بدون إيدين هازارد جناح ريال مدريد واعترف دي بروينه أن الإصابات أثرت على آمال منتخب بلاده في الفوز باللقب.

دي بروينه يعترف بصعوبة البطولة

وقال: "كانت بطولة صعبة لنا بعد معاناتنا من العديد من الإصابات. إيطاليا كانت الطرف الأفضل في الشوط الأول لكننا صنعنا العديد من الفرص بعد الاستراحة. كان يمكننا إدراك التعادل 2-2 لكننا فشلنا.

"خسرنا أمام فريق كبير. سنحاول الفوز في المرة المقبلة في كأس العالم لكن أولاً يجب علي التعافي. تعرضت للعديد (من الإصابات) على مدار الأعوام القليلة الماضية لكني حاولت تقديم كل ما لدي من أجل الفريق".

يذكر أن إيطاليا تغلبت على بلجيكا بهدفين لهدف ليتأهل الآتزوري لنصف النهائي الذي سيلاقي فيه غريمه الإسباني.


Copyright © 2021 Jaber Media LTD. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك