رورا: موقعة باريس صعبة والخطورة في الكرات الثابتة مع إبراهيموفيتش

منشور 02 نيسان / أبريل 2013 - 11:57

رفض جوردي رورا مساعد المدير الفني لبرشلونة أمس الاثنين اعتبار فريقه مرشحاً للتأهل إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا على حساب باريس سان جيرمان، ووصف صعوبة لقاء الفريقين في ذهاب ربع النهائي الليلة بـ"التامة".

ورغم أن تيتو فيلانوفا، المدير الفني للفريق قد ترأس بعثة الفريق إلى باريس، كان رورا هو الذي تولى إلى جانب دافيد فيا حضور المؤتمر الصحفي الذي يسبق مواجهة دوري الأبطال.

وأوضح رورا للصحفيين: "باريس سان جيرمان لديه إبرا ولوكاس مورا وباستوري، إنه فريق كبير يتطلع لصناعة إنجازات كبيرة في أوروبا وعلينا أن نكون في أقصى تركيزنا لأن الصعوبة تامة".

ولا يزال برشلونة يتذكر صعوبة التأهل الشاق في الدور السابق على حساب ميلان، عندما كان جميع المراقبين يمنحونه الأفضلية قبل أن يعبر إلى ربع النهائي بصعوبة.

وشدد رورا على أن قائلاً: "ذلك يثبت لنا كل ما لا يجب عمله والصعوبة التامة التي تنطوي عليها المباراة، لا يمكننا السماح لأنفسنا بألا نكون في قمة تركيزنا، ففي المقابل هناك فريق كبير قادر على الفوز علينا".

ويأمل البارسا في أن يعتمد الفريق الفرنسي على الهجمات المرتدة، إذ قال مساعد فيلانوفا: "إنهم يتوغلون سريعاً في الهجمات المرتدة، لكننا معتادون على مواجهة فرق تلعب بهذه الطريقة، باريس سان جيرمان يتمتع بمهارات كبيرة، ولا يتقن فقط هذه الطريقة من اللعب، وعلينا أن نكون منتبهين للغاية".

كما طلب رورا التركيز في: "الكرات الثابتة، التي يتميزون فيها بخطورة كبيرة"، مذكراً بخطورة إبراهيموفيتش: "نعرفه عن ظهر قلب، ونعرف قدراته، نعم... علينا أن نتأقلم دفاعياً للحد من خطورته لأنه لاعب متميز ومختلف".

ولم يكشف رورا عن اللاعبين الذين سيشاركون الثلاثاء كأساسيين: "تييو، بالنظر إلى صفاته قادر على فتح الملعب، يلعب بطريقة رأسية ويفتح اللعب على الجانبين، لكن لكل مباراة قصتها، وسنبحث مع تيتو التشكيلة التي ستخوض اللقاء".

كما تحدث عن الحالة البدنية للاعبين مثل جوردي ألبا وتشافي هيرنانديز اللذين تعرضا لإصابات بدنية الأسبوع الماضي فقال: "لم يشفيا في الوقت المناسب للعب في فيغو (أمام سيلتا في الدوري الإسباني)، لكن تطور حالتهما جيد، أمامنا ساعات، ونأمل أن يتم اتخاذ قرار في التدريبات الأخيرة".

كما أبرز رورا إيجابية عودة فيلانوفا بعد شهرين من ابتعاده عن مباريات الفريق وأكد: "مبدئياً سيكون على مقاعد البدلاء معنا، إنه المدير الفني والقائد وهو من يملك القرار، وعودته إيجابية جداً لأن كل شيء يعود إلى طبيعته، وعلى المستوى الشخصي الصرف، الجميع سعداء لأنه محبوب للغاية في الفريق وفي النادي".

بدوره، أشار فيا إلى المشكلات التي تعرض لها الفريق أمام ميلان، وأمله في ألا تحدث مجدداً.

وقال الدولي الإسباني: "ليست الهزائم فقط التي تعلم، بل الانتصارات أيضاً، نعرف أن مواجهة ميلان، ولا سيما في الإياب، كانت حدثاً سعيداً، لكننا عانينا بسبب مباراة ذهاب لم نكن جيدين فيها، علينا أن نعرف أنهم سيجعلون الأمور صعبة علينا جداً هنا، وعلينا أن نكون في غاية التركيز وفي أفضل مستوياتنا خلال المباراتين".

وفيما يتعلق بحالته، أكد فيا أنه "بحالة جيدة للغاية، أفضل بكثير مما كان عليه قبل أسابيع نظراً لقضائه وقتاً طويلاً مع الفريق، وتقديم مباريات جيدة، ولا سيما لقاء الإياب أمام ميلان".

وأكد نجم الهجوم أنه يشعر بالراحة للعب متقدماً على ميسي: "يبدو أن الأمور مضت جيدة في المباريات الأخيرة، وإذا مضت كذلك ولعبت الثالاثاء، سنفعل كل ما هو ممكن كي يشعر بالراحة لأنه لاعبنا الأهم".

كما رفض فيا اعتبار فريقه مرشحاً للفوز: "في هذه البطولة، بهذا المستوى، من الصعب تحليل أي فريق مرشح، كل الفريق تملك أفضليتها، وأيها يمكن أن يطيح بمنافسه ويصل إلى النهائي، لا يساعدنا كوننا مرشحين لأن لكل لقاء ظروفه والمرشح يتحدد على أرض الملعب".


© Copyright tayyar.org

مواضيع ممكن أن تعجبك